أو

الدخول بواسطة حسابك بمواقع التواصل




https://adlat.net/showthread.php?t=239410
6652 3
#1

129127 الرحم المائل ( المقلوب )

الرحم المائل ( المقلوب ) Retroverted Uterus وسبل تقويمه

الرحم المائل ( المقلوب ) Retroverted Uterus وسبل تقويمه
اعداد / أ. د سميعه خليل محمد امين
كلية التربيه الرياضيه للبنات / جامعة بغداد
في الطب الرياضي

الرحم المائل ( المقلوب ) Retroverted Uterus وسبل تقويمه
الرحم من الاعضاء الانثويه وهو كيس عضلي قابل للتكيف موجود في وسط الجهاز التناسلي يمنح الدعم الحيوي اللازم للجنين لغاية تكامل نموه وخروجه للحياة ويتخذ شكل الكمثرى المقلوبه وبحجمها اوأكبر أو أصغر قليلاً بدرجات متفاوته بين الاناث ويبلغ طوله 7.5 سم وعرضه الاقصى 5 سم ويطلق على الجزء العلوي العريض من الرحم اسم الجسم فيما يعرف الجزء السفلي والضيق باسم عنق الرحم والذي يؤدي الى المهبل .
يكون تجويف الرحم لدى المرأة وقبل الحمل صغيراً وضيقاً وتكون جدرانه العضلية مزودة بطبقة خارجية من النسيج الظهاري كما توجد طبقة متوسطة سميكة (عضل الرحم )وبطانة داخلية (بطانة الرحم ) ويزداد سمك بطانة الرحم في كل شهر بتأثير الهرمونات استعداداً لزرع البويضة الملقحة ولكن في حاله عدم حدوث الحمل تتلف خلايا بطانة الرحم ويتم التخلص منها من خلال دم الطمث ( الدورة الشهرية).
الرحم من الناحية التشريحية الطبيعيه عضلة مجوفة ، تقع بين المثانة امامه والمستقيم خلفه ويتجه عنقه الى الاسفل والخلف وقاعدته الى الامام والاعلى ، وفي حالة الوضع الطبيعي يتوسط الرحم تجويف الحوض ولا يتعدى الحوض عند غير الحامل ، بل يبقى دون عظم العانة ويتغير وضع الرحم مع امتلاء المثانة أو المستقيم، فعندما تمتلئ المثانة يميل الرحم إلى الخلف بهدوء وبطء ثم يعود إلى وضعه الطبيعي بعد افراغها ويبقى الرحم غالباً في زاوية قائمة مع المهبل .
ومن الجدير بالذكر ان الرحم يختلف عن أعضاء الجسم الداخلية الأخرى حيث يتميز بحرية الحركة ولكن ذلك يتم ذلك في حدود معينه والذي يجعل الرحم يحافظ على مكانه ووضعه وجود أربطة مختلفة تسمح له بثبات الوضع وفي الوقت نفسه تسمح له بحرية الحركة ويحتوي على ثمانية اربطة تعمل على حفظ الرحم في كافة الاتجاهات وتثبيته وتمتد هذه الاربطه من عنق الرحم الى جوانب جدار الحوض بالاضافه لتثبيته بعضلات قاع الحوض .
يعد وضع الرحم المائل ( المقلوب ) من الأوضاع غير الطبيعية التي تحدث في الجهاز التناسلي للمرأة ، ويقصد بالرحم المقلوب تغير في اتجاه الرحم ، حيث يكون اتجاه الرحم الطبيعي مائلا الى الامام مستندا على المثانة ويتجه عنقه إلى الأسفل والخلف وقاعدته إلى الأمام وللأعلى وهذا الوضع يساعد على دخول الحيوانات المنوية بسهولة إلى تجويف الرحم وفي وضع الاستلقاء على الظهر، اما في حالة الرحم المائل او المقلوب يميل للخلف بدلاً من الأمام حيث يتجه عنق الرحم إلى الأعلى والأمام ، أما قاعدته فتتجه إلى الخلف والأسفل باتجاه المستقيم بعكس وضع الرحم الطبيعي مما يصعب دخول الحيوانات في وضع الاستلقاء على الظهر
يحدث الرحم المائل( المقلوب ) بنسبة تقارب 25% عند النساء وغالبا يكون من النوع الخفيف بدون اعراض ، ولكن قد يكون للرحم المائل ( المقلوب ) دور في حدوث العديد من المشاكل النسائية الشائعة منها :
- قد يؤدي في بعض الأحيان إلى حدوث آلام في الظهر نتيجة الشد على الأربطة المثبتة للرحم في مكانه والم في منطقة الرحم عند الجماع اوعند الحيض
- قد يؤدي الى احتباس البول نتيجة الضغط الشديد على المثانة او التسبب في الامساك في بعض الحالات وذلك نتيجة موقع الرحم بالنسبة للمثانة في الامام والمستقيم في الخلف
- ان الرحم المائل لا يمنع حدوث الحمل ولكن قد يؤخر حدوثه ، وسبب ذلك هو ان الحيوانات المنوية قد تجد بعض الصعوبة في الوصول بالقدر الكافي الى تجويف الرحم او لعدم القدرة على الحركة أذا كانت هناك إلتصاقات أو مرض بطانة الرحم ، وفي حالات نادره يؤدي ذلك الى العقم حيث ان الدرجة المتقدمه من الميلان في الحالات الشديدة جدا تمنع وصول الحيوانات المنوية الى البويضة عبر قناة فالوب اما اذا كان التبويض طبيعي وعدم وجود التصاقات او امراض يحصل الحمل عنداتخاذ وضعية معينة عند الجماع .
- في حالة نادرة قد يؤدي انقلاب الرحم أثناء الحمل وعند نمو الجنين إلى عدم خروج الرحم من الحوض مما يحتاج في بعض الحالات إلى تدخل جراحي
وهذه الاعراض تعتمد على الاسباب المتعددة لميلان الرحم

التشخيص
يُكتشف الرحم المائل ( المقلوب ) أثناء فحص الأعضاء التناسلية ويتم تشخيص الرحم المقلوب بالفحص المهبلي ، وكذلك باستخدام الأشعة فوق الصوتية، وكذلك أثناء استخدام المنظار الاستكشافي للبطن .
درجات ميل( انقلاب) الرحم
- لميل (انقلاب ) الرحم ثلاث درجات بناء على مدى ميلانه عن الوضع الطبيعي
الدرجة الاولى: وفيه يستقيم الرحم بدلآ من ميله للأمام وقد لا تظهر أي أعراض
الدرجة الثانية: يميل الرحم للخلف تظهر بعض الاعراض مثل ألم داخلي في الرحم
ألم في الظهر والم عند الحيض و قد يؤخرحدوث الحمل او التسبب في الاجهاض .
الدرجة الثالثة: يميل الرحم للخلف وينثنى على نفسه وتكون قمة الرحم أسفل مستوى عنق الرحم وهذا يسبب :
- ألم داخلي في الرحم
- ألم في الظهر
- عسر طمث احتقاني وتقلصي حيث تعاني المريضة من آلام في الحوض قبل بدء الدورة الشهرية ومن مغص شديد مع نزول الدورة الشهرية.
- تقارب الدورة الطمثية وزيادة كمية الطمث.
- تأخر الحمل بسبب صعوبة وصول الحيوانات المنويه الى تجويف الرحم
- قد يؤدي الميل للخلف للرحم إلى اجهاض.
اسباب ميلان (انقلاب )الرحم
اولا – اسباب خلقية وراثيه اي منذ الولاده في الغالب
ثانيا- اسباب مكتسبه نتيجة مايأتي :
- التهابات الحوض المزمن تسبب التصاقات بالحوض والتهاب قنوات فالوب التي تؤدي لحدوث التصاقات داخلية بين الأعضاء التناسلية الداخلية وجدار البطن والأمعاء وكذلك الامراض التي تسبب التصاقات في الغشاء البريتوني وبالتالي تسبب التصاق الرحم المائل وتثبيته في مكانه ، وعند حدوث الحمل في هذه الحالات يحدث الاجهاض نتيجة عدم مقدرة الرحم بالنمو بالشكل الطبيعي الذي لايتوافق ونمو الجنين خصوصاً اذا ما كان الانغراس في الجدار الخلفي للرحم ففي هذه الحال بالذات لا يستطيع الرحم الاتساع ، ان وضعا الرحم ً الخاطي كالرحم المقلوب بشدة الى الخلف يعسّر عودة الدم في المجرى الرحمي، وبالتالي يوجد استسقاء واحتقان في منطقة انغراس البويضة المخصبة بعكس وجود الانغراس في الجدار الامامي للرحم ، واذا لم يستطع الرحم التمدد، يحصل الاجهاض، في حين ان التمدد الى الامام قد لا يؤدي الى الاجهاض.
- الأجهاض المتكرر او تكرار الحمل او بعد الولاده بسبب ضعف الاربطه وارتخائها والاستلقاء على الظهر لفتره طويله مع امتلاء المثانة مما يساعد على سقوط الرحم للخلف ونظرا لثقل حجمه بعد الولاده وكذلك الولادة المتعسره لوقت طويل تؤدي إلى ضعف الأنسجة الرابطة التي تحافظ على ابقاء الرحم في وضعه الطبيعي حيث إن الرحم داخل الحوض متصل بأربطة رخوة سهلة التمدد والارتخاء.
- وجود أورام ليفية في الرحم ، أو أورام في المبيض

انواع ميل ( انقلاب ) الرحم
الميل المتحرك
ميل خلفي متحرك حيث يمكن تحريك الرحم و يمكن اصلاحه اثناء الفحص المهبلي، ويتم ذلك بسهولة ولكن يعود الرحم تلقائيا الى وضعه السابق بعد الاصلاح وهذا النوع من الميل لا يسبب الاجهاض .
الميل الثابت
ميل خلفي ثابت يحدث نتيجة التصاقات تمنع تحريك الرحم ويحدث نتيجة الالتصاقات الرحمية ( التصاقات حول الرحم واربطته ) مع الاعضاء المجاورة، وهذا النوع يكون هو المسؤول عن الاجهاض، لان وجود الالتصاقات به يعيق اصلاح وضعه في الوقت المناسب عندما يحاول الرحم الصعود الى التجويف البطني في نهاية الشهر الثالث من الحمل حيث يعجز الرحم عن التحرك فينحشر داخل الحوض مما يسبب الاجهاض .

يمكن أن يتحرك الرحم أحيانآ للخلف ثم يعود مرة أخرى إلى وضعه الطبيعي ويتكرر هذا الأمر وان الرحم قد يعود الى وضعه الطبيعي تلقائيا بعد حدوث حمل وذلك عند الشهر الثالث وينمو طبيعيا مما يقلل من فرصه حدوث اجهاض و يعود الى وضعه بعد عده شهور من الولاده واحيانا لا تستدعى حاله الرحم المقلوب اى علاج وذلك فى الحالات التى تكون بدون اعراض اما فى الحالات الاخرى فىتستوجب علاجات تحفظيه او جراحيه .
طرق العلاج
تعتمد طرق العلاج على درجة ميلان الرحم واسبابها
اولا – الطرق غير الجراحيه
1- استخدام التمارين العلاجيه لتقويم وضع الرحم وارجاع وضعيتة الطبيعيه يالاستمرارعلى ادائها لفتره طويله حيث تعمل على تقوية الاربطه والعضلات المحيطه بالرحم والتي تحافظ على وضعه مما يساعد في تثبيت وضع الرحم بشكل طبيعي ولكن لاتصلح هذه الطريقه في بعض الحالات التي يكون فيها الميلان ثابتا نتيجة وجود الالتصاقات اوالبطانة المهاجره والورم الليفي في الرحم او حول الرحم والتهابات الحوض .
وينصح المختصين النساء باستمرار الحركه بقدر الامكان والاستلقاء من وقت لاخر على البطن بعد الولاده خاصة لان ذلك يقاوم انقلاب الرحم كما ينصح بممارسه بعض التمرينات الرياضيه لاستعادة القوة ومقاومة حدوث ضعف او ارتخاء العضلات والاربطه المثبته للرحم .
2- ارجاع الرحم يدويا عبر المهبل والضغط على البطن بطريقة معينه بواسطة طبيب متخصص .
3- عن طريق تمرير مادة بلاستيكية صلبة توضع عن طريق المهبل ويتم تثبتها حول عنق الرحم من ناحيه وتثبت من الناحيه الاخرى على عظم العانه وبهذه الطريقه يدفع عنق الرحم الى الخلف مما يسبب اندفاع الجسم الى الامام.. وتبقى هذه الحلقه موضوعه داخل المهبل لمده سته اسابيع ثم تزال عنها ويحتفظ الرحم بوضعه الصحيح بعد ذالك ولا يحبذ استخدام هذه الطريقه بسبب الاثار جانبية كحدوث التهابات في الرحم وزيادة الافرازات .
ثانيا – الطرق الجراحيه
وتستخدم في الحالات الشديده عندما تكون درجة ميلان الرحم كبيره وإذا كان الرحم منقلباً إلى الخلف نتيجة التصاقات ويكون ثابت في مكانه لذلك يلجا الطبيب الى الجراحة لفتح الالتصاقات والنظر في اسبابها وكذلك ازالة الأورام الليفية وأورام المبيض , ويمكن تعديل الرحم جراحياً عن طريق المنظار البطني أو العملية الجراحية المفتوحة وذلك بتثبيت الرحم للأمام , ويمكن إصلاح انقلاب الرحم الى الخلف جراحيآ عن طريق تقصير الأربطة الساندة للرحم وتقصيرأربطة عنق الرحم أثناء علاج الهبوط المهبلي , وفي حالة نادرة جداً ربما يؤدي انقلاب الرحم أثناء الحمل ونمو الرحم بعدم خروج الرحم من الحوض ويؤدي إلى آلام شديدة تحتاج في بعض الحالات إلى تدخل جراحي لرفع الرحم خارج الحوض.

طرق الوقاية :
- الراحة التامة أثناء الحيض
- الابتعاد عن حمل الادوات الثقيله والمجهود الشديد
- الوقاية من السمنه لان استمرار الحركة مع السمنه تسبب ضغط مستمرا على اربطة الرحم حيث إن الرحم داخل الحوض متصل بأربطة رخوة سهلة التمدد والارتخاء‏، والضغط المستمر قد يسبب انقلابا في الرحم .
- التبول بصورة منتظمة اثناء الحمل وبعد الولادة لكي لا يتجمع البول وبسبب ضغطا على الرحم ويمنع صعوده الى التجويف البطن اثناء الحمل و حتى لا تمتليء المثانة وتضغط على الرحم للخلف بعد الولادة .

نموذج لتمارين خاصه لتقويم الرحم المائل ( المقلوب )
- تمارين من وضع الوقوف
1. الوقوف والساقين ممدودتين ومفتوحه قليلا – ثني الجذع سريعا للامام مع دوران الجذع الى جهه اليمين واليسار
2. الوقوف والساقين ممدودتين ومفتوحه قليلا- الجذع منثني قليلا للامام والذراعان مرتخيان ممدودتان للاسفل – مرجحةالذراع والجذع الى نفس الجانب ويعاد على الجانب الاخر
3. الوقوف والساقين ممدودتين ومفتوحه قليلا- ثني الجذع للامام ومحاولة لمس الارض براحتي اليدين بدون ثني الركبتين
4. الوقوف والساقين ممدودتين ومفتوحه قليلا- راحة اليدين على الارض – المشي من هذه الوضعيه لمدة 15- 30 ثانيه
5. دحرجة كرة طبيه او اي كره اخرى على الارض باليدين
تمارين من وضع الجلوس على الارض (الجلوس الطويل )
1. الجلوس على الارض- دوران الجذع الى الجانبين مع لمس الارض بالذراعين الى جانب الور ك باليدين
2. الجلوس على الارض- الاستناد على اليدين المدودتين – ثني ومد الساقين معا
3. الجلوس على الارض- الساقين ممدودتين –ابعاد وضم الساقين الممدوتين معا
4. الجلوس على الارض-ابعاد الساقين المدودتين الى الجانبين مع ثني الجذع للامام والى اليسار واليمين لمس القدم باليدين
تمارين من وضع الانبطاح ( الاستلقاء على البطن (
1. وضع الانبطاع على البطن- ثني الساقين معا في مفصل الركبه
2. وضع الانبطاع على البطن – رفع الساق المدوده للخلف بالتناوب
3. وضع الانبطاع على البطن- رفع الساقين الممدوتين معا
4. وضع الانبطاع على البطن- الاستناد على المرفقين ومشطي القدمين – رفع الجذع بدون ثني مفصل الركبه
5. وضع الانبطاع على البطن – رفع الجذع والساقين معا مع مسك الساقين باليدين
6. وضع الانبطاع على البطن- رفع الذراعين الممدودتين لاعلى مع رفع الساقين والجزء الاعلى من الجذع
7. وضع الانبطاع على البطن- دوران الجسم الممدود لاتخاذ وضع الاستلقاء على الظهر

تمارين من وضع الاستلقاء علىالظهر
الاستلقاء علىالظهر- رفع الساقين الممدودتين للاعلى لمس الارض بالساقين الى خلف الراس
الاستلقاء علىالظهر- مد الركبه وضمها الى الصدر
تمارين من وضع الاستناد على الاربعه
1. الجلوس على الركبتين المثنيتين والاستناد على الساعدين – هبوط الصدر للامام اسفل مع رفع الورك للاعلى
2. الجلوس على الركبتين المثنيتين والاستناد على الساعدين- الزحف للامام والى الخلف
3. من وضع الجلوس على القدمين والاستناد على الكفين- المشي بحركة الساق اليسرى مع اليد اليمنى لمدة دقيقه او دقيقه ونصف
4. الجلوس على الركبتين المثنيتين والاستناد على الكفين– رفع الساق اليمنى الى الاعلى مع الرجوع الى الوضع الاول ثم رفع الساق اليسرى الى الاعلى يكرر بالتناوب
5. الجلوس على الركبتين المثنيتين والاستناد على الكفين– رفع الذراع اليمنى مع الساق اليسرى وبالعكس
6. الجلوس على الركبتين المثنيتين والاستناد على الكفين–رفع الساق ثم ثنيها محاولة مس الركبه بالكفين




7. الجلوس على الركبتين المثنيتين والاستناد على الكفين– تكوير الجذع الى الاعلى بسحب عضلات البطن للداخل ثم الجلوس على العقبين تكرار الوضع عدة مرات
8. الوقوف على مفصلي الركبتين المثنيتين – الاستناد على الساعدين – رفع الساق الممدوده بالتناوب
9. الوقوف على مفصلي الركبتين المثنيتين- الاستناد على الساعدين – رفع الذراعين لاعلى لاخذ وضعية الاستناد على المرفقين ثم العوده الى الوضع الاولي
10. الوقوف على مفصلي الركبتين المثنيتين- الاستناد على الساعدين- مس مرفق الذراع الايسر بمفصل الركبه في الساق اليمنى ثم العكس
11. الوقوف على مفصلي الركبتين المثنيتين- الاستناد على الساعدين- مد الساقين في مفصل الركبه مع رفع الورك للاعلى وبدون رفع الساعد عن الارض
12. الجلوس على الركبتين المثنيتين والاستناد على الكفين – رفع الذراعين مع الساقين بالتناوب مع اخذ زفير عند ثني الجذع للخلف وشهيق عند الرجوع للوضع الاولي
تؤدى هذه التمارين بتكرار من 4- 6 مرات والتدرج في رفع التكرار الى 10 مرات
ويمكن اختيار التمارين التي تتمكن المرأه من تطبيقها يسهوله والتاكيد على التمارين من وضع الاستلقاء على البطن وتمارين من وضع الاستناد على الاربعه بشكل مركز .



#2

افتراضي رد: الرحم المائل ( المقلوب )

معلومات مفيده
#3

افتراضي رد: الرحم المائل ( المقلوب )

معلومات مفيده
إظهار التوقيع
توقيع : حياتي وبكيفي
#4

افتراضي رد: الرحم المائل ( المقلوب )

جزاك الله خيرا
أدوات الموضوع


قد تكوني مهتمة بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى
اسباب العقم وتأخر الإنجاب عند المرأة ريموووو مرحلة الحمل والولاده
مواضيع منوعه عن الحمل مهمه شوشو السكرة مرحلة الحمل والولاده
كيف تحافظى على نفسك من سرطان الرحم dodo modo العيادة الطبية
صلة الرحم الموجودة المنتدي الاسلامي العام
الرحم المقلوب مايا علي مرحلة الحمل والولاده


الساعة الآن 11:25 PM


جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع


التسجيل بواسطة حسابك بمواقع التواصل