أو

الدخول بواسطة حسابك بمواقع التواصل

#1

افتراضي رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه

رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه
رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه
رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه
رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه




رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه




[IMG]https://www.***- /vb/bayt4/img_1352225931_209.gif[/IMG]


رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه



كانت فى اوج جمالها ورونقها..فهى اللحظه التى انتظرتها كثيرا..اليوم سوف تراه..رغم انها تعرف انها لا تعنى له شئ..ولن يهتم بمرآها..لكنها لم تقاوم من ان تتأنق فى ملبسها من اجل عيناه..عله يلاحظها..او حتى ينظر ناحيتها..فنظره منه تكفيها..

***- ***- **
انها ساره..عمرها 22 وعشرون عاما..تدرس بالجامعه الامريكيه..
وحيدة والديها..من عائله محترمه ومتوسطه الحال..تسكن فى الضواحى..وكل املها ان تنال حب حياتها..رجل بمعن الكلمه..انه فؤاد..رجل اعمال..لكنه يكبرها بكثير..فهو فى ال36 من العمر..وينظر اليها كطفله..انها من عمر اخته الصغرى صديقتها نور..التى تدرس معها منذ الابتدائيه..تعودت على زيارته والباقاء مع نور فى منزلهم الكبير فى المدينه ..لكن فؤاد كان دائما خارجا فى عمله او مسافرا للعمل..
اما احمد..اخوهم الاوسط فكان دائما هناك..عمره الان 29 سنه..فتى طائش يحب الحياه والاستمتاع فيها..يحب ان يجرب كل ما يجده متوفر امامه..فسح مغامرات سفر رحلات زيارات خروجات..كل شئ لكن بعقل..دون ان يسبب المشاكل لنفسه او لاهله..انه مرح جدا..لكن ساره لا تعتبره ندا لفؤاد البطل الاسطورى لها..فارس احلامها وما تتمناه لنفسها كزوج..
واختهم جنى متزوجه من ماجد ولديها ابن واحد هو باسم عمرها 3 سنوات هو كل حياتها...وهى اكبر من احمد عمرها 32 سنه
***- ***- *
نور:اخيرا وصلتى؟؟اهلا حبيبتى لقد اشتقت لك كثيرا..امممممم ماهذا الجمال.؟؟؟
ساره:هههههههه نعم اخيرا وصلنا..فابى لا يحب القياده بسرعه كما تعرفين..مع انى طوال الطريق الح عليه ان يسرع..فانا ايضا مشتاقه لك كثيرا حبيبتى..لم ارك منذ بدايه الاجازه..
نور:الحمدلله انك سوف تقضين معى هذا الاسبوع باكمله..فقد مللت من الوحده..وامى لا تسمح لى بالخروج وحدى كأننى طفله..واحمد لا يريدنى معه طوال الوقت يكون مع اصحابه..وتعرفين ان فؤاد مسافر طوال الوقت..اما جنى اختى فهى مشغوله بزوجها وطفلها الحبيب باسم..ولا تحب ان تخرج معى او تأتى هنا للمبيت..
ساره:ههههه لقد اقنعت امى اخيرا فهى لم تكن موافقه..فهى لا تحب ان ابتعد عنها..تعرفين اننى وحيدتها..
نور:ههههه نعم صحيح كيف اقنعتيها بذلك؟؟
ساره: ههههههه اتعرفين ماقلت لها؟؟ قلت لها انها فرصه حتى تجددا حياتكما انتى وابى فى هذا الاسبوع..
ففكره امى جديا وقالت : لم لا..سوف نسافر انا ووالدك اربعه ايام الى الساحل..
نور وساره:هههههههههه
نور:يبدوا انها فرحت بفراقك ههههههه كم انتى ماكره.
ساره:اووووه انا؟؟ انا طيبه جدا..لقد منحتهم بعض الوقت وحدهما..
نور:ااووووه لا..فماشاء الله والداك عاشقين سعيدين..كل مره ازورك فيها ارى الحب لبعضهما بعض فى عينيهما ونظاراتهما..كم هما متفاهمين..
ساره بحب:نعم ولله الحمد..ربى يحفظهما لى..
نور:تعالى تعالى..نأخد اغراضك لغرفتك ومن ثم ننزل للحديقه نجلس مع والدتى قليلا..فلدينا اسبوع كاملا نقضيه معا..وسوف يكون اجمل اسبوع فى الاجازه باكملها..
ساره بفرح:هيا..
اخدتها نور لطابق الاول..حيث كانت هناك غرف النوم الكثيره..
كان هناك جناح كبير من اجل والدين نور....وفى الجهه المقابله تقع غرف نوم الاولاد..اولا غرفه احمد..من ثم غرفه فؤاد..واخيرا 3 غرف اولهم الغرفه التى سوف تسكن فيها ساره..بعدها غرفه نور ومن بعدها غرفه جنى التى مازالت تستخدمها عندما تبيت عند اهلها..وباقى غرف الضيوف...
دخلت الفتاتين غرفه ساره الكبيره المضيئه ذات الجو العطر الدافئ..حيث نور الشمس يملئ المكان..
ساره بفرح:كم احب منزلكم..اشعر فيه بالاسترخاء والهدوء والدفئ..
نور:اوووو وكم انا مللت منه واريد ان اخر واستمتع بالحياه خارجه..
ساره:ههههه نعم عندما تتزوجين فقط..
نور بخبث:لا تقطعى احلامى ياحمقاء..لا اريد ان اخرج من سجن الى اخر..اريد الحريه..الحريه الحريه ياعالم
ساره:ههههه يامجنونه..ومن هو الذى يحبسك حتى تطلبين الحريه..
نور:من؟؟؟ اهلى..هذا البيت..واخيرا ذلك الخطيب الذى لا اعرفه ولا اريد ان اعرفه..اهئ اهئ اهئ(تتصنع البكاء)
ساره تضحك من تصرفات نور الصبيانيه..
ساره:اممممم مجنوووونه..اهناء فتاه بجمالك وتخطب ولا تكون سعيده؟؟
نور:لا اريد..لا اريد..اريد ان اعيش حياتى اولا..لا اريد الزواج الان يا ساره..
ساره:انه ابن عمك..ليس غريبا..
نور:بل غريب..انا لا اعرفه حتى!! سوى من صوره..ومن حديث امه عنه..ابنى الدكتور سامى..وابنى الدكتور سامى..وكأن ليس هناك دكاتره الا ابنها الدكتور سامى(وهى تقلد ام سامى زوجه عمها)
ساره:ههههههههه اسكتى يا هبله لا تسمعك امك..سوف تأنبك..فهى تحب سامى كثيرا..
نور:نعم..انها تحبه فهى من ربته
(سامى ابن عم نور...من عمر احمد..عندما ولدته امه كانت مريضه..فاخدته ام فؤاد وربته سنتين مع ابنها احمد..لدى تحبه كثيرا..وهو ايضا يحبها..لدى خطب ابنتها نور..ووالديها وافقا حتى من دون ان ياخدا رأيها..لدى هى غير مقتنعه بهذا الزواج..ليس لشخص سامى..لكن لطريقه خطبتها وكانهم فى ايام الجاهليه..وهى لا تعرفه ابدا..لم تره الا منذ سنوات عندما كان يأتى ليرى اهله بالاجازات..فهو يدرس بالخارج..ومازال..لكن هذه السنه سوف يرجع ومعه الدكتوراه فى طب الجراحه والعظام..)
بعد ان وضعت الفتاتان حاجيات ساره بالغرفه..نزلتا للجلوس مع ام نور فى الحديقه..
***- ***- **
لو اعجبتكم بدايتى

تابعوونى

**

فى امان الله
























رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه



إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#2

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

***- ***- ***- *
كانت ام نور تجلس وحدها فى الحديقه وتتناول قهوتها كالمعتاد فى مثل هذا الوقت من كل يوم
ساره ونور:السلام عليكم
ام فؤاد:اهلا اهلا بحبيبتى ساره،كيف حالك وحال والداك؟؟
ساره بخجل:اهلا بك ياخاله.؟الحمدلله هما بخير..شكرا لانك سمحتى لى بقضاء الاجازه مع نور..
ام فؤاد:يال ادبك ياحبيبتى كم احبك ..انتى تنورين منزلنا ياحبيبتى..فانتى صديقت ابنتى وانا احبك مثلها تماما..
جلست البنات وام فؤاد يتحدثن ويتناولون القهوه مع الكعك..حينما اطل عليهم فؤاد..
فاخد قلب ساره يدق بسرعه..لدرجه انها خافتان يسمعه من حولها..
فؤاد:السلام عليكم..
الجميع :عليكم السلام..
ام فؤاد:اهلا حبيبى..تفضل استرح معنا..وتناول القهوه..
فؤاد وهو يقبل رأس والدته:شكرا يا امى ولكننى مستعجل..يجب ان اغير ملابسى واخرج لاجتماع عمل حالا..
والدته:حسنا ياحبيبى..ربنا يوفقك..
فؤاد:كيف حالك حبيبتى نور؟؟اهلا ساره كيف حالك؟؟
نور:اهلا حبيبى الحمدلله انا باتم صحه ولله الحمد..
ساره بهمس:الحمدلله
لكنه لم يدعها تكمل حديثها واستأذن منهم وانصرف..مما احزن ساره كثيرا..فشرد دهنها..تفكر فى هذا الانسان الذى لا يشعر بها..
نور:ساره..ساره اين شردتى؟؟؟انا اكلمك..
ساره:ها؟؟نعم؟؟
نور:هههه اين ذهب عقلك ..هيا بنا نذهب لغرفتى..
ساره:نعم..لما لا..عن اذنك خالتى..
ام فؤاد:تفضلا..
نور وهما تتمشيان لداخل المنزل:مابك؟؟
ساره:ابدا..لا شئ..
نور:اهناك شئ يضايقك؟؟
ساره:لالا ابدا..لقد تذكرت والداى فقط..
نور:هل اشتقتى لهما بهذه السرعه؟؟
ساره:نعم..اشتقت لهما كثيرا..
نور:اووووه هيا هيا نبحث لك عن تسليه تنسيك حتى اهلك
ضحكت البنتان ...
***- ***- ***-
نور:ما رأيك ان نتعشى خارجا هذه الليله؟؟
ساره:نعم نعم ولما لا..
نور:احسنا..لنرى ...امممم..ساتصل باحمد حتى ياخدنا خارجا..فلن ترضى والدتى ان نخرج مع السائق ليلا وحدنا..
ساره:أين هو احمد..لم اره اليوم..
نور:يتسكع كعادته اكيد..
نور اتصلت باحمد:الو مرحبا احمد..كيف حالك؟؟
أحمد:اهلا بست نور..ما الذى ذكرك بى؟؟
نور:اوووه وهل استطيع انا ان انسى اخى حبيبى؟؟
أحمد:نعم نعم..هيا هيا اعطينى من الاخر...ماذا تريدين متصله؟؟
نور:اففف منك..الا استطيع ان اتصل باخى وقت ما اشاء؟؟
كانت ساره تضحك منها بصوت عالى..
أحمد:من معك؟؟ هل هى جنى؟؟
نور:لالا انها ساره صديقتى..
أحمد :ساره عندك؟؟منذ متى؟؟
نور:لدى اتصل بك..ساره ضيفتى لمده اسبوع باكمله..ولا اريدها ان تضجر بمكوثها معى هنا بالبيت محبوسه..اريد ان نخرج سويا نتعشى خارجا..لكن امى لن تسمح لنا بالخروج مع السائق..ولا ان اقود السياره فى هذا الوقت..انت تعرف امى..
أحمد:هههههه نعم انها معقده من ناحيتك.من قال لك ان تصطدمى بالسياره كل ماخرجتى بها ليلا؟؟
نور بغضب:اوووووووه...هل ستخرجنا ام لا..
أحمد:هههههه حسنا حسنا لا تغضبى..سوف اتى..استعدا..
واقفل الخط..
نور:اففف...ليتنى لم اطلب منه..
ساره:هههههههه لما تزعلينى من الحق..انتى فاشله بالقياده..
نور:ههههههه اسكتى والاقتلتك..
ساره:ههههه انا افضل منك ..
نور:لا اعرف لما لا ارى شئ عندما اقود السياره..
ساره بمزح:ههههه لانك تقودين بسرعه 1000..
نور:هههههه اعشق السرعه ما افعل؟؟
هيا هيا جهزى نفسك
***- ***- *
انصرفت الفتاتان تجهزان انفسهم..
لبست ساره بنطال جينز رائع يلائم قوامها الرفيع الناعم مع قميص من الحرير المشجر باللون الاخضر الفاتح كان براقا جدا على بشرتها البرونزيه الامعه..وعينيها الثاقبتين الامعتين بلونهما العسلى البراق...وحملت معهما حقيبه مناسبه جدا مع حذائها الخفيف..
رتبت شعرها الطويل المنسدل على ظهرها..ووضعت بعض لمسات من المكياج على وجهها النحيل..ورشت عطرها المفضل..وصارت جاهزه للخروج مع نور..
خرجت ساره من غرفتها لتقصد غرفت نور..لتتفاجئ بفؤاد خارجا ايضا من غرفته..
فؤاد وهو ينظر لها بتمعن:اهلا ساره..اخارجه انتى؟؟
ساره بفرح عارما من داخلها لانها صادفته:نعم سوف نخرج للعشاء خارجا انا ونور..
فؤاد:ومن سيقلكم؟؟لا تقولى نور الطائشه؟؟
ساره:هههههه لا ابدا..سوف ياخدنا احمد..
فؤاد:اها..ممتاز...الحمدلله انها لم تعتمد علىّ..فانا منشغل تماما..
ساره بلطف:انت دائما منشغل..ارحم نفسك قليلا..
نظر لها فؤاد نظره متفحصه اخرى ثم ابتسم
فؤاد:هذه هى الحياه..يجب ان نعمل لتأمين عيشنا..
ساره بفلسفه واضحه:نعمل لنعيش ولا نعيش لنعمل..صح..
فؤاد:نعم صح..لكن اذا لم اعمل كما يجب لن اصل الى ما اطمح ايضا..صح؟؟؟
ساره:انت شاب..وامامك الحياه..اذا عملت بهذه الكيفيه..سوف تشيخ دون ان تشعر بالحياه من حولك وبجمالها..وعندما يحين الوقت..سوف تندم على كل لحظه اتتك ولم تغتنمها للراحه او الفرح او المرح قيلا والاستمتاع بالحياه..ساعه لربك وساعه لقلبك..
فؤاد وهو يتنهد:ااااه ..نعم..ليتنى استطيع ان اخد بكلامك...
ساره:لما لا تغير رأيك وتأتى معنا للعشاء خارجا..فقط هذه الليله..
كان فؤاد سيوافق تحت الحاح ساره واحساسها بمتاعبه..فهو فعلا يحتاج لبعض المتعه والمرح..
أحمد:هههههه لا تتوقعى ان يوافق..انه وحش عمل..
خيب امل ساره ضهور احمد فى هذا الوقت بالذات..فقد شعرت ان فؤاد مسترخى جدا فى حديثه معها..وخافت ان يغير رأيه الان حتما..
نظرت له..وفعلا..اختفى البريق من عينيه الذى كان يكلمها به منذ قليلا..
فؤاد:كما قال اخى الطائش..عذرا..لا استطيع..عن اذنكما..
تركهما وانصرف..
أحمد:اممم مجهود جبار لاقناع اخى..
ساره:اهلا أحمد كيف حالك؟؟
أحمد وهو يتمعن فيها وفى ملابسها الانيقه:الحمدلله باحسن حال وعندما رأيتك زدت سرورا..كم كبرتى ياساره واصبحتى فتاه جميله..
لم يعجب ساره اطراء احمد لها مع انه قالها بكل ادب..
اقترب احمد منها..
احمد:لقد صرتى يافعه وجميله وحسناء..
امسك بخصله من شعرها الطويل بيده..وهو ينظر فى عينيها..لم يعجب ساره ذلك..فتحركت الى الوراء
ساره:عذرا..سوف..
أحمد:مابك ساره؟؟ هل انتى خائفه منى؟؟
ارتبكت ساره من جرأته..فهى فى منزلهم ومن تتوقع منه هذه الحركات معها وهى صديقه اخته وضيفتهم..
فؤاد:هيا ساره..نادى على نور حتى اوصلكم فى طريقى..
ساره بارتياح لظهوره..:حسنا..
***- ***- ***- *
فى السياره... ركبت ساره فى الخلف ونور بجانب فؤاد..
نور:لا اصدق انك وافقت على ان تقلنا معك فؤاد..
فؤاد:نعم تذكرت ان الاجتماع امامه نصف ساعه ايضا فقلت لما لا اقلكم واذهب للاجتماع ثم ارجع فاخدكم للمنزل معى..
نور..واااو ممتاز..وخد راحتك فى الاجتماع لا تستعجل ابدا...
ضحكت نور وساره لذلك..
فؤاد:يامحتاله....اتريدين ان تباتى خارجا الليله حتى تقتلنا امى انا وانتى معا..
نور:ههههه قلت خد راحتك لم اقل نام هناك..
ساره:هو يقصد انه اذا اخد راحته بالعمل سوف ينسانا فى المطعم افهمتى؟؟
فؤاد:هههههه ساره تفهمنى..ونظر لها من مرأته الاماميه..فتلاقت الاعين..فابتسم لها فؤاد واشاح وجهه عنها..
اما ساره..فكانت تحلق فى السماء سعاده وفرح...فاليوم تكلمت معه وحدهما وها هى تنظر فى عينيه من قريب..كم هى محظوظه..حتى لو هذه الاشياء لا تعنى له شئ..فهى تعنى لها الكثير..فهى...تحبه
***- ***- ***- **
اوصلهما فؤاد حتى المطعم..نزلت الفتاتان فاذا بهاتف نور يرن..
نور:انه أحمد..ترى ماذا يريد..
كان فؤاد يريد ان ينصرف لكنه توقف قليلا يستمع لنور..
نور:نعم أحمد..
نحن بالمطعم..نعم لقد وصلنا..لا فؤاد سوف يتركنا وينصرف ومن ثم سيرجع لنا بعد انتهاء اجتماعه
نور:هل سوف تأتى لتقلنا؟؟(نور مستغربه)ولماذا؟؟ فؤاد قد عرض علينا ذلك..اذهب مع اصحابك انت..
فؤاد نزل من سيارته..وتناول هاتف نور منها..
فؤاد:نعم أحمد؟؟ماذا هنالك؟؟
احمد مستغرب:نعم فؤاد مابك؟؟ انا اكلم نور..
فؤاد ابتعد عن الفتاتان يتكلم بهمس مع احمد
فؤاد:اسمع احمد...انا افهم تصرفاتك يا اخى..لكن ساره صديقه اختنا..فابتعد عنها ولا تفكر ان تلهوى معها..وهى ضيفتنا ويجب ان نحافظ عليها..
أحمد بغضب:ما بك يا اخى وهى ترانى اتغزل بها ام اواعدها سرا؟؟كل ماهنالك اننى احببت ان اقلهما للمنزل لا اكثر..اسمع..انسى الفكره..اوصلهما انت..
واغلق الهاتف غاضبا..
رجع فؤاد الى نور واعطاها الهاتف..
فؤاد:سوف اتى حالما انتهى من عملى..تمتعا بوقتكما.. وانصرف
ساره:ماكل ذلك؟؟
نور مفكره:لا شئ..هيا يابطتى ...لنلهو قليلا..فهناك صاله العاب مرفقه بالمطعم...
دخلتا لتستمتعا معا باللعب واللهو..
***- ***- *
اما فؤاد..فكان عقله مشغولا باحمد وتصرفاته الطائشه..نعم هو شاب ومن حقه ان يعيش لكن ليس على حساب سمعت العائله ولا ضيوفهم بالاخص اصحاب اخته نور..انهم نقطه حمراء له..
مابك مشغول بالك بما يفعل احمد؟؟(فؤاد يكلم نفسه)
هل انت تغار؟؟ام تخاف ان يخطف ساره منك؟؟
فؤاد بصوت مسموع يكلم نفسه:يخطفها منى؟؟يالى من اهبل..انها فتاه صغيره من عمر اختى الصغره..فى ما افكر انا؟؟هل رجعت للمراهقه؟؟ههههههه
لكن ساره ظلت تشغل باله طوال الوقت..رقتها..ابتسامتها..لا يعرف كيف ولماذا..لكنه اليوم ليس على عادته..حتى انه لم ينتبه للاجتماع كليا ولا يعلم مادار به..
فؤاد فى الاجتماع:عفوا..انا اعتذر منكم ياساده ..لكننى متعب ولا استطيع التركيز حاليا..فكيف اتخد اى قرار بالمشروع؟
وهكذا فض الاجتماع بسرعه..فاسرع فؤاد راجعا للمطعم عله يتناول الطعام مع الفتاتان.
فى المطعم..كانت الفتاتان مستمتعتان معا..وتدبران المقالب لبعضهما البعض لتضحكان وتلهوان..
كانت هناك لعبه سيارات التصادم..وهناك الكثير من الشباب يلهون بها..قررت البنتان ان تركبان ايضا للهو..حجزت كلا منها سياره لها..وبدأ المرح..كانت نور متهوره جدا وتحب القياده..فكانت تحاول دائما اللحاق بساره والاصطدام بسيارتها..وساره تهرب منها وتحاول ان تلحقها ايضا وتصدمها..وكان هناك شباب كثيرون يركبون السيارات معهم..فيحاولون ايضا الانخراط فى اللعبه مع البنتان..فيصطدمون بنور..وهى تلحق بهم للانتقام..اما ساره فكانت تخاف فتهرب من الجميع..دب المرح فى الصاله وصار الجميع يتفرج عليهم..فقد كانت اللعبه مسليه والجو حماسى..
وصل فؤاد للمطعم فتفقد الطاولات فلم يجد الفتاتان فعرف انهما تلعبان فى الصاله الاخرى..فتوجه الى هناك..
اخد يبحث عنهما بين الناس..فلاحظ كل اليوم متوجهه لصاله السيارات المتصادمه..فاتجه الى هناك ايضا..وقد وجدهما تمرحان..فتبسم على منظرهماوهما تعاندان بعض وتمرحان..
انتهت اللعبه وصار الزاميا ان تنزلا..ما ان فتحتا الابواب حتى تنزلان..حتى اتجه لهما احد الشباب..
الشاب:لالا..ابقيا معنا..لا تنزلا..اركبا مره اخرى على حسابنا..
نور بأدب:لا شكرا..لقد اكتفينا..
نزلت ساره..لكن االشاب اعترضها..
الشاب:هيا يا قمر..لا تذهبى..
ساره:لوسمحت ابتعد عن طريقى..هناك فتيات كثيرات تلهون اذهب والهو معهم..
الشاب:لالا ..انا اريدك انت..هيا انا ادعوك..
نور:مابك الا تفهم؟؟لا نريد..
الشاب:هى تريد..اليس كذلك ياحلوه؟؟
ساره بغضب:ابتعد عنى مابك؟؟اتريد ان تعكر صفو يومنا؟؟
فؤاد:لالا..هو مؤدب وسوف ينصرف حالا..
نظر له الشاب..فعرف انه من اقاربهم..فانصرف حالا..
كان فؤاد يقف متكئ على درابزين الصاله منتظرا فى مرح..
نور مستغربه جدا:فؤاااااااد ؟؟انت هنا؟هل انتيت بهذه االسرعه من اجتماعك؟؟
فؤاد:لا لقد الغي الاجتماع..فاتيت للعشاء معهكما..لا تقولا لى انكما قد تعشيتما..
ساره بفرح :لالا..هيا نحن ندعوك..
فؤاد:اوووووووووه يالى من محظوظ..انا مدعوا من اجمل فتاتان هنا؟؟كم انا سعيد بذلك..
ضحك الجميع وانصرفوا..
تناولوا العشاء بكل متعه وكانت نور تتحفهم بنكاتها ومقالبها فستمتعوا جدا بالسهره الى ان رجعوا للمنزل..
كانت ساره اسعدهم..فاليوم لن ينسى ابدا من ذاكرتها..فحبيبها هنا..بجانبها ومعها وقد انقذها اليوم مرتين من موقفين مختلفين..
دخلت غرفتها ورمت نفسها على سريرها فرحه ومتعبه..فنامت وهى تحلق فى عالم الاحلام..
***- ***- ***-
ام فؤاد:انا لا اعرف ما افعل مع اخوك احمد..لقد اتعبنى كثيرا..
فؤاد:اووه يا امى..لا تتعبى نفسك بالتفكير..فاحمد لن يعقل ابدا ..
ام فؤاد:بلا بلا..سوف يعقل صدقنى..لكن اتعرف متى؟؟
عندما يتزوج..
فؤاد يضحك:هههههه يتزوج؟؟احمد؟؟
ام فؤاد:نعم يتزوج..ام تريده ان يبقى عازبا مثلك؟؟
فؤاد:اوووه امى..دعك منى انا..فعلا زوجيه..يمكن ان يتغير..ويصبح رجلا يعتمد عليه..فانا احتاجه بالعمل لكنه دائما يتهرب منى..
ام فؤاد:نعم..سوف ازوجه قريبا..والعروس جاهزه ..
فؤاد:هههه ومن هى تعيسه الحظ؟؟
ام فؤاد بثقه:بل سعيده الحظ..انها ساره..
صعق فؤاد:من؟؟؟اى ساره؟؟
ام فؤاد:ساره صديقه نور...لقد اصبحت شابه يافعه رائعه الجمال..واعتقد ان احمد معجب بها..وهى تربيتنا..نعرفها منذ كانت طفله..
فؤاد وهو لا يعرف مايقول:امى انها طفله..لالا..لا تفكرى فيها حتى..ابحثى عن اخرى له تناسبه..
ام فؤاد:لا ليست طفله..فهى من عمر نور..ونور قريبا تتزوج..
فؤاد يفكر فى حل:بل طفله يا أمى,,انها ليست مؤهله للزواج بعد
كانا يجلسان فى الحديقه..تحت شرفت غرفه ساره بالضبط..وقد سمعت ساره كل ما دار بينهما من حديث..
فشعرت بالحنق لانه يوصفها بالطفله..اذا كان يفكر بها انها طفله من اجل اخيه فما سيفكر بها من اجله هو وهو اكبر سنا من اخيه..
ساره تفكر:انا طفله؟؟اااه..لما يقول عنى هكذا..لكن نظراته لى بالامس لم تكن تقول ذلك..ماهذا الانسان المتناقض..انا طفله..حسنا يا فؤاد..سوف اريك من هى الطفله

يتبع

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#3

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

***- ***- **
امضت ساره يومها وهى تفكر ماتفعل من اجل ان يندم فؤاد لانه اطلق عليها لقب طفله..
نور:هيييييييي..مابك اليوم ياساره؟؟
ساره:مابى؟؟لا شئ..لماتقولين ذلك؟؟
نور:لا اعرف..تبدين ساهيه ومشغوله البال..
ساره:لالا..كنت افكر فقط
مارأيك ان نخرج العصر؟؟اشعر بملل
نور:فكره فوق الممتازه..هههه
تعرفيننى اتمنى ذلك..
ساره:اذن هيا اخبرى والدتك..سوف اقود السياره انا
نور:حسنا..فقط لا لشئ الا لاننى اريد الخروج ايضا..والا ماكنت ساسمح لك ان تقودى وانا جالسه بجانبك..
ساره:اووه ياهبله انا اقود افضل منك
نور:نعم نعم..تقودين على سرعه 40 كم متر بالساعه
ساره:افضل منك يا طائره على الارض
الاثنتان:ههههههه
***- ***-
ساره وهى تقود السياره:لا اصدق ان والدتك وافقت بسرعه على خروجنا..
نور:هههه هى تريد ان ترتاح من زنى عليها..لا تحب الحاحى..
ساره:معها حق..انتى فضيعه فى الالحاح..
نور:هههههههههه
اتعرفين..انا حزينه ان الاسبوع سوف ينتهى بسرعه..ساره ابقى معى..لا ترجعى الى اهلك..كم احل الحياه وانتى بجانبى..
ساره:هههه اذن اختطفينى وضعينى فى بيتكم رهينه..
نور:بل من الافضل ان ازوجك احد اخواى واريح بالى..
ساره فرحت لهذه الفكره:ههههه ومن هو التعيس الذى ستختارينه لى؟؟
نور:فؤاد طبعا..
ساره وقد ابتسم قلبها فرحا:ولما هو بالذات؟؟
نور:لا اعرف لقد لاحظه ارتياحه عندما تكونين موجوده...
ساره:ارتياح؟؟ حرام عليك..انه يغضب كل مايرانى امامه وينصرف..
نور مفكره:يمكن لانه معجب بك لكن فرق السن يغضبه..
ساره:نعم..هو يرانى طفله..
نور وهى تنظر لها:انتى معجبه به صح؟؟لا تكذبى علىّ..
ساره صامته..
نور:يسسسس..لقد عرفت ذلك من نظراتك له..تتغير عندما يكون هو موجود..
ساره:ههه وما الفائده...هو لا يرانى يانور..
نور:نعم..هو يفكر بعقليه قديمه..وعنده فرق السن مهم..اعتقد انه سيخطب تلك البلهاء مريم..
ساره بتفاجئ:من؟؟؟اى مريم؟؟ابنت خال والدتك؟؟
نور بحزن:نعم..امى تصّر عليه ان يخطبها..وهو يأجل الموضوع..
ساره:ماذا؟؟اااه نور..ليتك لم تخبرينى..
نور:اسفه..لكن لم ارد ان تعيشى بوهم يا ساره..تعرفين كم احبك واريدك ان تكونى زوجه اخى..لكن..
ساره بحزن:لا يهم..انسى الامر..
***- ***- ***-
ذهبتا للنادى..تغدتا هناك..
احمد:مرحبا ياحلوات..
نور:اهلا احمد..انت هنا؟؟ غريب..
احمد وهو ينظر لساره التى تنظر بعيدا ساهمه..
احمد:ما الغريب يا اختى؟؟لقد دعانى طارق للغداء هنا..فجأت..هل تغديتما؟؟
نور وهى تلاحظ نظرات احمد:نعم تغدينا منذ وقت..الا ينتظرك طارق؟؟
احمد:مابك ساره؟؟ تبدين حزينه؟؟
ساره:لالا..كنت افكر بوالدى..سوف يرجعان بعد يومين من رحلتهما..لان الاسبوع سوف ينتهى وارجع بيتنا..
أحمد:اووه لا..لما لا تبقين اكثر؟؟اطلبى منهما ذلك وابقى..
ساره:ههه لالا..لن يوافقا..هما وافقا رغما عنهما لان نور الحت عليهما كثيرا..
نور لما لا تأتين انتى للمكوث معى بعض الوقت..اطلبى من والدتك ذلك؟؟
احمد:لا ابد..لن تذهب..
ساره:ولما؟
احمد:ماذا تعتقدين؟؟كيف نسمح لاختنا بالمكوث فى منزل اناس اغراب عنا؟؟
ساره :اغراب؟؟؟وماذا افعل انا فى منزلكم اذن؟؟
نور:يكفى انت وهى..هيا ساره..لنذهب..
ساره:لا لحظه..لماذا لا تسمح لاختك وتسمح لى انا؟؟
أحمد:لا الموضوع مختلف..
ساره:كيف؟؟
أحمد وقد تحير من كلامه:لا اعرف..لكن اختى لا تذهب للبقاء فى منزل اناس اخرين ابدا..هناك والدك..
ساره بغضب:احترم نفسك..هل والدى الان خطر على اختك؟؟وانا؟؟الست بمنزلكم مع شابين؟؟ام ان اختك تخاف عليها وعلى بنات الناس لا؟؟
أحمد:اسمعى..لا تزيدى الامر..اختى لن تذهب لاى مكان..فاختى عندها اناس تخاف عليها وعلى سمعتها..وانتهى الامر..
نور:كفى..مابك احمد؟؟انت تهين ساره وعائلتها بكلامك..
ساره انصرفت عنهما باكيه..فبكلامه كانه كان يشكك بها وباخلاقها وبعائلتها المحترمه..
نور:ااااه منك يا احمد..لا تعرف كيف تضبط لسانك..
ساره..ساره انتظرينى..
ساره:اتركينى نور..اتركينى ارجوك...سوف ارجع للبيت وحدى..اريد البقاء قليلا وحدى..
وانطلقت راكضه..ولم تلحق بها نور..فهى تعرفها عنيده...
نور:ااعجبك ذلك؟؟
وتركته ورجعت للمنزل وحدها...
ام فؤاد:مابك يانور؟؟وأين ساره..
اخبرتها نور وماحدث..وكان فؤاد فى الطابق الاول يستكع لهما..
نزل من فوره:ماذا؟؟أأحمد قال ذلك لساره؟؟لما فعل ذلك الغبى؟؟
نور:لا اعرف..انه مجنون..
فؤاد:وأين ساره الان؟؟
نور:لا اعرف..سوف ترجع لا تخاف..لكنها تريد ان تبقى وحدها قليلا..
بعد ساعات
أحمد:هل رجعت ساره؟؟
نور:اسكت انت..ولا تسأل عنها حتى..
ام فؤاد:نعم..لا تتحدث انت نهائى..ان البنت امانه فى عنقنا وانظر مافعلته انت لها..
احمد بضيق:اففففف..انا لم اقصد شئ..كل ماهنالك كنت اريد ان اتحدث معها قليلا..وهذا ما وصل له الموضوع..
فؤاد:ولما تتحدث لها اصلا؟؟
ساره:السلام عليكم
الجميع:عليكم السلام..
ام فؤاد:اين كنتى يا ابنتى؟؟
ساره:هنا ياخاله..لا تقلقى..
اعذرونى شغلت بالكم قليلا..
نور..انا سوف ارجع الى منزلناا اليوم..فوالداى سوف يرجعان..واريد استقبالهما..
عن اذنكم..
نور بخيبه امل:لا ياساره..لا تذهبى الان..لقد اتفقنا بعد ايام سوف تذهبين..
ساره:نعم لكن اسنجدت امور و....
فؤاد:ساره..اسمعى ما ساقوله لك..ابقى بقيت الاسبوع هنا..حتى بعد ان يرجع والداك وتستأذنينهما..سوف اسمح لنور بالذهاب معك..والباقاء فى منزلكما اسبوعا اخر..مارائيك؟؟
ساره بفرح كبير.:حقا؟؟ هل ستسمح لها بذلك؟؟
فؤاد:ولما لا؟؟
نظرت ساره لاحمد..الذى خفض نظراته للارض خجلا من كلامه السابق..
ساره:لكن..
فؤاد:ساره الا تثقين بكلامى؟؟ ماقاله اخى هو مجرد ترهات لا تعنى اى شئ..ونحن نثق بك وانتى مثل نور بالنسبه لنا..واى شئ يصيبك او يحزنك سيحزننا..وبيتنا هنا هو بيتك..اتفهمين؟؟
ساره بسرور:شكرا لك فؤاد..لقد ارحتنى..
ام فؤاد:لا ياحبيبتى..انتى ابنتى الاخرى صدقينى وانا احبك مثل نور..لا تفكرى ابدا فى اى شئ اخر..وأحمد سوف يعتذر لك عن كلامه..
أحمد:نعم..انا اسف..كنت ابله..لا اعرف كيف قلت ذلك لك..سامحينى..
ساره:حسنا..وانا اسامحك..لكنك سوف توافق على ذهاب نور معى صحيح؟؟
أحمد بابتسامه ساحره:نعم اوافق طبعا..
الام:طيب هل نذهب للعشاء الان؟؟
فؤاد طبعا..سوف نتعشى كلنا معا..هيا..
ساره:اسمحوا لى سوف اغير ملابس وارجع حالا..
جلس الجميع على طاوله الطعام مطمئنين وفرحين يأكلون..
والكل مهتم بساره ويقدم لها الطعام..
كانت ساره تجلس بجانب فؤاد..وكل دقيقه يلتفت لها ويبتسم..وكانت هى فرحه جدا بهذا الاهتمام منه

مرحباااا..
نظر الجميع باتجاه صاحبه الصوت القادم..
***- ***- ***-
تمنت ساره ان تنشق الارض تحتها وتبتلع صاحبه الصوت تلك..انها هى..غريمتها هنا امامها..وفى تلك اللحظات بالذات التى شعرت ساره بها بالسعاده بجلوسها بجانب فؤاد..
مريم:مرحبا جميعا..هل اتيت بوقت غير مناسب؟؟
كان الكل ينظر لها باستغراب..فهى لم تخبر احدا عن مجيئها..
ام فؤاد..:اهلا يا حبيبتى..اهلا بك..كيف حالك وحال والدتك؟؟
مريم بحزن:اهلا ياخالتى..امى ليست بخير..لدى انا هنا وأتيت بوقت غير مناسب اعذرونى..
قامت ام فؤاد من فورها تستفسر عن ما الم بابنت خالها..
ام فؤاد:لم يامريم؟؟ مابها والدتك؟؟ خير ياحبيبتى..؟؟
مريم:لالا..لا شئ ياخالتى لا تقلقى..هى متعبه قليلا فاخدناها الى المستشفى هنا بالمدينه حتى تعمل بعض الفحوصات..وقد طلب منى ان اتى هنا عندكم وابقى..حتى تنتهى الفحوصات..فليس لدى مكان اخر اذهب له..
رحب الجميع بمريم وتمنوا لوالدتها الصحه والعافيه
فؤاد كان مرتبك..فهو يعلم بمخطط امه لتزويجه من مريم تلك.وهو لا يطيقها فهى متكبره ومغروره..
فؤاد:اسمحوا لى..العمل ينادينى..
مريم بدلال:ببهذه السرعه؟؟ لم نجلس معا بعد..
نظر لها فؤاد بنظره مستغربه وتركهم وانصرف..
نظرة مريم لخالتها باستفهام...
فلم تجبها ان فؤاد..
اما ساره فكانت تنظر لهم وقلبها سيتوقف حزنا..
هى تحبه ولا تريد ان تنظر له اى امرأه بالكون غيرها..لكن هذه المريم..انها حجر عثره بطريقها..بل عظم فى بلعومها..ويبدوا انها هى الرابحه به منذ الان..
ساره:عن اذنكم ساذهب لغرفتى..
أحمد:ساره انتظرى اريد ان اتحدث معك..
خرجت ساره للصالون وخرج احمد وراءها..
ساره:نعم؟؟
أحمد:ليس هنا..تعالى للخارج قليلا...
شعرت ساره برغبه كبيره لاستنشاق الهواء فوافقت بسرعه..
خرجا للحديقه
ساره:ماذا هنالك؟؟
أحمد:ساره..انا اسف عن مابدر منى هذا اليوم..
ساره:الم نغلق...
احمد مقاطعا اياها:هسس..لا تتكلمى واسمعينى فقط..
انا لا اعرف من اين ابدأ..لكن انا معجب بك كثيرا يا ساره..بل اشعر اننا اعشقك..وهذا اليوم عندما عرفت انكما بالنادى ذهبت الى هناك..فقط من اجل ان اراك واجلس معك..وعندما قلتى انك سوف تذهبين جن جنونى ولم اعرف ما اقول فبدل ان اقول لك لا تذهبى كنت اجرحك واغيضك ..لا اعرف لما لكننى فعلا معجب بك..واتمنى ان تكونى زوجه لى..
ساره متفاجئه..
ساره:ماذا؟؟ ما الذى تقوله يا احمد..انا..
احمد:لالا..لا تردى الان..فكرى بالموضوع اولا ارجوك..لو قلتى نعم..سوف اطلب من والدتى خطبتك لى..لكن فكرى اولا..افهمتى؟؟؟
وتركها وانصرف..
ساره بحزن تفكر:هو يريدنى..احمد..لكننى احب اخوه ..اخوه الذى ينظر لى على اننى طفله صغيره..ها هو اخوه يريدنى زوجه له مثلما امه تفكر بى...امه..نعم امه التى تفكر ان تزوج فؤاد بتلك اللعينه المغروره مريم..كنت اكرهها مره والان بت اكرهها الف مره..
ما العمل الان؟؟
نور:هلوووووووووو..اين وصلتى يا اينشتاين؟؟
ساره بحزن:وصلت للقمر..هّلا انزلتنى؟؟
نور:مابك؟؟ ماذا يريد منك احمد؟؟
ساره:هههههه..انه يريد ان يتزوجنى..اتصدقين ذلك؟؟
نور مستغربه:ماذا؟؟كيف ذلك؟؟يتزوجك هكذا..ودون اى مقدمات؟؟ هل جن؟؟
ساره:هههه لا اعرف..بالصباح يهيننى والان يريد ان يتزوجنى..
نور:امممممممم..وماذا قلتى له؟؟
ساره بحزن:لا شئ..طلب منى ان افكر..
نور:ما بك؟؟
ساره:لا شئ.. هيا نذهب لغرفتى..فلا احب ان ارى تلك العقرب..
نور:اممممم..تلك العقرب اتت لتبقى..لقد طلبت منى تجهيز غرفه لها..
ساره:نعم..لقد اتت لتنغص علىّ اجازتى هنا معكم..
نور:بل اتت لتقبض على فؤاد وتكلبشه فى خطبتها..انا اعرفها جيدا..عندما انتظرت نبأ الخطوبه منذ فتره ولم ترى اى نتيجه..جاءت حتى تعجل كل شئ وترى الامر واقع امامها لا محاله..
ساره:نعم..ويبدوا انها سوف تنجح قريبا..
نور:لا اعرف..ففؤاد ليس راغبا بها..
ساره مفكره:لا ادرى..كل شئ جائز..
***- ***- ***-
فى المساء نزلت الفتاتان..
نور:اهلا امى..اين الجميع؟؟
ام فؤاد:ليس هناك سوانا..فاحمد خرج بصحبه اصدقائه..وفؤاد ومريم خرجا للاطمئنان على والدة مريم..
نور:لما..هل حصل شئ جديد؟؟
ام فؤاد:لا..لكن مريم طلب من فؤاد اخدها الى والدتها فهى تبدوا حزينه ولن تستطيع القياده..
نظرت الفتاتان الى بعض..
نور بهمس لساره:انها لا تضيع وقتها ابدا..عندما تضع شئ فى راسها..فهى تحصل عليه باى ثمن
جلست الفتاتان تتفرجان على فلم مع والدة نور الى منصف الليل تقريبا..
ام فؤاد:لقد تأخروا كثيرا..سوف اذهب للنوم..
ساره ونور:تصبحين على خير..
ساره:يبدوا انهم مستمتعون بوقتهم..
نور:يبدوا ذلك..
بعدها بنحو نصف ساعه..دخلت مريم عليهم وهى فى قمت السعاده والمرح وصوت ضحكاتها تنتشر بكل مكان...
مريم:هههههههه..انت مدهش يا فؤاد..
فؤاد:هههههه
كانت ساره ونور تنظران لهما..
مريم بخبث:مرحبا يا صغيرات
نظرت ساره الى نور التى كانت تنظر لها ايضا..وقفتا..وانصرفتا الى الطابق العلوى
مريم:ههههه مابكما؟؟ الا تتحملان مزاحا؟؟
فؤاد:انهما اجمل شابتان على وجه الارض وليستا صغيرتان لعلمك...
ساره وكأنها تقول لا نريد دفاعا من احد
ساره:تقصدين اننا الشابتان هنا والباقى عواجيز؟؟
سكتت مريم نهائيا فساره كانت تشير الى ان مريم اكبر منهم سننا وهذا الشئ يغضبها..فقد قاربت على سن الثلاثين من العمر..
لبتسم فؤاد لشده بديهية ساره وردها القاسى
فؤاد يتدارك الامر قبل ان يتحول الموضوع لشجار
فؤاد:هههههه انا عن نفسى عجوزا اعترف..وما اجملنى من عجوز
التفتت له مريم بدلع ودلال:نعم..فليكن..عجوزان ..وما اجملنا من ثنائى عجائز..اليس كذلك..
ضحك فؤاد ولم يعلق على كلامها بشئ..فهو يعرف هى اين تريد ان تصل..
فؤاد:هيا اسمحوا لى..انا متعب واريد النوم..تصبحون على خير..
نور:ونحن ايضا..تصبحون على خير..هيا ساره..
صعدتا السلالم خلف فؤاد..
مريم بقهر:وانا مايبقينى هنا وحدى؟؟ وصعدت غرفتها وراءهم..
***- ***- **
نور:اففففف منها..كم هى لئيمه..
ساره:لما حضرت الان بالذات...لِم لم تصبر حتى اذهب لمنزلنا؟؟ كلها يومين واذهب..
نور:ساره لا تذكرينى..كم اتمنى ان لا تذهبى ابدا..
ساره بمزح:ههههه اذن سوف اتزوج باخوك
نور:ولم لا..اتمنى ذلك فعلا.
اطرقت ساره برأسها للاسفل
نور:اووووووووه ساره لا تحزنى..انه اعمى قلب لو لم يحبك صدقينى..كم اتمنى ان تكونى انتى زوجه اخى لا تلك العقربه..
ساره:لا بأس حبيبتى..كل شئ قسمه ونصيب..
نور:فعلا صرت اكرهها اكثر واكثر..
ساره:هيا للنوم..اليوم نامى عندى اتسمعين؟؟
نور:اووووووه طبعا..احب ان انام عندك يا حبيبتى..
الاثنتان:هههههههههههه
***- ***-
استيقظت ساره من نومها على حلم غريب..مخيف..كانت قلقه وتتصبب عرقا..
لم تحب ان توقظ نور..
ارادت ان تشرب الماء..فنسلت من فراشها..ونزلت للمطبخ..
بعد ان شربت الماء..احست ان هناك شخص وراءها..استدارت فاذا هى مريم..
ساره بخوف:بسم الله..لقد اخفتنى..
مريم بحقد:اخفتك؟؟ هل انا وحش ام ماذا؟
ساره:انما فاجئتنى..عن اذنك..
مريم:انتظرى..من تحسبين نفسك انتى؟؟
ساره:عفوا؟؟
مريم:اسمعى يا حلوه..لا تعتقدى اننى لا افهم نظراتك لفؤاد..او لا الاحظ حركاتك لى وجعلك اياى اضحوكه انام الجميع..اسمعينى جيدا..انتى لستى ندا لى..فؤاد ملكى انا..ولم تاخده منى طفله مثلك..اتفهمين ذلك؟؟
ساره بحقد كبير:لتذهبى الى جهنم..فؤاد ليس طفل..اذا اردك فلياخدك هو حر..انما قلبى انا ملكى وحدى..وانا احدد من احب ومن اريد لا انتى يا هذه اتسمعين؟؟ واحترمى المنزل الذى انتى فيه..
مريم:هههههه انه قريبا سيصبح منزلى..وعندها..لن اسمح لامثالك بدخوله..
ساره:هههههه..سنرى ياحلوه..سنرى..
تركتها ساره وهى فى قمه غضبها..
فلم تستطع ان ترجع الى غرفتها ونور هناك وهى غاضبه هكذا..
اردت ان تهدئ اعصابها قليلا فخرجت للحديقه..
واخدت تتمشى هناك على ضوء القمر..
كانت تتمنى ان تبكى,,ارادت ذلك..لكن كبريائها منعها من ذلك..
فؤاد:ماذا تفعلين هنا ياساره بهذا الوقت؟؟
ساره بخوف:لقد اخفتنى..ماقصتكم اليوم؟؟
فؤاد وهو يضحك بهدوء:هههه من تقصدين؟
ساره:لقد فاجئتنى منذ قليل مريم بالمطبخ وانت الان..
فؤاد بهمس:الم تنم بعد؟؟ افففففف..كم هى لجوجه..هسس لا ترفعى صوتك حتى لا تنتبه لنا هنا وتأتى..فليس لى مزاج ان اتحملها..
ساره بلئم:اممممم..لكنك تحملتها طوال السهره على علمى..
فؤاد:ههههه من انا؟؟ هل هى اخبرتك بذلك؟؟
ساره:لا لكن استنتجنا ذلك من تاخركما معا وخروجكما منذ المغرب
فؤاد:امممممم..اعتقدتك تفهميننى اكثر ياساره..
نظرت له ساره بنظرات ذات معنى..وهو ايضا..تلاقت نظراتهما فتاهت فى سماء ورديه لا يعرفون مانوعها ولا ماهو اسمها..
خجلت ساره من نظراته لها..فخفضت عينيها قليلا..
فؤاد:نعم خرجنا معا..لكننى اوصلتها للمستشفى لترى امها وتركتها هناك..لكنها اصرت على ان ارجعها معى مهما كان الوقت..حتى اننى اخبرتها انى سارسل لها تاكسى لان الوقت سيتاخر لكنها رفضت...
ساره بفرح:اتقصد انك لم تقضى الليل بطوله برفقتها؟؟
تعجب فؤاد من فرحها:نعم..لم اكن معها..
ساره بفرح ابتسمت له ابتسامه جميله جعلته يرقص طربا
فؤاد:كم انتى جميله عندما تبتسمين..
ساره:شكرا..
فؤاد:تاخر الوقت هيا للنوم..
ساره:نعم..الان استطيع النوم وانا مرتاحه البال
فؤاد مستغربا:ولم؟؟
ساره تضحك:ههههه لا شئ..انما احسست بالسعاده..
فؤاد:الن تخبريننى لم؟؟
شعرت ساره انها يجب ان تخبره..يجب ان توصل له مشاعرها..
ساره دون تردد:لانك معى..ولم تكن معها..
تصلب فؤاد مكانه..هل من الممكن ذلك؟؟ساره؟؟تحبه؟؟هو؟؟ لكنها طفله؟؟طفله؟لالا..ليست طفله ابدا..فهو الان يراها ملاكا..شابه يافعه مليئه بالحب والحياه..وهو يحتاجها..نعم يحتاج لانسانه مثلها تحترمه وتقدره وتحبه وتمضى حياتها معه..انسانه تفهمه..وتقدر كل مايفعله..
فؤاد بحب:احقا ذلك؟؟ اانا مصدر سعادتك؟؟
ساره بحب:نعم..كتثثثيرا..
ابتسم لها بعذوبه اكبر ونظرات تشع فرحا..
فؤاد:حسنا هيا..اذهبى لتنامى قليلا قبل شروق الشمس..
تركته وانصرفت وهى لا تريد لكنها كانت سعيده..لم يمانع كلامها بل بدى سعيدا وفرحا..هو معجب بها ايضا..
انصرفت الى غرفتها ونامت سعيده
اما هو..فبقى مكانه يحلم بها..الى ان اشرقت الشمس
شمس الحب التى بدأ ضيائها يدفئ ظلام قلبه ويغلفه بالنور


يتبع

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#4

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

***- **
نور:هييييييييي استيقظى ياساره..كل هذا نوم؟؟
ساره بصوت كله نوم:اممممم ماذا تريدين اذهبى..
نور:اففففففف ساره قومى لا تقضى كل يومك بالنوم..سوف تتركينى قريبا
ساره:اوووووووه مزعجه اذهبى عنى..(فتحت عينيها ببطئ)كم الساعه الان؟؟
نور :انها الثمنه صباحا..
ساره بغضب:ماذا؟ الثمنه؟؟ حرام عليك..لم انم حتى السادسه..اتركينى انام..
نور:السادسه؟ ولم؟؟
ساره تضع الكخده على رأسها لتكمل نومها..
لكن نور لا تدعها..
نور:قومى والا اصب عليك كوب الماء..
ساره مستسلمه:حسنا حسنا..لكن سوف تندمين لاننى سوف ابدوا جنيه بجانبك من قله النوم..
نور:احكى لى الان..لِم لم تنامى مبكرا معى؟؟
تذكرت ساره ماحدث معها فبتسمت وهى تسرح بعالمها الخاص
عالم قلبها المجنون السعيد.
نور:هلوووووو..اين ذهبتى وتركتنى؟
ساره بسعاده:لقد تحدثت معه..اخبرت بما فى قلبى..
نور:من؟؟اخبرتى من يا ابنتى لا تحدثينى بالالغاز
ساره:ههههه لقد اخبرنى فؤاد انه لا يستلطف مريم..لدى اخبرته انى معجبه به.. وبدى سعيدا بذلك لكنه لم يعلق بشئ على كلامى..
نور:متى حدث كل ذلك؟؟
ساره:بعد ان نمتى..استيقظت من نومى مفزوعه(اخبرت نور بكل ماحدث معها)
نور:لا اصدق..
ساره بقلق:لا اعرف هل فؤاد معجب بى ام انه يرانى بعد طفله..انا قلقه..
نور:اممممم...اصبرى سوف اجس لك النبض واعرجع..
ساره:هيييييى تعالى هنا الى اين؟؟
نور:سوف انزل لارى ان كان هناك اى اخبار وارجع لك تكونى انتى استحممتى وجهزتى..
ساره:حسنا..من بالبيت؟(كانت تسأل عن الكريهه مريم)
نور:امى فقط..الباقى نيام..
ساره:حسنا..
تركتها نور ونزلت لوالدتها..لكن كانت امها هادئه .اذن ليس هناك اخبار..جلست مع امها حتى يحضرون الافطار لها ولساره..
اما ساره فقد قامت من سريرها..دخلت الحمام وخلعت ملابسها حتى تستحم..كانت فرحه ومرتاحه لسير الامور معها..بدأت الاستحمام ووضعت الشامبوا على شعرها الطويل لتغسله..
فجأه توقف صوت الماء..فتحت ساره عينيها ببطئ..حتى لا يحرقها الشامبوا..فلم تجد ماءا بالصنبور..
ساره:ماذا؟؟؟لا لا ليس وقتك الان؟؟
ماذا افعل؟؟ كيف اغسل شعرى؟؟
غسلت وجهها بنقاط الماء المتسربه من الصنبور وخرجت من الحمام..علها تجد نور..لتحل لها الموضوع..
لكن لا احد..
فتحت باب غرفتها ببطئ..فقد كانت ترتدى روب الحمام فقط..لم ترى احدا بالممر..كانت ستنادى على نور..لكنه ليس من الادب ان توقظ الجميع بصراخها بهذا الوقت المبكر..بالاخص ان غرفت فؤاد بجانب غرفتها..تذكرت الحمام القريب من الغرف..(ساجرب عله يكون به بعض الماء)
فعلا وجدت بع بعض الماء لتغسل شعرها وجسدها..
بعد ان انتهت خرجت بهدوء علها ترجع بسرعه الى غرفتها..
فجأه فتح باب بجانب الحمام فخافت ساره ان يكون احد الشباب ويراها بهذا المنظر فى بيتهم..
لكن كانت مريم فرتاح قلب ساره..
وسارعت لدخول غرفتها..
مريم:اوووهوا..انظروا من هنا..وعاريه ايضا؟؟هي انتى..ما الذى تحاولين فعله هنا؟؟
ساره:نعم؟؟؟ ما الذى تقصدينه؟؟
مريم:ما الذى تنوين فعله بحركاتك المقيته هذه؟
ساره:اففففف..لو سمحتى اجلى شكوكك الان..ليس عندى وقت لها..باذنك..
لكن مريم امسكت بيدها قبل ان تنصرف:اسمعى قلت لك لا تحاولى ان تقتربى من خطيبى فؤاد ..هو لى ولا يفكر بغيرى اتفهمين؟
ساره:اتركى يدى..لا تلمسيننى هكذامره اخرى اتسمعين؟
مريم:لا تقفى بطريقى ولن المسك..
ساره:من انتى حتى اقف او لا اقف بطريقك؟؟انا لا اهتم لامثالك..
وتركتها ساره لتدخل غرفتها..
مريم تقف بطريقها:انتى مغروره جدا..
ساره:ههههه نعم انا مغروره..وانتى ماشأنك؟؟
شدتها مريم من روب الحمام..فامسكت ساره يدها حتى لا يبين شئ من جسدها..فى هذاا للحظه فتح باب فؤاد وخرج..نظر لهما..
فؤاد مستغربا:ما الذى يحدث هنا..
تركت مريم ملابس ساره بسرعه
مريم:أرأيت بنفسك ياحبيبى مايحدث؟؟ انها تضربنى..وفى بيتك..ايرضيك ذلك؟؟
ساره كانت خجله من ملابسها امام فؤاد..اسرعت لملمه ملابسها على جسدها ودخلت غرفتها ووجهها يكاد ينفجر من شده الحرج والخجل..
وقفت خلف باب غرفتها تسترد انفاسها..وتريد ان تسمع مايدور بين الاثنان عنها..
فؤاد:اممممم...مريم..لا تنادينى مره اخرى بهذه الكلمات اما اى احد اتسمعين؟؟قلت لك مليون مره..انا لست مناسبا لك..ولا افكر بالزواج الان لا منك ولا من غيرك..ولوسمحتى..اتركى ساره بحالها..انها اصغر من ان تكون ندا لك..اتفهمين؟؟
ارتاحت ساره كثيرا بما سمعت..لكن لم يعجبها انه مازال يعتبرها طفله ..
ساره:اووووووووه..ما الذى افعله لك حتى تفهم اننى كبرت ولسه طفله؟؟
***- ***- **
نور:اخيرا؟؟اعتقدتك نمتى مره اخرى..
ساره:هههههههه..صباح الخير جميعا..
لقد نفذ الماء من حمام غرفتى..
ام فؤاد:اووووووه..هو دائما يحدث ذلك فى هذا الحمام بالذات..معذره يبنتى..
ساره:لا ياخالتى لا عليك..
مريم:هى تعرف كيف تدبر امورها..لا داعى للقلق عليها..
ساره:خالتى..امى وابى يبلغانك سلامهما..لقد رجعا للمنزل..وينتظراننى بشوق..
ام فؤاد:حقا..ابلغيهم سلامى..
ساره:ان شاء الله..
تنظر الى نور:بعد غد اذهب لهم..
نور:اوووه لا تذكريننى..لقد انتهى الاسبوع سريعا..لم لا تبقين اكثر؟
ام فؤاد:نعم يبنتى..ابقى..حتى مريم سوف تنصرف اليوم مع والدتها..
ساره بفرح:حقا؟؟ سوف توحشيننا كثيرا يا مريم(وهى تنظر لها بلئم)
مريم بقهر:نعم..امى انهت فحوصاتها وصار يجب ان نرجع للبيت..لم اعلم انها سوف تنتهى بهذه السرعه..كنت لم اجئ معها ابدا..
***- ***- **
وقت الغداء
نور:امى سوف نتغدى خارجا انا وساره..لم يبقى لها الا يومين ونريد ان نتسوق..
ام فؤاد:حسنا..لا تتاخرا..
احمد:هل تسمحان لى ان اقلكما؟؟
كانت ساره لا تريد ان تذهب معه الى اى مكان..فهو قد اختلف الان عن ذى قبل لانه يفكر بها كزوجه له..وهى لا تريد..ولا تريد ان تجرح مشاعره..
نور:نور:لا طبعا..نريد ان نذهب بسيارتى..حتى نتبضع براحتنا..
انتظر احمد ان تعلق ساره باى شئ وتقنع نور باخده لهم..لكن ساره بقت صامته..
احمد بخيبه:طيب..لا يهم لكن بشرط..
نور:ماهو شرطك؟
احمد:انا اعزم ساره اليوم على العشاء وطبعا انتى معها..
ساره:امممممم..لا بأس حسنا..
وافقت ساره بسرعه..لان فؤاد كان هناك ويراقبهم..وكان ينتظر اجابتها..فاحبت ان تغيضه..لانه دائما يراها طفله..
لكن الليله لن يراها كذلك عندما تخرج للعشاء مع اخيه..الطائش بنظره..
خرجت الفتاتان..وتغدتا بالمطعم..ومن ثم ذهبتا للتسوق..
ساره:نور ابحثى لى عن فستان البسه الليله..
نور:ماذا؟؟لم؟اليس لديك ملابس؟؟
ساره:ياغبيه..اريد فستان يظهر مفاتنى..اريد ان ارى اخيكى الغبى اننى لست طفله..
نور:ايا منهما؟؟
ساره:الغبى الاكبر..دائما ينعتنى بالصغيره..الطفله..افففا منه
نور:هههههههه نعم هو لا يعرفك داهيه مثلما انا اعرفك..
ساره:هسس هيا ابحثى معى..
تنقلتا من محل الى محل حتى وجدت ساره غايتها
ساره:اممم هلا اخدتنا الى صالون حلاقه يانور؟
نور:هههههه لما لا..الويل لك يا اخى..ان هنا انثى غاضبه منك..
ساره:هههههه
نور:لكن كل خوفى ان لا يراكى فارسنا المغوار..
ساره بخوف:اوووه لالالالا..لا تقولى ذلك..
نور:ههههههههههه..وكل الخوف ان يظن احمد انك مافعلتى ذلك الا من اجله هو..الن تخرجى معه..وهو قد طلب يدك؟؟ فما يعنى ان تتانقى بهذا الشكل وانتى خارجه معه؟

ساره بعد تفكير:نعم..معك حق..اوووه يالى من غبيه..طيب ما العمل؟؟
نور:نرجع للبيت..ونجهز انفسنا ..كما نشاء..لكن بعد ان نطلب من احمد اخدنا الى مطعم راقا..عندها سيكون لبسنا وتانقنا شئ عادى جدا..ولن يشعر ان كل ذلك من اجله..افهمتى؟؟
ساره:اووه يا ام الافكار..حسنا هيا..
***- **
بالمنزل
نور:لقد اتصلت باحمد..انه ليس هنا واتفقت معه على كل شئ..سوف يرجع بالساعه الثامنه حتى يقلنا..
ساره:حسنا جدا..هيا للعمل..لكن؟؟؟
نور:ماذا؟؟
ساره:هل فؤاد هنا؟؟
نور:لا..لكن من الممكن ان يرجع..لا اعرف..فهذه الايام اراه كثيرا بالبيت..لا اعرف السبب..وتنظر لساره بلئم..
ساره:ههههه اتمنى لو كان انا السبب..لكن لا اعتقد..
عند الساعه السابعه والنصف..كانت الفتاتان اجمل مايكون..
بالخص ساره السمراء..كانت فاتنه جدا..
كانت ترتدى ثوب اسمر رائع من الحرير عارى الكتفين..مع تطريوه رائعه عند الصدر..طويل متناسق مع جسدها الفاتن..وقد رفعت بعض الغصل من شعرها وتركت الباقى متناثر على ظهرها بشكل رائع..وقد زينتها نور ببعض مساحيق التجميل فبدت عينيها رائعتين..
اما نور..فقد كانت انثويه جدا بشعرها الناعم الاشقر وبشرتها البيضاء الرائعه مع فستان اسمر هى الاخرى..لكنه كان من الدانتيل وزينت وجهها بمساحيق التجميل هى الاخرى..
كانتا فاتنتين..وتلفتان النظر لهما اينما ذهبتا..
نور:سوف اسبقك للطابق الارضى..لارى احمد وصل ام لا..
ساره:حسنا..سوف ارتدى الاكسسوارات وانزل ورائك..
لم يكن فؤاد بالمنزل..ذلك خيب امال ساره..لكن لا يهم..فقدت كانت بارعه الجمال وسعيده بنفسها..فلتذهب لتستمتع بوقتها مع اعز صديقه لها..
حاولت ان تغلق القلاده حول عنقها فلم تستطع..دق بابها..ففتحته وهى مستديره تريد ان تغلق القلاده بسرعه فهى قد تاخرت..
ساره:نور اغلقيها لقد اتعبتنى ولم تنغلق..
امسك فؤاد بطرفى القلاده التى تمدهما له ساره خلف رقبتها..وحاول ان تغلقها..
لكن يديه خانتاه..بدأت اصابعه ترتجف..وهى قريبه من بشرتها الناعمه ذات الرائحه الخلابه..
اغلق اخيرا القلاده بعد ان ضغط على نفسه حتى لا تحتك اصابعه ببشرتها فتشعر به..
عندما شعرت ساره ان القلاده اغلقت استدارت مباشره حتى تشكر نور..
لكنها صدمت..فلم تكن نور بل كان فؤاد..
فؤاد بات ينظر لها..تسمر فى مكانه..وتسمرت هى الاخرى..تلاقت النظرات..
نعم..لم تعد طفله..لم تعد ساره الامس..بل باتت ساره اليوم..
رائعه,,فاتنه..مثيره..انثويه,,امرأه بكل معنى الكلمه..
فؤاد بابتسامه تكاد ترتسم:انهم بانتظارك بالاسفل..اوصتنى نور ان اخبرك..
ساره وهى ترجف من نظراته لها:حسنا..سوف انزل حالا..
لكنها تمنت ان لا تتحرك من مكانها ابدا..وهو ايضا تمنى ذلك..
هو يشعر بمشاعرها..يحس انها معجبه به ونظراتها له تخبره باشياء كثيره..لكن..لما هى تتانق هكذا وهى سوف تخرج مع اخوه احمد..لا تلبس المرأه هكذا الا لتغرى شخص ما..لتسحره وتميل قلبه لها..هل تفعل كل ذلك من اجل احمد؟
هل تحبه؟؟هل هى معجبه به؟ طبعا لم لا..هو شاب يافع اصغر منه..من المأكد انه يناسبها اكثر منه هو الهرم..هو يكبرها بثلاثه عشر عاما..لن تنظر له ابدا سوى كاخ او صديق..لكنها اخبرته باعجابها به..لالا هى معجبه بشخصه..والاعجاب مختلف عن الحب..
هى تحب احمد..ذلك شئ واضح
ساره(بماذا تفكر الان ياحبيبى؟؟هيا قل شيئا..اخبرنى انك معجب بى..او تحبنى..اى شئ..لا تسكن هكذا..فانا احبك وسوف اتقبل منك اى شئ حتى لو كلمه اعجاب..لكن لا تسكت) كانت تفكر بذلك
فؤاد:ماشاء الله..رغم انك مازلتى طفله..الا انك مذهله ياساره..
طفله؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اقال لى طفله؟
ساره بحزن وقهر:طفله؟؟لكن احمد لا يرانى كطفله..
قالتها لتقهره..وفعلا اصابته بالصميم
فؤاد بقهر وهو يبتسم لها..:نعم هو لا يراكى كطفله لانه هو الاخر طفل مشاغب..انتما تناسبان بعضكما..
وتركها وانصرف..وهى كادت ان تبكى من كلامه
لقد جرحها بالصميم..
***- ***- ***-

يتبع

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#5

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

لم تستطع ان تخفى خيبه املها به..لقد جرحها وخيب املها رغم انها قد بينت له حبها الكبير..لكن ها هو يصدها مره اخرى بحجه العمر والفروقات بينهما..يا اللهى ماذا افعل ليعلم كم انا متيمه به ولا يهمنى عمر او فروقات..
ساره برأس مرفوع:فعلا..نحن نناسب بعضنا..حتى انه قد طلب يدى..يمكن نكون قريبا اسعد زوجين..
وتركته واخدت حقيبتها ونزلت..
لم يستوعب فؤاد ماقالته ساره...ماذا؟؟ طلب يدها..
نظر ناحيتها وهى ترفل فى ثوبها الرائع الاسود على سلالم المنزل..كم هى رائعه..فاتنه..جذابه..انها انثى بكل المقاييس..كم هو احمق لانه اغضبها.لماذا هو يتصرف بتلك الطريقه معها..هو لا يهاب اى امرأه ولا يهتم لاى شئ,,عندما تعجبه امرأه يخبرها بذلك ..فلما الان لا يفعل؟ لم يبعد ساره عن طريقه وقلبه؟؟
حتى انها بينت له اعجابها به..بل يمكن ان يكون حبا وشغفا..لقد رأى نظراتها له..وسعادتها عندما يكون بجانبها..
لكن؟؟ احمد؟؟هل احمد طلب يدها فعلا؟؟ ام تقول ذلك لتقهره وتعاقبه؟؟
يا اللهى كم سيحزننى فعلا لو كان اخى يفكر بها مثلى..لالا..ساره لى انا..لقد كنت ابحث عنها منذ زمن بعيد..ابحث عن من تحرك مشاعرى مثلها..فكيف اتنازل عنها بكل هذه السهوله..
اسرع وراءها لكن كانت هى قد نزلت السلالم واتجهت ناحيه نور ووالدتها..
ام فؤاد:ماشاء الله كم تبدين فاتنه يبنتى..
احمد:نعم يا امى..راااااااائعه..
تقدم احمد ناحيتها وهو ينظر لها باعجاب..خافت ساره من نظراته..انه ينوى فعل شئ ما..احست بذلك..لكنها لا تريده ان يطلب منها شئ الان..لا..هى مجروحه من فؤاد..الذى بين لها عدم اهتمامه بها..لكن احمد؟؟؟لم لا..اذا كان معجبا بها..على الاقل لا تعلق امالها بشخص لا يفكر بها..لكن؟؟
الف سؤال وسؤال فى بالها ولا تستطيع الان ان تفكر او تتخد اى قرار..ليس الان..هى تحب فؤاد وتريده..
احمد:كم انتى جميله ياساره..امسك بيدها امام الجميع..
نظرت ساره لنور تطلب مساعدتها لتخليصها..
نور:اسرعت ناحيتهم:لوسمحت ياسيد..اترك يد صديقتى وهيا بنا انا جائعه جدا..
احمد:نور مابك دعينى..
ساره:نعم نعم..وانا جائعه هيا بنا..
اسرعتا هما الاثنتان خارجا مودعين ام فؤاد..
احمد:مابهما هؤلاء الغبيتان؟؟ افففففففف
واسرع وراءهما.. ووالدته تضحك على جنونهم...
اما فؤاد فقد تسمر مكانه غيضا..لقد شعر بشعور ساره..
كان احمد سيطلب يدها هنا امام الجميع..وكاد قلبه يتوقف لولا تدخل نور..
ام فؤاد:مابك حبيبى..لما تقف هكذا؟؟
فؤاد:لا شئ يا امى..ولكن يجب ان اطلعك على امر مهم..
ام فؤاد:هههههه ماهذا؟ اليوم اولادى كلهم عندهم امور مهمه
فؤاد:ماذا تقصدين ياامى؟
ام فؤاد:انه احمد..متيم بساره وقد فاتحنى بالموضوع..يريدها زوجه له..الم اقل لك اننى ارشحها له..لقد صدق حدسى..
نريد ان نذهب لاهلها لطلب يدها قريبا..
فؤاد لم يشعر مابحوله..دارت الدنيا بعينه..لالا..لقد انتهى كل شئ..لقد صارت ساره لاخى..لالا..انا احبها..كيف ذلك؟
ام فؤاد:وانت..هيا اخبرنى ماتريد..
فؤاد:لا..لا شئ يا امى..لا شئ..وتركها وانصرف بسرعه ولم يعطها مجال حتى لتتكلم..
خرج لا يعرف الى اين..قاد سيارته بسرعه جنونيه لكن لا يعلم الى اين
***- ***- ***- **
اما ساره فقد كانت مقهوره من داخلها كثيرا...تارةً من تصرف فؤاد معها..وتارةً من اقدام احمد على مغازلتها امام الجميع..ولولا تصرف نور لكانت الان مخطوبه له رسميا..
ساره تفكر:يا اللهى ما افعل؟؟ القلب يهوى فؤاد والعقل يقول لى وافقى على احمد ففؤاد لا يفكر بك..
ماذا اختار؟
هل اوافق على احمد وانا احب اخوه؟الن تكون تلك خيانه لاحمد ولقلبى وحبى؟
اااه فلأنسى كل ذلك الان..واستمتع بوقتى مع صديقتى فذه اخر ليله لنا معا..وبعدها ارجع لاهلى..
وصلوا للمطعم..وكانت الفتاتان محط انظار الجميع..
واحمد كان فرحا جدا بوجوده مع اجمل فتاتين فى المكان..رغم ان عينه لم تفارق ساره..التى كانت تتحاشى النظر له..
احمد كان يغمز لنور حتى تتركهم وحدهم..لكن نور تعرف ان ساره لا تريد..فلم تكن تمتثل لحركات اخيها..بالعكس كانت تساعد ساره للهروب منه ومن احاديثه الجانبيه معها..
احمد:ساره اترقصين؟؟
ساره:لالا..لا احب الرقص امام الجميع..
احمد:هياا..اريد التحدث معك..
نور:ساره..وقت تعديل الميك اب..هيا..
ساره بعجله:اوووه هيا هيا بينا..
احمد:افففف منكما..الا تمنحانى الوقت للحديث؟
اسرعت الفتاتان الى دوره المياه وهما تضحكان من الاعيبهما..
***- ***- *
ساره:ما العمل الان يانور.؟ المسأله اتخدت انحناء خطير..
نور:ساره..بكل صدق..الا يعجبك احمد؟
ساره:ليست مسأله اعجاب يانور..انتى تعرفين ان احمد رجل وسيم ورائع بمعنى الكلمه..لكن...
نور:نعم اعرف..قلبك اختار فؤاد..لكن..واذا فؤاد فعلا لا يفكر بك الا فتاه صغيره ليست مأهله للزواج؟ هل ستنتظرينه طوال حياتك؟
ساره:نور..انا منذ يومين وانا افكر بهذا الموضوع..
احيانا اقنع نفسى باحمد..فهو على الاقل يريدنى ولا يشعر انى طفله بنظره..بل يرانى امرأه تعجبه..واحيانا اخرى اقول لا..انا احب فؤاد وساظل انتظره..ولا اعرف ما افعل..
نور:ساره..انا احبك جدا..واتمنى ان تكونى دائما بقربى..لكن لا اريد ان تكونى تعسه بحياتك الزوجيه..فكرى جيدا عندما ترجعين الى منزلك ولا تضغطى على نفسك الان..انسى كل شئ..وغدا سيكون كل شئ باحسن حال ان شاء الله
***- ***- ***- *
فؤاد..لم يعلم الى اين يذهب والى من..كان كئيبا ومدمرا من الداخل..لم يحب ان يرجع للمنزل وتلاحقه اسئله امه..لدى ذهب اولا لشاطئ البحر بقى هناك بعض الوقت..ثم رجع الى شركته واخد يغرق نفسه بالعمل حتى لا يفكر بساره واخوه احمد معا..
***- ***- **
انتهت اجازه ساره فى منزل عائله نور..وصل والدها واخدها للمنزل..ودعت عائله نور بالدموع..واتفقت مع نور ان تزورهم نور قريبا..فؤاد لم يكن هنا..لم تره منذ البارحه..لا تعلم اين هو ولِم لم يأتى ليودعها..لقد اشتاقت له..
***- ***- ***- **
رجعت الى منزلها فى حضن امها وابيها
ساره:يا الله كم اشتقت لكما..احبكما كثيرا..
ام ساره:ياحبيبتى ولا تعرفين نحن كم اشتقنا لك كثييييرا..
ساره بلئم:نعم نعم..ارى ذلك بعينيكما..كم تمنيتما ان لا ترجعا ابدا..هل كانت الرحله ممتعه لكما؟
امها بمرح:ههههههههه كثيرا..
حضن والد ساره زوجته من كتفها بحب:قلت لامك فلنبقى ايضا اسبوعا اخر لكن هى رفضت..اعتقد انها قد ملت منى..
ام ساره:هههههههه او لا..لا تصدقينه...لكنى قلقت على ابنتى حبيبتى..وهو ايضا كل دقيقه يقول لى اشتقت لها..ترى ماذا تفعل الان؟
احتضنتهما ساره بحب..وبقيت فى حضن امها لبعض الوقت
ام ساره:حبيبتى ..مابك؟؟ هل هناك شئ؟؟ اخبرينا..
ساره:لا شئ يا امى..لا شئ..
لكن ساره كانت حزينه..
امها لم تحب ان تضغط عليها..لدى تركتها براحتها حتى تخبرها بنفسها..
***- ***- **
مر اسبوع على ذلك..
ساره ونور تتحدثان مع بعضهما يوميا..نور تتحاشى الحديث عن فؤاد امام ساره حتى لا تحزنها..وساره لا تريد ان تسأل عنه خوفا من ان يفضحها حنينها له..
اما احمد فكان كل يوم اما يكلمها من هاتف نور عندما نور تتصل بها..واما يبعث لها سلامات مع نور..
***- ***-
كان فؤاد يتمنى ان تسمع اخبار ساره..اى شئ عنها..لكن عندما يرى احمد..ويرى سعادته وهو يكلم نور عنها ويسالها عن احوالها..كان فؤاد يغير مجرى الحديث .او يخرج..
***- ***-
ام ساره..وهى تجلى الاوانى مع ساره بالمطبخ..
ام ساره:والان ياحبيبتى..الن تخبرينى مابك؟؟
ساره مستغربه:مابى يا امى؟؟
ام ساره:ياحبيبتى السنا صديقات..وانتى لا تخبئين عنى اسرارك؟
ساره:بلى ياحبيبتى..لكن ليس هناك مايقال..
ام ساره تنظر بعينى ابنتها:وكأننى لا اعرف حبيبتى الصغيره التى ذهبت الى منزل صديقتها ورده متفتحه ورجعت وردة ذابله..من هو؟؟
ساره بحزن:لا احد يا امى..ليس الموضوع كذلك..
ام ساره مستغربه:اذن كيف..
ساره متردده:اممممم...احمد اخو نور..انه يريدنى زوجه له...حتى انه تحدث مع امه بهذا الخصوص..وهى شكلها موافقه..
ام ساره بفرح:اوووه ياحبيبتى..كم انا فرحه من اجلك..يا الله ابنتى كبرت وستصبح عروووووس
لكن ام ساره تنبهة الى ابنتها الغير فرحه
ام ساره:لكن حبيبتى مابك؟؟ الستى موافقه؟
ساره:لا اعرف يا امى..لا اعرف..انا متردده..
امها:ولما؟
ساره:لا اعرف يا امى..امى انا خائفه..خائفه من الاختيار الخاطئ..او المتسرع..
احتضنتها امها بلطف..:اوووه ياصغيرتى..دعينا لا نستبق الاحداث وننتظر..وعندها سيكون كل شئ بخير حبيبتى لا تقلقى..
احتضنت ساره امها بقوه..شعرت ان امها هى جزيره الامان الان فى خضم بحرها المتلاطم ومشاعرها الفوضويه..
***- ***- ***- *
مرت الايام..
جاءت نور لتقضى هى الاخرى بعض الايام عند عائله ساره على شاطئ البحر..كان الجو ممتعا..وكل شئ جميل
كانتا تتمشيان عند البحر..
نور:ساره امى تريد ان تزور عائلتك قريبا..
نظرة لها ساره بحزن:ولما؟
نور:انتى تعرفين لما..من اجل مشروع خطبتكما..احمد مستعجل وانتى لم تردى عليه
ساره بقلق:لكن يانور..انتى تعرفين اننى..
قاطعتها نور:ساره...مريم رجعت الى منزلنا..هى هناك الان..
نظرت لها ساره مصعوقه:ماذا؟ ولماذا؟
نور وهى تنظر للبعيد:فؤاد دعاها..يريد ان يتعرف اليها اكثر..
نزلت دموع ساره...بدون ان تتكلم..كانت تنظر للبحر وتتمنى ان تغرق فيه..
نور:ساره حبيبتى..انسيه..يجب ان تعيشى حياتك وتنسيه..
ساره لا ترد..
نور:ساااااره؟
ساره:متى سوف تأتى والدتك؟؟ انا موافقه منذ الان..
نور بخوف:لا ياساره..لا توافقى فقط انتقاما من فؤاد..
ساره:احمد يريدنى..فلاتزوج مِن من يريدنى افضل من اتزوج مِن من انا اريده ولا يبادلنى نفس الشعور..
سكتت نور..فهى ايضا تتعذب لعذاب صديقتها الحبيبه..

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#6

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

***- *
تمت خطبت ساره لاحمد...الذى كان سيطير من الفرح..وامه كانت جدا سعيده..نور وساره لم ترى الابتسامه طريق الى وجهيهما..وكذلك فؤاد..
كانت حفله بسيطه..فقط لافراد العائلتين والمقربين..اعلن خلالها خطبت ساره لاحمد..
كانت ساره تتحاشى نظرات فؤاد لها..
اما فؤاد فكان لا يستطيع ان يبعد عينيه عنها..فقد اشتاق لها..
وقد كانت ساره قمت فى الجمال..بلونها الخمرى الرائع وفستانها الذهبى المطرز عند الصدر مع ذيل ضيق من الشيفون الذهبى يتهادى على جسدها الرشيق الناعم..رفعت شعرها بشكل وردات رائعه مع الاكسسوارات فبدت اميره من الاميرات..
البسها احمد خاتم الخطبه..وظل يمسك بيدها بين يديه..حتى سحبتهما هى..هى لا تشعر بالسعاده..ولا باى شئ اتجاه مايحدث,,وكان الحفل لواحده اخرى ليست هى..
نور:ساره حبيبتى ابتسمى فالكل ينظر لك..
ساره بابتسامه خفيفه:لا استطيع يانور..
نور:بلى بلى..من اجل والديك اللذان يشعران بفرح كبير..
نظرت ساره الى والديها..كان الدها فعلا فرح وسعيد يتحدث مع الرجال من حوله..لكن والدتها تنظر لها بصمت رغم ابتسامتها المصطنعه لمن حولها...الام تفهم ابنتها وتعرف مابها من مجرد نظرات..
ابتسمت ساره لامها حتى تطمئنها..فرت امها لها الابتسامه..
ام فؤاد:مبروك ياحبيبتى..كم سعدت لانك ستكونين زوجه ابنى..وقريبه من نور دائما..
ساره بابتسامه:شكرا خالتى...
ام فؤاد تنظر لنور:وقريبا ايضا نفرح لنور..
نظرت لها نور برعب:ماذا؟
ام فؤاد ضاحكه:نعم..ان سامى قريبا سوف يرجع..وسوف نجهز لحفل خطبتكما..
سكتت نور..فهذه اللحظه التى كانت طالما تخاف منها وتترقبها برعب وحزن..
نظرت نور لساره بصمت..
امسكت ساره بيد صديقتها وضغطت عليها تطمئنها..
انتهت الحفله على خير..
لم تتحدث خلالها ساره ولا مره واحده الى فؤاد..بل لم تنظر له حتى..فهى لا تريد ان تستيقظ الاشواق داخلها بوجوده ويوم خطبتها لرجل اخر..
***- ***- ***- *
احمد بفرح خلال رحلت العوده..
احمد:لِما لم تدعينى ابقى اكثر يا امى؟؟ كنت اريد ان ابقى مع ساره قليلا..
ام فؤاد ضاحكه:هههههه يا بنى ليس الان..امامكما العمر كله..منذ الغد تستطيع ان تزورها باى وقت وتسطحبها معك ايضا الى المزل متى تشاء بعد ان تستأذن والديها بذلك..دع عنك العجله..
احمد:هههههههههه حاضر يا امى..
***- **
فى السياره الاخرى
فؤاد:مابك يانور؟؟ الست سعيده بحطبت صديقتك؟
نور بغضب:وانت؟ هل انت سعيد بذلك؟؟
فؤاد مقطب الحاجبين:ما الذى تقصدينه؟ طبعا انا فرح لفرح اخى..
نور:اخوك؟؟فؤاد لِم لا تكون صريح معى..؟؟ انا اعرف كل شئ..والاحظ نظراتك لها..واعرف انها تعجبك..لِم لم تسبق احمد لها؟؟
سكت فؤاد متألما..
نور:تكلم..
فؤاد بحزن:الان تتكلمين؟..الان تقولين هذا الكلام؟؟ بعد ان خطبها اخى؟؟نور ارجوك..دعى الموضوع مكانه لا تتكلمى به..
نور:لكن..
فؤاد بغضب:كفى نور..ارجوك كفى..لقد ضاع كل شئ..وهى الان مع من اختارت..لدى لا داعى للحديث بالموضوع..
عرفت نور انه يتالم..وانه يحب ساره كثيرا لكنه كان يكابر..
فسكتت.
***- ***- ***-

لم ينم احمد تلك الليله فرحا..
اتصل بساره يتحدث معها..ويسالها عن شعورها..لكنها تحججججججججججججت انها متعبه من الحفله وتريد النوم..
اغلقت ساره الهاتف وبقيت تفكر بالليله وماجرى فيها..رغم انها لم تنظر اتجاه فؤاد الا انها شعرت بنظراته المسلطه عليها..وكلما مر ناحيتها شمت رائحه عطره الزكيه فشتعلت اشواقها داخلها اتجاهه..نزلت دموعها حزنا على حبها له الذى لم يولد حتى مات مكانه..نعم..انها تحبه..تحبه بجنون..لكن انتهى كل شئ..وباتت الان..خاطبة اخوه..
***- ***- ***- **
استيقظت ساره متاخره على رنين هاتفها المتنقل..التقطته من جانبها وردت عليه دون ان ترى من المتصل..
بصوت كله نعاس:الو...
احمد:صباح الخير ياكسوله..الم تفيقى بعد؟؟
ساره بملل:اهلا احمد؟كم الساعه الان؟
احمد:انها الحاديه عشر ظهرا..
ساره:امممم..اننى متعبه جدا لذى نمت بعمق..
احمد:نعم يا جميلتى..يحق لك ان تنامى كما تشائين فانتى الان عروس..
لم تشعر ساره باى معنى لكلامه..لدى تضايقت كثيرا من نفسها..فهى الان مخطوبته...ويجب ان تأسس منذ الان لحياتها القادمه معه..لا ان تصده كلما حاول ان يكلمها..
انها لا تشعر اتجاهه باى شئ..لكن ليس هو ذنبه..بل ذنبها هى..فهى لا تحاول ابدا تقبل ما يحدث معها..الواقع..هو مايجب ان تعيشه وتنسى الاحلام التى ذهبت مع ادراج الرياح..
ساره اكثر جديه:كيف حالك اليوم؟
احمد:ههههه اخيرا؟ اعتقدت لوهله انك لا تهتمين لى بتاتا..
احمر وجه ساره من ملاحظته لها..
ساره:لالا..لكن لم اتعود بعد على الوضع الجديد..
احمد:حسنا ياملاكى..لا يهم..سوف تتعودين قريبا...المهم ان تحاولى فقط..صحيح؟؟
ساره:نعم صحيح..
احمد:طيب هل استطيع ان ادعو زوجتى المستقبليه الليله على العشاء بمنزل العائله؟؟
ساره فكرت..هل تذهب هناك وترى فؤاد؟؟وهى برفقت احمد؟؟لالا..لا تريد ذلك..
ساره:اممممم...لم لا ادعوك انا اولا؟؟
احمد:حقا؟ كيف ذلك؟؟
ساره:انا ادعوك الليله للعشاء بمنزلنا ما رائيك؟؟
احمد بفرح:وهو كذلك..انا موافق..المهم ان اراكى واجلس معك..لا يهم اين..
ساره:حسنا..اراك مساءا اذن..
احمد:طيب..انا يجب ان انصرف الان..
استغربت ساره
ساره:تنصرف الى اين؟؟
احمد:ههههه لقد وعدت اخى فؤاد عندما يخطبك لى ان اباشر معه العمل فى الشركه..وها انا ذا معه فى المكتب..
ساره متفاجئه:هل انت الان معه هناك؟؟
احمد ضاحكا:هههههههه نعم..وهو ينظر لى بامتعاظ لاننى تاخرت اراكى مساءا ياجميلتى. الى اللقاء..
واغلق الهاتف..
ساره تفكر(معه..اسمع كل حديثنا.؟؟؟ سمع كلام احمد لى ودعوتى له؟؟ااااه يا فؤاد لم لا ترحل من قلبى وعقلى وتتركنى اباشر حياتى؟؟)
***- ***- ***-
فى هذه الاثناء دخلت والدتها..
ام ساره:صباح الخير ياعروسنا الجميله..
ساره بابتسامه حب:اهلا امى الحبيبه..
ام ساره:الن تفطرى؟؟لقد تاخر الوقت..
كانت ساره مازالت فى سريرها..
ساره:امى تعالى..اريد ان انام بحضنك قليلا ارجوك..
اقتربت منها والدتها وضمتها الى صدرها وهى تمسح على شعرها الناعم الطويلع وتقبلها من آن الى اخر..
استلقت ساره على قدم والدتها وهى تضمها بكلتا يديها لتغدق عليها امها بحنانها اكثر فاكثر..
ام ساره بهمس:حبيبتى الصغيره مابها؟؟
ساره بصوت منخفض كانها تحدث نفسها:لا شئ يا امى لا شئ..
والدتها:بلى ياحبيبتى..انا اعرف كل شئ..فالام تفهم ابنتها من نظراتها..اليس كذلك؟؟
ساره:وهل فهمتنى ياحبيبتى..؟؟
والدتها:نعم..فهمتك ولكن اريدك انتى ان تخبرينى ماتشعرين..حتى اتفهمك اكثر..واعرف لما اقدمتى على هذه الخطوه مادمتى غير مقتنعه بها..
ساره تنهض وتنظر فى عينى امها ودموعها تسبل على وجنتيها
ضمتها والدتها الى صدرها واخدت تهدئها..
والدتها:حبيبتى..ان احمد شاب جيد..يحتاج فقط الى قلب حنون يفهمه وامرأه قويه تقومه..وتساعده ليعرف طريقه لا اكثر..
ساره:لكن يا امى..قلبى؟؟؟؟
والدتها:الحب يولد يا صغيرتى مع العشره..وسوف تنسين اى حب اخر مع الزمن لكن يجب ان تكونى جاده..
ساره:انا جاده لكنه سيكون كل يوم امامى وفى كل حياتى..
والدتها:سوف يتزوج قريباا وسوف تنسينه عندما ترين امرأه اخرى بجانبه...انتى فقط اهتمى بخاطبك وبنفسك وانسى اى شئ اخر..
رمت ساره بنفسها مره اخرى فى حضن والدتها
ساره:كيف عرفتى؟؟
والدتها:لم تكونى سعيده ابدا البارحه..وحتى نور..كانت بجانبك كالصنم رغم انه خطبت اخوها..لكن لانها صديقتك الصدوق كانت تشعر بك..
نظرت لها ساره بخجل:وكيف عرفتى من هو..
والدتها تفكر بعمق وهى تنظر للفراغ...
والدتها:من نظراته لك..
نظرت لها ساره باستغراب:لكنه يا امى؟؟؟
والدتها:لا اعرف..لكنه لم تفارق عينه وجهك..
ساره ببكاء:لا يهم الان..لا يهم..هو يفكر بامرأه اخرى..وانا صرت خاطبت اخوه..لا يهم يا امى..
هدئتها والدتها..
والدتها:هيا هيا..سوف يقلق عليك ابوك اذا لم ننزل حالا..
ساره تُكفكف دموعها:حسنا ياامى سوف استحم وانزل حالا..على فكره يا امى...لقد دعوة احمد للعشاء الليله معنا..
ابتسمت لها والدتها برضى:خير مافعلتى ياحبيبتى..اهلا به..طبعا سوف تخرجين مهاراتك بالطهو الليله اليس كذلك؟؟
ساره بامتعاض:لا يا امى..لا اريد ذلك..سوف اساعدك فقط بالاعداد؟؟
والدتها:حسنا هيا استحمى لا تتاخرى بالنزول..
***- ***- ***- *
فى المساء
حضر احمد..كانت ساره تنتظره خارجا..كانت تلبس ثوب ناعم قصير باللون الوردى وقد تركت شعرها منسدلا على ظهرها..
احمد:مرحبا يا جميلتى..تبدين رائعه..
ساره بابتسامه:شكرا لك..
تناولت باقت الورد من يده ودعته للدخول..
كانت ليله هادئه تناول احمد وعائلتها العشاء فيها معا..رفضت ساره اقتراح والدتها ان يتعشيا وحدهما فقط..وفضلت ان يكون عشاءا عائليا...
كانت ساره طوال الوقت هادئه لا تتحدث والدها واحمد هما من يدير دفت الكلام على الطاوله ووالدتها تكتفى بالضحك وابداء رائيها باقتضاب فقط..
انتهت الامسيه بسلام..
احمد وهو يودعها خارج المنزل:شكرا على الدعوه..
ساره:اهلا بك..
احمد:متى اراك مره اخرى؟؟
ساره:لا اعرف..سوف ابدأ تحضيراتى للجامعه قريبا..وسوف انشغل..لكن اكيد سوف اراك قريبا..
احمد:حسنا ياجميله..الى اللقاء..
كان يتمنى ان يطبع قبله على جبينها وهو مغادر..لكن جفاء ساره معه..لم يشجعه على ذلك..
تركها وانصرف..
***- ***- **
فى اليوم التالى
نور:ماذا حدث هيا اخبرينى بالتفصيل..
ساره على الهاتف:اوووووووووه منك..اذهبى عنى..ماذا تريدين ان تعرفى؟
نور:كل ماجرى..
ساره:ههههههههه لم يحدث شئ..تناولنا العشاء مع والدى..ماذا تتوقعين؟
نور بحزن مصطنع:مسكين اخى..
ساره:هههههههههه
نور:والان اسمعى..ماذا افعل فى مصيبتى؟
ساره:اى مصيبه لا سمح الله؟
نور:خطبتى القريبه؟؟والخطيب العائد قريبا؟
ساره:اوووه لا تهولى الموضوع..هى اشياء كنتى تتوقعينها تحدث باى لحظه..متى تتجهزين للخطبه؟؟ستكون حفلا كبيرا اليس كذلك؟؟
نور بحزن:نعم..اهلنا يريدون ذلك..لكن انا لا اريد شئ..
ساره:حبيبتى لا تفعلى بنفسك ذلك..
نور بحزن وصوت قريب للبكاء:ياساره انا لا اعرفه..لا اعرفه ولا ادرى ما افعل..انجدينى ارجوك..
ساره بحزن:حبيبتى هدئى من روعك..دعينا نفكر قليلا بالموضوع..
نور:ساره ارجوك تعالى..تعالى لتكونى الى جانبى..لا اريد ان اوجه تلك الامور وحدى..ارجوك..
ساره:حسنا حسنا..انتى اهدئى فقط..اكيد ساكون الى جانبك لا تخافى..
نور:لالا..اريدك ان تاتى للبقاء معى..لا ان تكونى الى جانبى فقط فى الحفل..
ساره:لكن يانور..
نور:ارجوووووووووك..ساره انا اختك وحبيبتك لا تتركينى وحدى فى هذه الظروف ارجوووووووك
ساره باستسلام:حسنا حسنا..سوف اسال والدتى اولا..
نور:لا عليك حالا اتصل بها واطلب منها ذلك..
ولم تعطى ساره الفرصه للحديث..اغلقت الهاتف واتصلت بوالدت ساره..
التى وافقت عندما سمعت صوت نور الباكى والخائف..
نور:ههههههه لقد وافقت الم اقول لك؟؟
ساره:يامجنوووونه..لم تعطينى حتى فرصه للحديث معها..
كانت ساره قد ذهبت لوالدتها لتطلب منها عندما سمعتها تتحدث بالهاتف مع نور..
والدتها:ههههه لا بأس يبنتى..هى تحتاجك..وقد ساعدتك كثيرا فى خطبتك ومن المأكد انها تحتاجك الان..
ساره بحزن وقلق:نعم يا امى لكن..
امها تغمز لها:انا ايق فى ابنتى وقدراتها الخاصه وعقلها الراجح..لا تقلقى لشئ..
ساره بابتسامه رضى لوالدتها التى تفهمها وتشجعها..
كانت تخاف من مواجهة فؤاد وحبها له..
ساره تكلم نور:حسنا يا مجرمه..متى سوف يصل العريس؟؟
نور..بعد اسبوع..متى انتى ستاتين؟؟
ساره:اسبوع؟؟ اووه كثير..وانا سأتى قبله بيوم..جيد؟؟
نور:لالالالالا..تعالى غدا..هيا ياساره..
ساره:لالا..ليس قبل 5 ايام..لا تتدللى يانور..انسيتى اننى خاطبت اخوكى وهو هناك؟؟لا اريد المكوث كثيرا بمنزلكم..حتى لا يتحدث الناس علىّ..
نور:سااااااره..لا تتحججججججججججججى بحجججججججججججج واهيه..سوف تاتين غدا يعنى غدا..
ساره:نور قلت لك لا..
نور:اسمعى ياغبيه..اخوتى ليسوا هنا..سيكونون قد سافروا لباريس لحضور اجتماعات مهمه لتوسيع الشركه..هذا ماسمعت فؤاد يتحدث به مع امى..فاحمد كما تعلمين قد باشر العمل بالشركه من اجل عيونك يا جميله(تقلد احمد)
ساره ضاحكه:هههههه اذا كان كذلك اذا لا مانع عندى..سوف احضر بعد سفرهم..
نور:هههههه حسنا..هما سوف يسافران غدا مساءا..
ساره:اذن انا سوف احضر بعد غد صباحا..جيد؟؟
نور:وهو كذلك ياحبيبتى..سوف اصبر ماذا افعل غير ذلك؟


يتبع

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#7

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

***- ***- ***- ***-
كان من المقرر ان يصل سامى اولا الى البلد وبعدها بيومين او ثلاث يتقدم لخطبه نور رسميا ويحدد يوم خطبتهما..لكن سامى كان غير مقتنع بذلك مثله مثل نور..ليس لانه لا يعرف نور..بل هو يحبها وكان يتمناها زوجه له منذ زمن..لكن لان نور لا تعرفه ومنذ مده طويله لم تره ولم تتعرف اليه..
اراد سامى ان يجعل نور تتعرف اليه بكل اريحيه ودون خوف او احراج لانه ابن عمها..
لدى رجع قبل يومين من موعد رجوعه الاصلى..ولم يخبر احدا بذلك سوى صديقه العزيز فؤاد..رغم فارق السن بينهما الا انهما مقربان جدا من بعضهما..لدى اتفق هو وفؤاد على خطه..حتى تتعرف نور على سامى بدون اى قيود..
***- ***- ***-
نور:اخيرا وصلتى؟؟
ساره:اففففف منك يانور كم انتى لحوحه..لا تعلمين كم تعبت وانا اقنع والدى بقياده السياره وحدى الى هنا ..لقد ارهقنى حتى وافق هو ووالدتى
نور:المهم انك هنا..تعالى انا متضايقه جدا..
سلمت ساره على خالتها وبعدها صعدت مع نور..اخدت راحتها جدا لانها تعرف ان فؤاد واحمد ليسا هنا..وخالتها لا تصعد الى الطابق العلوى الا عند موعد النوم..لدى خلعت حذاءها فى الغرفه المخصصه لها وبقيت حافيه الاقدام تستشعر بقدميها نعومه البلاط والسجاد العجمى الفاخر..كانت ترتدى برموده من الجينز تحت الركبه..وتيشرت فضفاض رائه من القطن يبرز جمال جسدها..وتركت شعرها حرا..
دخلت ساره غرفت نور فلم تجدها..كانت نور تاخد لها شاور بالحمام الخاص بها..
تركت ساره باب الغرفه مفتوحا...فليس هناك احدا غيرهما...واستلقت على سرير نور وهى تدندن برقه ونعومه وصوتها يصدح بالغرفه..وكانت مستلقيه على بطنها وتلعب بقدميها فى الهواء مع نغمات الاغنيه..
فؤاد:اهووووو..منذ متى تغنين يا نور؟؟
تفاجأه ساره بالصوت فقفزت من مكانها واقفه بسرعه..
تفاجئ فؤاد كذلك بكونها ساره وليست نور..
فؤاد بحرج:انا اسف..اعتقدتك نور..
ساره بخجل:لا يهم..نور تستحم..
نظر لها فؤاد من اعلى راسها حتى اخمص قدميها..كم اشتاق لها..
ثم انتبه على نفسه.:اها..طيب..عندما تنتهى نور ارجع انا للتحدث معها..امممم..ااااااء....(لم يعرف مايقول) اذا كيف حالك؟؟؟
ساره:الحمدلله..وانت؟؟الم تكن مسافرا؟؟
فؤاد:نعم لكن حدثت بعض الامور..لدى اضطررت للرجوع باكرا تاركا احمد هناك..الم يتصل بك؟؟
ساره تبحث بعينيها عن هاتفها فقد نسيته لا تعرف اين..فهى لم تعد تهتم له..
ساره:امممممم لا لم يتصل بعد..
فؤاد:هل انتى سعيده مع اخى؟؟(كان يتمنى ان تجيب بلا)
ساره بخجل:الحمدلله..اننا مازلنا نتعرف على بعضنا البعض..
فؤاد بخيبه:نعم..سوف تعرفان بعضكما البعض فى هذه الايام...اقصد ايام الخطبه...
ساره:اها..نعم..ممكن..
فؤاد:طيب انا بغرفتى بانتظار نور..عن اذنك..
ساره:تفضل(وهى كانت تتمنى ان لا يذهب)
***- ***- ***-
نور:مع من كنتى تتحدثين يامجنونه؟؟
ساره وهى بعالم اخر:فؤاد..
كان الباب مازال مفتوحا..
نور:افففففففففف الن تنسيه يامجنونه..انتى الان مخطوبه لاخوه..ويجب ان تفكرى باحمد لا فؤاد حبيبك..
احمر وجه ساره من كلام نور الغبيه..
ساره بهمس:يامجنونه هسسسسس فؤاد هنا..لقد رجع من سفره وكان يبحث عنك..
لم تعرف نور ماتفعل فقد خافت ان يكون فؤاد سمعها..ويعلم بحب ساره له..اسرعت واغلق باب غرفتها بهدوؤء..
نور:اتعتقدين انه سمعنى؟؟
ساره:لا اعرف..انسى الامر..لقد قال انه سوف يذهب الى غرفته وهى بعيده عن هنا..
نور بقلق : ماذا كان يريد..
ساره:لا اعرف...هيا ارتدى ملابسك حتى تعرفين ماذا هنالك..
نور:حاضر..عن اذنك..
***- **
بعدها بنحو ساعه
نور:هل نتعشى خارجا الليله؟؟
ساره:حسنا..لم لا..
نور:طبعا بما انك احضرتى سيارتك..
عندها دق الباب
نور تفتح
نور:اهلا فؤاد..
كانت نور تنظر فى زجهه لتعرف هل سمعهم ام لا..
كان وجهه عاديا لم يدل على شئ..
فؤاد:اانتى مشغوله؟؟
نور:لا ابدا تفضل..
ساره:اسمحوا لى ..سوف اذهب لاجهز نفسى للعشاء..
فؤاد:اى عشاء؟
نور:لقد قررنا ان نتعشى خارجا الليله..
فؤاد :وحدكما؟
نور:لا مع الفرقه..طبعا وحدنا..مع من اذن؟؟
فؤاد:هههههه..حسنا حسنا لا تأكليننى..هل تدعوننى معكما؟؟ارجوكما؟؟الا تشفقان على العبد الفقير هذا ؟؟
نور وساره:ههههههههههه
نور:بشرط..
ساره:ان تدفع انت..
فؤاد:وتتفقان ايضا علىّ..كيف ستكون دعوه اذن؟؟
ساره:انت طلبت فتحمل..
فؤاد:هههه حسنا موافق وامرى لله..لكن ارحمونى فى الفاتوره ولا تطلبان كل المطعم الليله..
نور:ههههههه لا تخاف اننا نتبع حميه قاسيه ....اليس كذلك ياساره؟؟ وهى تغمز لها..
ساره:هههههههههه نعم نعم..حميه جدا تقشفيه..
نظر لهما فؤاد وهو يصطنع الخوف:ارى مؤامره بعينيكما..فليستر الله منكما..
البنتان:ههههههههههههه..هيا جهز نفسك لا نريد ان نتاخر..
فؤاد:حسنا حسنا..هيا..
نور:لحظه..الم تقل انك تريدنى بموضوع..
اخد فؤاد يحك براسه:لا اتذكر..لقد انسيتمونى ماذا كنت اريد؟؟؟
البنات:ههههههه من اخد عقلك؟؟
دون شعور منه نظر فؤاد ناحيه ساره...فسكتت البنتان..
ساره:انا سوف اجهز نفسى..باذنكما..
نور:نعم وانا..هيا اخرجوا..
فؤاد:حسنا..انتظركما تحت بالصالون..
***- ***- ***- **
بعد نحو ساعه..كانوا جميعا فى المطعم..يجلسون حول احدى الطاولات..
فؤاد:والان ماهى حميتكما..
نظرت له الفتاتان غير مدركات قصده..
فؤاد:الم تقولا انكما تتبعان حميه؟؟
ساره ونور:هههههههههه هل صدقت؟؟
ساره:هل ترانا سمينات حتى نتبع حميه؟؟
فؤاد:اممممم..طيب ياكاذبتان ماذا تأكلان؟؟
بعد ان قدم طلبهم للناذل
فؤاد:امممم معذره منكما لكن هل تسمحان لى ان ادعو معى ضيفا..لقد اتصل بى فجأه وهو قادم من سفر..فلم استطع ان ارفض رؤياه..انه صديق عزيز على قلبى واريد ان اعرفكما به لو تسمحان طبعا..
البنات:لا مانع..افعل ماتشاء..
عندها نظر فؤاد للبعيد وابتسم..وقف محييا ذلك القادم اتجاههما..
احتضن فؤاد صديقه وسلم عليه بحراره
كان فرحا بقدومه..
اقترب منهما..وهو ينظر لنور..علها تتعرف على القادم لكن لا..لم تنتبه له..
فؤاد:اعرفكما بصديقى العزيز سامى..
ساره ونور:اهلا بك..تشرفنا..
نظرة له نور بتمعن..وجهه مألوف..لكن لا تتذكر اين رأته..يمكن مع فؤاد بما انه صديقه..
جلس الاربعه معا..ودار بينهم حديث شيق..خصوصا فؤاد وسامى اللذان اخدا يتحدثان عن السفر والرحلات والدراسه. والعمل..
كان سامى جذاب جدا ووسيم..دخل الى قلب نور بسرعه..اعجبت به وبلباقته..وبضحكاته الجميله المجلجله بمرح..
استمرى الحديث طوال العشاء..حتى اقتربت الساعه من منتصف الليل دون ان يشعروا جميعا..
فؤاد:اوووو..لقد انتصف الليل..
سامى:بهذه السرعه؟
نور:مادمنا معك يافؤاد لن نقلق..انت من ستاكل التوبيخ من امى..هههههه
ساره:ههههههه نعم..هو من اخرنا اليس كذلك؟؟
فؤاد:ارأيت ياسامى؟؟عندما تتفقان علىّ هل لى من مهرب؟؟
سامى:هههههه يابختك بهما..ليت كان لى اخت..
فؤاد:نعم..وانا لى اثنتان..ونظر اتجاه ساره بحسره..
فتلاقت العينان..لم تشعر ساره بنفسها..لكنها لم تبعد عينيها عن عينيه..لم تستطع...اسرتاها عينيه..
اما نور..فمازالت تنظر اتجاه سامى..تريد ان تتذكر اين رأته..ولما هى تشعر انه مقرب منها كثيرا ومرتاحه له..وهو لم تفارق عينيه وجهها ابدا..حتى انها مستغربه كيف هو يفعل ذلك بوجود اخوها فؤاد معهم وفؤاد..الم يلاحظ ذلك؟؟ام انه لاحظه لكنه غير مهتم لما يحدث هنا..؟؟
نور خجلت من نظراته لها..هى قريبا سوف تكون زوجه لابن عمها..ولا تريد ان تخون خطيبها ولو بالنظرات..لدى حاولت ان تتحاشى نظرات سامى لها..بان تشغل بالها باى شئ حولها..
نظر سامى الى فؤاد..
فؤاد لم يفهم مايريد سامى..
لكز سامى بقدمه قدم فؤاد..نظر له فؤاد مجددا...ففهمه هذه المره..
فؤاد:ساره..اتسمحين لى بدقيقه من وقتك؟؟
استغربت ساره كثيرا لطلبه..لكنها وافقت..فاكيد هناك مغزى من طلبه..
ساره:نعم لما لا..عن اذنكما..
نور:الى اين انت وهى؟؟
فؤاد:مابك اننا راجعون حالا..
نور:حسنا اسرعا..
غمز فؤاد لسامى وذهب برفقت ساره..
***- ***-
ساره:حسنا حسنا..ماذا هنالك؟؟لقد رأيتك وانت تغمز لسامى..ماذا هناك؟؟
فؤاد وهو يصطحبها خارجا حيث الهواء البارد المنعش عند البحر..
فؤاد:تعالى نتمشى قليلا معا..
ساره:حسنا ولكن..
فؤاد وهو يضع اصبعه على شفتيه:هششششش تعالى ساخبرك..
تمشيا قليلا
فؤاد:ههههه اتعرفين من هو سامى هذا؟
ساره تفكر:لا..انا لا اعرف الا سامى واحد....
فتحت عينيها على وسعهما ونظرت اتجاهه..
ساره:هو؟؟؟سامى؟؟هو ابن عمك؟؟خطيب نور؟؟؟
ضحك فؤاد من ذكاء ساره...
ساره:اهااااا..وانا اقووووول لما لا يعترض فؤاد على نظرات سامى لنور رغم انها مخطووووبه..لكن كيف هو هنا؟؟ما الذى تفعلانه؟؟
فؤاد اخبر ساره بكل شئ وخطتهما هو وسامى حتى يتعرف كلا من سامى ونور على بعضهما دون اى حرج او اعين تراقبهما..
ساره باعجاب:كم انت اخ رائع متفهم..
نظر لها فؤاد..كان هواء البحر قويا..اخد يعبث بشعر ساره ويطيره هنا وهناك..
فؤاد:وكم انتى جميله..
نظرة له ساره..
كانما الزمن توقف حولهما..
متواجهان لبعضهما البعض..عينيهما فى عينى بعض..كل شئ حولهما ساحر وجميل..
نسيا كل شئ..وبقيا هكذا لفتره..يتعذبان..يستمتعان بقربهما لبعض..فى نفس الوقت هما بعيدان عن بعضهما كل البعد..
هى تحبه..نعم تحبه.وكثيرا..وعينيه تخبرانها اشياء كثيره لا تستطيع شفتيه ان تخرجها..ولا ان توصل لها مشاعره..
ساره بحزن:هل نرجع الان؟؟
فؤاد بحزن اكبر:هيا
***- *
سامى:اذا..كيف حالك يانور؟؟
نور:نعم؟؟نحن مع بعض منذ ساعات والان تسالنى كيف حالى؟
سامى وهو يتأملها بجنون:نعم..اريد ان اعرف كل احوالك واخبارك ياجميلتى..
فتحت نور عينيها على وسعهما:ماذا قلت؟؟اهو غزل صريح؟؟
سامى:نعم ولما لا..اهناك من يرى كل هذا الجمال ولا يتغزل بك؟
نور بغضب:احترم نفسك..اولا انا مخطوبه ولا اسمح لك او لغيرك بالتحرش بى او التغزل.. ثانيا انا اخت صديقك الا تخجل من نفسك؟؟
سامى:لا..لما اخجل..من ان اغازلك؟؟ابدااااا...ساظل اغازلك حتى امام اخوك..مارأيك؟؟
نور بنرفزه:كم انت وقح؟؟
سامى يصطنع الحزن:انا؟؟لما؟؟؟عندما يغازن الخطيب خطيبته يكون وقحا؟؟
نور:خطيبتك؟؟من هذه خطيبتك؟؟
سامى بمرح:هههههههههه نور..ياغبيه الم تعرفيننى؟؟انظرى جيدا..انا سامى..
نور لا تفهم مايقول..هى تعرف انه سامى..واذا؟؟
فتحت نور عينيها على وسعهما..
وقفت نور فى مكانها من الصدمه..
نور:لا اصدق..يالى من غبيه فعلا..انت ؟؟؟انت؟؟؟ حقا انت سامى ابن عمى؟؟؟
سامى بحب:نعم ياجملتى انا..كم كبرتى يانور حياتى..كم تغيرتى واصبحتى اجمل فراشه..اشتقت لك..
احمر وجه نور من كلام سامى..لكنها شعرت بالفرح..والشوق ..جلست مكانها صامته خجله..
سامى:الن تقولى شئ؟؟هل انتى متضايقه منى؟؟
رفعت نور وجهها تنظر له:لا ابدا..لكن فى داخلى مشاعر غريبه..لا افهمها..
سامى:اخبرينى يمكن نفهمها مع بعض..
نور:ههههه اتصدق اننى كنت اتخيلك مختلفا..رجلا مغرورا معتد بنفسه..لكن الان؟؟
سامى:ههههههههه ولم ذلك؟؟
نور:لا اعرف..يمكن بسبب عدم رأيتنا بعضنا منذ وقت طويل..ويمكن بسبب ما اسمعه عنك فقط من والدتك واخوتى..لا اعرف..
سامى وهو يسند خده على يده على الطاوله:والان؟؟
نوره:ههههههه انت مختلف تماما..الصراحه..لقد ارتحت لك كثيرا..ومنذ رأيتك تمنيت لو يكون زوجى بالمستقبل بمثل مرحك وبشاشتك..
امسك سامى بيدها فجأه:ياحبيبتى..كم اسعدتنى بكلامك هذا..لا تتصورين يانور كم كنت اتلهف لرؤياك والجلوس معك..
نور:ههههههه اما الان بالعكس..كنت اتمنى ان يتأجل كل ذلك..لكن الان...
سامى بحب:الان ماذا ياملاكى؟؟ هل تتمنين ان اختفى من الارض؟
نور:ههههههه لالالالالالالالالالا..بل...
سامى:اوووووه هيا قوليها..هل اسحب الكلام منك سحبا؟؟
نور:الان انا فرحه ومرتاحه جدا..
سامى وهو يكاد يطير من الفرح:ياحبيبتى ليس بقدرى ..
نور:لكن قل لى..متى وصلت وكيف وماذا تفعل هنا مع فؤاد؟؟
سامى:هههههههه القصه ومافيها اننى احببت ان تتعرفى علىّ بعيدا عن شكليات الاهل والتعارف الاجبارى..احببت ان تكونى على حريتك وسجيتك..لدى طلبت من فؤاد المساعده..وهو اقترح ذلك؟؟
نور:لا اصدق..فؤاد؟؟ كم هو نمس لم اتوقع منه شئ كهذا..
سامى:بل اكثر..فؤاد هو من يوصل لى دائما اخبارك وصورك وكل شئ يخصك..فهو صديقى المقرب اتعرفين ذلك؟؟
نور:لا لن اعلم..
سامى:المهم...احبك..
ابتسمت له نور بخجل..هذه اول مره تسمع تلك الملمه التى هزت كيانها الان..وقلبت عالمها كله..بل..احست نور انها قبل هذه اللحظه لم تكن تعيش وتحيا..وانها منذ هذه اللحظه فقط..بدأت حياتها..بقرب من يحبها وباتت هى معجبه به..
***- ***-
فى الناحيه الاخرى كان اثنان عاشقان لبعضهما البعض دون ان يخبر كلا منهما الطرف الاخر بحبه رغم معرفته بذلك..يتمشيان بجانب بعض..وكلا منهما يتمنى ان يرتمى باحضان الاخر..لكن ذلك من المستحيلات..فهما لم يعودا حرين..
كانت ساره تمشى بجانبه..خطوه بخطوه وهى بداخلها تتمنى ان لا يصلا ابدا لداخل المطعم..
اما هو فكان يتمنى ان يمسكها من يدها وياخدها الى عالم اخر..عالم لا يعلمه ولا يعرفه احدا غيرهما..
اقتربا من المطعم..احس فؤاد ان قلبه يعتصر..وان تلك اللحظات الجميله سوف تنتهى بدخولهما المطعم..
توقف فؤاد..فتنبهت ساره له..
ساره:مابك..
نظر فؤاد لها..كان يريد ان يتكلم..ان يخرج مابقلبه لها..لكنه فجأه تذكر اخوه وضحكاته وسعادته بخطبتها..ان اخوه يحبها..كيف يحطم قلب اخوه الاصغر من اجل سعادته هو؟؟كيف ذلك؟؟ مستحيل
فؤاد:لا..لا شئ..هيا بنا..
واصلا مشيهما مسرعين هذه المره..بل هو فؤاد المسرع حتى لا يتراجع عن ماقرره او يضعف امامها مره اخرى..
نور:اين ذهبتما كل ذلك؟؟
فؤاد:هنا..كنا نشاهد البحر فقط..
سامى:ولما استعجلتما بالرجوع؟؟
فؤاد:ههههههههههه نعم؟؟شكلك لا تريد ان ترانا اصلا..
سامى:اممم..فكره البحر جميله..نور هل تحبين ان ترى البحر؟؟
خجلت نور من نظرات فؤاد المتفحصه لها..
فؤاد:ههههههه هل افهم من ذلك ان الامور سارت على مايرام؟؟
سامى بفرح:طبعا..
***- ***-
خلال طريق العوده..كان الكل صامت وهائم بعالمه الخاص
نورالتى كانت تحلق عاليا بتعرفها الى خطيبها سامى بتلك الطريقه الجميله..
ساره التى كانت تتعذب كلما تذكرت نظرات فؤاد لها..وعينيه اللتان تخبرانها بكلام كثير..لا يستطيع لسانه النطق به..
وفؤاد الذى كان يتعذب من حبه لها..حبه لخاطبه اخوه..واحساسه انه يخون اخوه.. بتفكيره فى خاطبته..
***- ***- ***- **
ساره مستلقيه فى سريرها..تفكر بلياتها الحزينه..
عندما دق الباب..اتفضت فى السرير..من تراه يكون؟
ساره:نعم؟؟
نور:هل نمتى؟؟
اسرعت ساره تفتح الباب لنور..
ساره:الم تنامى بعد؟؟
نور بفرح:ههههههه لا استطيع النوم..انا فرحه..
ساره:اهااااا..صحيح تعالى هنا..هيا اخبرينى بكل ماحدث معاكما بالتفصيل المهم..
نور:هههههههههه حسنا اسمعى..
اخبرتها بكل ماجرى..
ساره:وااااااااو..ولا فى الاحلام..والان اخبرينى ماشعورك؟؟امازلتى متضايقه؟؟
نور بفرح:لالالالالالا.....بل سعيده جدا..جدااااا ياساره..انه رااااائع..رائع جدا..كم احسد نفسى على رجلا مثله..
ساره بسعاده من اجل صديقتها:الحمدلله ياحبيبتى..الحمدلله
احتضنتها ساره تهنئها سعيده من اجلها..
نور:شكرا ياحبيبتى..هيا..اخبرينى الان انتى..
ساره باستغراب:ماذا اخبرك؟؟
نور:لا تعتقدى اننى لم الاحظ وجهيكما انتى وفؤاد عندما رجعتما من النزهه..اخبرينى ماجرى..
ساره بصدق:لا شئ..صدقا لا شئ..لكن..احسست بالعذاب وانا بجانبه..احسست بان يعينيه تخبراننى باشياء لا يستطيع ان يقولها..لكن...ااااااااااااه
نور:لا اعرف ما اقوله لك..لكنكما مجنونان..
ساره بحزن:دعى من ذلك الان..واخبرينى..متى ستكون خطبتكما؟؟
نور:لا اعرف لكن غدا سوف اراه..
ساره :ترينه اين..؟؟
نور:لا اعرف..المهم ان اراه..لقد اعطانى رقم هاتفه حتى نتفق..عندها فقط..دق هاتف نور فعلا.وكان هو المتصل سامى...
نور:هو هو انه يتصل..هههههههه..الو...
.........
غرقت نور بالحديث مع خطيبها سريعا ونسيت امر وجود ساره معها حتى..
كانت ساره تسمعها وتبتسم سعيدةً من اجل صديقتها..
***- ***- ***- *

يتبع

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#8

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

بعد يومين تم اللقاء العائلى بين نور وسامى بحضور الاهل..وساره وفؤاد كانوا معهم ايضا..
كان احمد كل يوم يتصل بساره يتحدث معها لنصف ساعه تقريبا.. لكنها كانت تكلمه كاى صديق او زميل..لا تشعر باى شئ اتجاهه خصوصا لقربها هنا من فؤاد..
كانت تعنف نفسها لكن لا تستطيع فعل شئ..فالقلب تغلب على العقل..
كانت تتحين الفرص لتراه..او لتجلس معه حتى وان كان هناك 1000 شخص معهم المهم ان تراه..وهو نفس الشئ..لا يتحدث معها من يوم كانا على البحر..لكن العيون ترسل ابلغ الكلام واجمله..
تم الاتفاق على موعد خطبت نور وسامى بعد يومين..
احمد لم يصل بعد وقد اتصل لنوم يعتذر منها لانه مشغول..رغم ان فؤاد طلب منه الرجوع حالا..ومن ثم يستطيع الذهاب بعد ليله الخطبه..لكن احمد تعلل بالعمل وانه لا يستطيع القدوم..
ارتاحت ساره كثيرا لذلك..فهى لا تريد ان تكون فى حرب نفسيه امامه بوجود فؤاد...
طوال هذين اليومين كانتا ساره ونور تتقضيان بالاسواق..فنور تريد ان تكون امام سامى باجمل حله..وذكرى رائعه لكليهما..اشترت فستان رائعها للحفله..مع كل مايلزمه من اكسسوارات..حجزت لهما هى وساره عند احسن مزينه..
ساره:اوووووه يانور..ستبدين فاتنه جدا هذه الليله..
نور بقلق:حقا ياساره؟؟
ساره:طبعا حبيبتى..تبدين كالملاك بفستناك الذهبى هذا..
حقا كانت نور كانها جنيه من الاحلام رائعه خلابه..
فمن شعرها المصفف بكل نعومه والورود التى تزينه..الى اكسواراتها ومجوهراتها الانيقه الناعمه..والفستان الذهبى الطويل العارى الكتفين..مطرز عند الصدر بالخرز المناسب لمجوهراتها..ثم ينساب نازلا الى اخمص قدميها بقماش حريرى ناعم براق..كل كل شئ فيها يلمع بدأ من عينيها الفرحتين..
كانت ساره تراقبها فرحه جدا لفرحها..كانت تتمنى ان تكون مثلها هكذا ليله خطبتها..فرحه من داخلها وخارجها..لا تمثل الفرح امام من حولها..
نور:هييييييي اين سرختى؟؟ليس وقته الان هيا..
ساره:هههههه حاضر حاضر لا تقلقى..فانا جاهزه لا تخافى..انتظرى لارى هو وصل العريس وعائلته حتى تنزلى..
كانت ساره ايضا رائعه الجمال..لم تبالغ فى زينتها فهذه ليله صديقتها وليست ليلتها هى..لدى حاولت ان تكون عاديه جدا..لكن ساره جميله بلونها الخمرى وشعرها الطويل الحريرى..لبست فستان ازرق صافى جميل..طويل الذيل..زادها فتنه وجمال..ووضعت القليل فقط من الزينه..
ساره:لقد وصل الجميع هيا لننزل...
تهدت نور على سلالم المنزل وهى تتجه للحفله امام الجميع..كانت فاتنه واعجب الجميه بجمالها..بالاخص سامى..الذى لم تبارح عينيه وجهها الجميل..
وصلت اسفل السلم..فتقدم منها سامى وامسكها من يدها..واتجه بها امام الحضور..وجلسا بجانب بعضهما البعض..
كانت ساره فرحه جدا وتراقبهما بسعاده..
فؤاد:هل تحبينها لهذه الدرجه..
ساره والدموع تترقرق فى عينيها:ههههههه انها حبيبتى..فكيف لا افرح لها؟؟
فؤاد يفكر:لكنى لم ارها فرحه هكذا لك ليله خطبتك...
كانت ساره تنظر لنور ..وغير منتبهه لكلام فؤاد لها الذى كان يراقبها جيدا..
فنطقت ساره لا شعوريا:يمكن بسبب انها تعرف اننى غير..
انتبهت ساره باللحظه المناسبه لنفسها لكن..ياترى هل سكوتها الان سوف يكون له فائده..
فؤاد وهو ينظر لها متفاجئ..:غير ماذا؟؟
ساره:نعم؟؟؟
فؤاد:اكملى كلامك..غير ماذا؟؟
ساره وهى تحاول ان تجبر الصدع الذى احدثته..
ساره:اانى غير ذاهبه بعيدا عنها..فانا ساتزوج من اخيها صحيح؟؟
نظر لها فؤاد غير مصدقا لكلامها..
فؤاد:اهااا..صحيح..
ارتاحت ساره قليلا لانها اعتقدت انها اقنعته..
ساره:عن اذنك..ساحضر لى عصيرا اتريد؟؟
فؤاد:لا شكرا..
كان يفكر فى كلامها الذى لم تكمله..
***- ***- ***-
هكذا انتهى خوف نور من المستقبل وبدأت معه حكايه حب جميله بين اثنين..
اما ساره..فحاولت طوال الامسيه ان تتحاشى الوقوف قريبا من فؤاد..كانت تجلس مع والديها..او مع خالتها ام فؤاد..او العريسين حتى تعاكسهما..او تتصور معهما..
اتصل بها احمد ليعتذر منها..لعدم وجوده الى جانبها الان..رق قلبها له..انه يحاول دائما ان يرضيها لكن هى دائما تبتعد عنه..كم هى تتعذب من هذا الوضع..ومن عذاب ضميرها..
اخيرا بدأ الحضور بالانصراف..خرجا والداها للذهاب الى منزلهما..فاوصلتهما ساره الى باب الفيلا..ورجعت
لكنها احبت ان تبقى قليلا وحدها..فقد تبعت كثيرا هذا الاسبوع مع نور..والان نور باتت مع خطيبها..ويجب ان يبقيا وحدهما قليلا..
اتجهت ساره الى المقاعد الجانبيه فى الحديقه حيث الاضاءه هناك اقل..جلست تستمع الى ماحولها من هدوء..اغمضت عينيها..كانت تسترجع بعض اللحظات فى مخيلتها..تذكرت عندما كانا هى وفؤاد على شاطئ البحر..تذكرت نظراته لها..كانت مستمتعه بتلك الذكرى حتى ارتسمت ابتسامه على وجهها وهى مغمضه..
فجأه شمت رائحه سيجاره فى الهواء..فعرفت ان هناك شخصا ما بالجوار..فتحت عينيها..اخدت تبحث هنا وهناك..فى الظلام..كان يجلس شخصا ما..يدخن سيجاره..
وقفت ساره مسرعه..تريد الهرب من المكان..
فؤاد:هههه انه انا لا تخافى..
ساره وهى تضع يدها على صدرها:اووه لقد اخفتنى..فلم اراك هنا عندما وصلت..
فؤاد:نعم..لقد احببت ان اهرب قليلا من الجو الخانق بالداخل..
ساره :نعم وانا ايضا..ساتركك وحدك اذن فانت وصلت هنا قبلا..
فؤاد:لا داعى لذلك..لنتشارك المكان..ام انك ستهربين كما كنتى تفعلين طوال الليله؟؟
اذن فقد انتبه لها انها كانت تتحاشى وجودها بالقرب منه..
صمتت ساره..وجلست فى مقعد قريبا منه..
لكن فؤاد قام واقترب منها..وجلس بجانبها..
فؤاد:ساره..لنتصارح..دعينا نتكلم بكل وضوح وصراحه ارجوك..
ارتعشت ساره من الداخل..نتصارح..بما نتصارح انا وهو..ما الذى يقصده..
ساره:ما الذى تقصده؟؟
فؤاد وهو يقابله:انتى تعرفين قصدى..فلا تهربى من الكلام..انا اعرفك ذكيه وتفهمين ما اريد ان اقوله قبل ان انطق..
ساره تتحاشى عينيه:لا لم افهم..ماذا تريد ان تقول؟؟؟
تجرأ فؤاد,,ومد يده وامسك بيد ساره..
فؤاد:نعم هذا قصدى..كلما اقتربت منك..زاد نبض قلبك..وتسارعت انفاسك..لما ياترى..هل لانك تحبيننى ياساره؟؟اعترفى..قولى..هل تحبيننى؟؟
ساره لم تستطع الكلام..نظرت فى عينيه فقط وهى ترتجف..
فؤاد بهمس صادق:قولى شيئا ياساره..ارجوك لا تسكتى..فقد سكتى بمافيه الكفايه..انطقى قبل ان اخسرك اكثر..
ساره لا تصدق ماتسمع:تخسرنى؟؟انت؟؟كيف..
فؤاد:ساره ارجوك لا تصعبى الامر علىّ اعترفى ولو مره واحده..اعترفى..
ساره بيأس:لا استطيع..لقد انتهى كل شئ قبل ان يبدأ
فؤاد بحب:لا..لا ياساره لم ينتهى..لم ينتهى بعد..
نظرت له ساره والدموع تنزل من عينيها..
ساره:كيف لم ينتهى وانا خطيبه اخوك؟؟كيف؟
فؤاد:ساره انا احبك..احبك اتفهمين ما اعنى؟؟ احبك بجنون..لم اعد استطيع الكتمان اكثر..واعلم انك تحبيننى..ولا تفكرين باحمد..من الحرام ان تقتلى قلبينا معا..
ساره:لا اعرف..لا اعرف..انا..
فؤاد بيأس:انتى ماذا؟؟
ساره بهمس:ااااه ..نعم نعم انا احبك..احبك بجنون..لكنى لا استطيع ان اخون احمد..انا وافقت ان يكون خاطبا لى..ولا استطيع ان اخدعه او اخونه..
فؤاد وقف:المهم اننى علمت انك تحبيننى..وهذا هو المهم عندى..اما احمد..فساجد طريقه ليفهم فيها حبنا ويتنازل..فلا اعتقد انه يريد ان يعيش طوال حياته بعذاب
ساره بخوف:ماذا ستفعل؟؟
فؤاد:لا اعرف..لكن يجب ان اجد حلا..ساره..انا احبك واريدك زوجه لى..
ساره تبتسم من خلال دموعها:هل حقا تحبنى؟؟
فؤاد بصدق:بجنوووووون..
دامت تلك اللحظه بينهما طويلا..انه يحبها..وهى تحبه..كان فرحين بذلك..ينظران لبعضهما البعض..فى صمت..
فؤاد:ااااه ياساره..اذا لم اذهب الان..اخاف ان ارتكب جريمه..سوف اخرج قليلا..
ساره بحب:الى اين؟؟
فؤاد ينظر لها..ومن ثم اقترب سريعا منها وقبلها..
نعم قبلها قبله اوصل فيها لها كل اشتياقه ولوعه قلبه وحبه الجميل الذى ولد الان بينهما..كانت قبله حاره..تمنت ساره ان تستمر للابد..
فؤاد بهمس:اعرفتى الان ما هى الجريمه..
وتركها بسرعه وذهب..
ذهب واخد قلبها معه..
ذهب بعد ان سلب منها كل حواسها..
ذهب بعد ان بعثرها كما تبعثر الرياح الاوراق اليابسه فى الخريف
***- ***- ***-
ليلتها لم تنم ساره ابدا..ظلت مستيقظه لا تعرف حتى متى..بعد ان تركها فؤاد بقيت مكانها مسمره لفتره..حتى شعرت بالبرد ..دخلت المنزل كان الجميع قد رحل والخادمات تنظف المكان..لم ترى نور..يبدوا انها خرجت مع سامى للاحتفال وحدهما..
صعدت الى غرفتها وهى تحمد الله..فهى لا تريد نور ان تراها هكذا او تسألها عن ماحدث معها..
فافكارها الان مقلوبه رأسا على عقب..
لا تعرف ماتفعل؟؟ هل تفسخ خطبتها من احمد؟؟واذا فعلت ذلك؟؟هل سيقبل اهل فؤاد ان يخطبوها له وهى قد كانت خطيبه اخوه احمد..المتعلق بها؟؟
ضج رأسها بالافكار حتى كاد ان ينفجر..والنوم جافاها..ماذا تفعل؟؟
تخاف ان تخرج خارج غرفتها فتتواجه مره اخرى مع فؤاد..مع انها تتوق الى ذلك..لكنها غير مستعده الان..ولا تريد ان تراه بعد ماحدث بينهما..
اخيرا استطاعت النوم بعد ان ارهقتها الافكار مع طلوع النهار..
استيقظت ساره على رنين هاتفها..
انه احمد:الو..
ساره بنعاس:اهلا احمد..
احمد:هل انتى نائمه يا ساره؟؟
ساره:نعم..لقد سهرنا ليله البارحه فى الحفل..
احمد:طيب طيب..ارجعى للنوم وهاتفينى عندما تستيقظى..
واقفل الخط..لكن ساره استيقظت..وذهب النوم عنها..
قامت واغتسلت..ثم نزلت للطابق الارضى..كانت جائعه وهو موعد الغداء.......
ام فؤاد:اهلا ساره..اخيرا استيقظتى؟؟
ساره بخجل:اهلا خالتى صباح الخير..لقد سهرت البارحه ولم استطع النوم..
ام فؤاد:ههههه ماحكايتكم اليوم..الكل لم يستطع النوم..
ساره بابتسامه:تقصدين نور اكيد..
ام فؤاد:ههههه نعم انها مازالت نائمه..وحتى فؤاد لم يستطع النوم ليله البارحه..لا اعلم مابكم..
فؤاد:لا شئ يا امى..مجرد التفكير بالعمل شغلنى..
ام فؤاد:نعم العمل..لن يقتلك الا العمل انت..
جلسوا جميعا للغداء..
جلس فؤاد بمواجهه ساره..
فؤاد:كيف حالك ساره..
تورد خدا ساره لدرجه انها خافت ان تلاحظ ام فؤاد ذلك..
ساره وهى تسترق النظر الى خالتها:الحمدلله بخير وانت...
فؤاد بابتسامه عذبه بالخصوص عندما لاحظ تورد وجنتيها..
فؤاد:وانا باحسن حال..
فرحت ساره لانه قال ذلك..فابتسمت له ابتسامه جميله..
ام فؤاد:لم يرجعا الا الصباح..
فؤاد:ههههه انهما عريسان ماذا تتوقعين؟؟
ام فؤاد:نعم..انا فرحه من اجلهما بالخصوص نور التى كانت خائفه من الموضوع..لم اتوقع تصرفاتها بكل صراحه..لقد تفاجأة منها..
ضحك فؤاد وساره من تصرفات نور..
فؤاد:الا تعرفينها يا امى انها مجنونه..
ام فؤاد:نعم..لم يتبقى لى الا انت..متى اطمئن عليك ياحبيبى..
تغير وجه فؤاد وسكت..
ام فؤاد:الم تقل منذ فتره انك تفكر بمريم زوجه لك؟؟
اخاف ان افاتح امها بالموضوع مره اخرى وترجع لتغلقه كما فعلت اخر مره..
فؤاد:لا يا امى..لا تفعلى..انا لا اريد هذه البنت زوجه لى..
الصراحه يا امى..انا افكر بفتاه اخرى..
فرحت امه كثيرا:حقا ياحبيبى..من هى؟؟
نظر فؤاد مباشره الى ساره..التى اخفضت عينيها الى صحنها..لا تستطيع ان تواجه الامر الان..
فؤاد:قريبا يا امى..قريبا ستعرفينها..
ام فؤاد:اتمنى ذلك ياحبيبى..اتمنى..
اتمنى ان تتزوج انت واخوك احمد مع بعضكما قريبا..
فؤاد:نعم..ان شاء الله..بدى متوترا وهو يسمع كلام امه..
فى هذه الاثناء..رن هاتف ساره مجددا..
ساره:عفوا..ااه انه احمد..لقد نسيت الاتصال به..عن اذنكما..
فؤاد:لما لا تردين هنا؟؟من المأكد امى تريد ان تطمئن عليه..
فهمت ساره ان فؤاد بدأ يغير من اخيه..فجلست مكانها وردت..
ساره:اهلا احمد..اسفه نسيت الاتصال بك..
احمد:لا باس..لكنى احببت ان اطمئن عليك..ما اخبارك..
كانت ساره تتحدث وهى تتحاشى نظرات فؤاد لها..
اعطت ساره الهاتف لخالتها تتحدث مع احمد وتسلم عليه..
فؤاد بهمس وهو يكلم ساره..
فؤاد:هل اشتاق لك بهذه السرعه؟؟
ساره:هسسس سوف تسمعك والدتك..
فؤاد:لا لن تفعل..ماذا قال لك؟؟
ام فؤاد:ساره خدى..لقد اقفل الخط..
ساره:شكرا خالتى..لقد وعدته بالاتصال به بعد قليل..
ام فؤاد:نعم..اسمحا لى..سوف اخرج للحديقه اشرب الشاى هناك..
فؤاد:لم تخبرينى بعد..ماذا يريد منك؟؟
ساره:لا شئ يا فؤاد..مجرد كلام ويطمئن علىّ..
فؤاد:وماذا بعد؟
ساره:لا شئ..لا تشغل بالك..
فؤاد:طيب اذن..سوف نرى..
ساره:مابك فؤاد..؟؟انه مازال خطيبى ويتصل للاطمئنان فحسب لا تقلق..
فؤاد بشراسه:بل ساقلق..اتفهمين..يا اللهى..لم اتوقع ان تشتعل داخلى نار الغيره بهذه الطريقه..
ساره..انا احبك واغير عليك من نفسى..فكيف اتحمل ان اسمعه يتصل بك او يكلمك كل لحظه..
ساره:وماذا سيحدث عندما يرجع اذن وتراه يجلس بجانبى..؟؟
فؤاد:اووووووووه..لم اصل بعد بتفكيرى الى هذه النقطه..لا اعرف فعلا لا اعرف..
نوروهى تتثائب)صباح الخير..
ساره:اوووووووه انظروا هنا من استيقظ اخيرا من النوم..
نور:ههههههههه اسكتى يا خائنه..اين اختفيتى البارحه؟؟
ساره:لما؟؟اكنتى تهتمى لى اصلا؟؟
نور:هههههههههه لا..
ساره:طيب
نور:مابك؟؟ااغضبتها فؤاد؟؟
فؤاد:ولما اغضبها انا؟؟
نور:مابك حبيبتى تبدين متوتره..
ساره:لا شئ يا غبيه افطرى بعدها نتحدث..
نور وهى تاكل:عن؟؟؟؟
ساره:اريد ان ارجع الى بيتنا..الم تتم خطوبتك؟؟
نور:اوووه لالالالا...بل ستبقين..ارجوك ساره..
فؤاد لم يعجبه ماسمع..فترك الطاوله وصعد الى غرفته..
ساره:نور..انتى الان ستكونين مشغوله مع خاطبك..وانا؟؟مادورى هنا؟؟ارجوك..سوف ارجع الى بيتنا..فانتى ستخرجين مع سامى ..وتسهرين..وما دورى انا؟؟
نور:لالا..لن اخرج..او تخرجين معنا..ارجوك ساره ابقى..
ساره:كلى الان..سنتحدث بعدها..
هل شاحن هاتفك هنا؟؟
نور:لا..فى غرفتى..
ساره:سوف اذهب لاشحن هاتفى وارجع..
نور:حسنا..
***- ***- ***- **
صعدت ساره الى غرفتها..دخلت وواربت الباب فقط..لم تغلقه كليا..فقد كان بالها مشغولا..
فؤاد من ورائها:لم سترحلين؟؟
ساره:يجب ان اذهب..لا اريد ان يرجع احمد وترانى بجانبه فتحزن او تحدث مشكله بينكما بسببى..
فؤاد:لا ياحبيبتى..لا تذهبى..ارجوك..ابقى قلبلا وانا سوف احاول ان اسيطر على اعصابى..
ساره:لكن احمد سوف يرجع بعد غد..لا اريد ان اكون هنا وقتها..
فؤاد:لا يهمنى..ابقى..
ساره:حسنا..اخرج الان..قبل ان تاتى نور..
فؤاد:هل مللتى منى؟؟
ساره:لالا,,اخاف فقط ان يرانا احدا معا..
فؤاد بابتسامه:حسنا ياحبيبتى..فقط اخبرينى كم تحبيننى وانا ساذهب..
ساره تبتسم بحياء:احبك كثثثيرا..
فؤاد:وانا اعشقك ياحبيبتى..
ثم تركها وخرج..فاستلقت ساره على سريرها فرحه ومسروره..
***- ***-
مساءا..
نور:ساره جهزى نفسك سوف نخرج..
ساره:الى اين؟؟
نور:سوف يأتى سامى لنخرج سويا..
ساره:ياغبيه وانا مادخلى بكما..اخرجا وحدكما..لا اريد ان اكون كالعذول بينكما..
نور:ههههههه دائما متسرعه..
ساره:كيف؟؟
سوف نخرج اربعتنا معا..انا وانتى وسامى وفؤاد..
رقص قلب ساره من الداخل لكنها لم تظهر اى شئ على وجهها..
ساره:لكنما مخطوبان حديثا ويجب ان تبقيا وحدكما..
نور:لا تقلقى..انتى فقط جهزى نفسك وكفى..
لم تعلم نور انها تسهل قرب ساره وفؤاد من بعضهما البعض..كانت ساره فرحه لكنها ايضا قلقه من مستقبل علاقتهما..
وصل سامى..
سامى:هل انتم جاهزون؟؟
فؤاد هيا بنا..
ركبت نور بجانب سامى..
فؤاد:انتما اذهبا بسيارتكما..وانا ساخد ساره بسيارتى..فانتما عريسان جدد ولا نريد ان نزعجكما..
سامى بمرح:اووووووووه وهو كذلك ياصهرى العزيز..القاكما بالمطعم اذن..
فتح فؤاد باب سيارته لساره التى ركبت على مضض...
صعد بجانبها وانطلق..
ساره:لما فعلت ذلك؟؟
فؤاد بفرح:لكى اخطفك لى وحدى بدون اى شخص اخر..
امسك بيدها فى يده وقربها من فمه وقبلها..
ساره:انت مجنون هههههههه
فؤاد:نعم فعلا..لقد اصبت بالجنون من يوم عرفتك..لقد بت مهملا بعملى بسببك..ولا اعرف ما اصابنى حقا..لقد غيرتنى 180 درجه بحبك ياساره..
ساره بفرح:اما كان لك ان تفهم حبى لك قبل الان؟؟
فؤاد:نعم..لقد فهمته لكن لم اصدق ان فتاه صغيره جميله رقيقه مثلك تحبنى انا..لقد استخسرتك فى قلبى..والنتيجه..اااااه انك ضعتى منى..
ساره:لا..لن اضيع منك..اذا لم اكن لك..لن اكون لغيرك يافؤاد..اعدك بذلك..لن اتزوج لا احمد ولا غيره..فانا احبك انت فقط..ووهبت قلبى لك..
فؤاد:وانا احبك ياحبيبتى..احبك كثيرا..
فؤاد:لكن لما وافقتى على احمد؟؟
ساره:لانك كنت تفككر بمريم..وصددتنى اكثر من مره..
ضربته بخفه على كتفه(لقد كنت تشعرنى انى طفله..وغير جديره بك)
فؤاد وهو يقبل يدها مره اخرى:نعم..طفله..واجمل طفله..تفهمنى سريعا..وتقلق من اجلى..
ابتسمت له ساره بعذوبه وسعادتها باديه على وجهها..
وصلا اخيرا للمطعم..
كان مطعما كبيرا ذو طابقين..صعد معها للطابق الاول
كانت الطاولات هناك على شكل كبائن..حتى ياخد الكل حريته وراحته..
دخلا احد تلك الكابنات وقدم لها فؤاد كرسيا..
ساره:اين نور وسامى؟؟
فؤاد:لم يصلا بعد..يبدوا انهما هربا معا عنا..
ساره:ههههههههه يحق لهما..
اقترب منها فؤاد:ونحن..؟؟الا يحق لنا ذلك؟؟
ساره بخجل:لا ليس بعد..
فؤاد يتصنع الحزن:حسنا..
ساره:ههههه او لالالا..قريبا سيكون لنا كل الحق..لا تحزن ياحبيبى..
فؤاد بسعاده:ماذا قلتى؟؟
ساره بخجل:ماذا؟؟
فؤاد:هيا هيا اعيديها..
ساره:ههههه حبيبى..
فؤاد:ااااه..اعتقد سوف يغمى علىّ..
ساره:هههههههه سلامتك..
وصل الجرسون..وطلب لهما فؤاد العشاء..
ساره:اهناك مخطط بينكما انت وسامى؟؟
فؤاد يضحك..:اى مخطط؟؟
ساره وهى تضربه على كتفه بخفه ومرح:اااااه يامجرم..هيا هيا اعترف الان؟؟
فؤاد:ههههههههه الم اقل لك انك ذكيه؟؟
اقتربت منه ساره بمرح:احبك؟؟
فؤاد:وانا احبك...
وهكذا كانت ليلتهما رومنسيه ورديه يسرقان فيها الحب سرقتا..
***- ***-
اما نور وسامى
نور:لما لن نذهب جميعا فى سياره واحده..على الاقل اخدنا ساره معنا..
سامى متعجب:ومابها اذا ذهبت مع اخيك؟؟
نور:لا..لا شئ..لكن يمكن هى تتضايق..ومن الممكن ان تقول اننا لا نريدها معنا وهى عبئ علينا..
سامى:لالا..لا اعتقد..ساره عاقله جدا..
نور:الى اين نذهب؟؟
سامى:مفاجأه..
نور:ههههه..وهل فؤاد وساره يعلمان بها؟؟
سامى:لا..
نور:كيف لا.؟؟ اذن اين سيذهبان؟؟فانا لا اراهما خلفنا..
سانى:اووووه حبيبتى..انت تسألين كثيرا..اصمتى..
بعدها اخدها الى مبنى كبير وجميل فى احدى الضواحى..
سامى:انزلى هيا..
نور:اين نحن..لا اعتقد ان هناك اى مطاعم هنا..
سامى وهو يسحبها من يدها:تعااالى فقط
اخدها وصعب معها الى احد الشقق الكبيره الرائعه..
سامى:ما رأيك؟؟
نور:جميييييييله وواسعه..كم احببتها..لمن هى؟؟
سامى وهو يقترب منها ويضمها بيده من خصرها..
سامى:انها عش الزوجيه لنا..ما رأيك؟؟
نور غير مصدقه:ماذاا؟؟ بيتنا؟؟؟ روووووعه..كم انا فرحه..اتصدق؟؟ لقد اعتقدت اننا سوف نبقى فى منزل والديك بما انك وحيدهما..
سامى:لالا ياحبيبتى..سنكون وحدنا هنا فى هذه الشقه الرائعه..وسوف تفرشينها بنفسك وبكل ما ترغبين به وبذوقك الرائع
فرحت نور كثيرا..لانه سيكون لديها مملكتها وعالمها الخاص بها هى وزوجها..احتضنت سامى فرحه بهذه المفاجأه..
***- *

يتبع

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#9

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

عند الساعه 11 والنصف..دق هاتف ساره..لينتشلها هى وفؤاد من عالم الاحلام..ويرميهما على صخور الواقع..
انه احمد المتصل..لا تعرف اتجيب ام لا..
فضلت عدم الرد..عندما رأت وجه فؤاد..
ساره:لم لا نرجع للمنزل؟؟
فؤاد:لا..فل نبقى اكثر..
ساره:.........
رن الهاتف ثانيتا..
ساره:سوف ارد..
الو...
احمد:اهلا حبيبتى اين انتى؟؟
ساره:ان خارجا..فى سهره مع نور وخطيبها..
احمد:لم تردى علىّ منذ قليل..لما؟؟
ساره:لم اسمع الهاتف بسبب الموسيقى حولنا والناس..
احمد:اهاا..المهم..كيف حالك...وكيف هى عروسنا؟.
ساره بتلعثم:الحمدلله..الكل بخير..انت ما اخبارك؟؟
احمد مستغربا:الحمدلله..ساره مابك؟؟لا تبدين على مايرام..
ساره:هههه ولما..انا بخير..لكننى لست مرتاحه للتحدث معك وسط هذه الجلببه..
احمد:غريب انا لا اسمع شئ..
اممممممم..اين هى نور..اعطنى اياها..اريد ان ابارك لها..
ساره:نور؟؟
نظرت الى فؤاد..ماذا تفعل؟؟سوف يكتشف كذبها الان..
ساره:نور ليست هنا..اقصد..انها ترقص الان مشغوله مع خطيبها..
احمد..لم يعجبه كلام ساره:
حسنا..بلغيها تحياتى
اقفلت ساره الهاتف:يا اللهى..شعرت اننى اغرق..ولا استطيع التنفس..انه شئ صعب يا فؤاد..صعب جدا ان امثل عليه واكذب..يا الله..ما الذى افعله انا؟؟
فؤاد:هيا بنا نرجع..تبدين متعبه..
***- ***- ***-
فى السياره:
ساره:سوف ارجع غدا الى منزلى..والداى قلقان علىّ..ولقد انتهت الخطبه على سلام..لم يعد وجودى هنا ذو فائده..
فؤاد:حسنا..
ساره:مابك؟؟
فؤاد:لا شئ..لا اريد ان اجبرك على اى شئ..انتى غير مرتاحه بما فعلناه اعرف ذلك..لكننى احبك..احبك كثيرا ياساره..ولست اتحمل بعد ان اراك مع اخى او غيره..يجب ان نجدا حلا وبسرعه..
ساره تفكر:فؤاد..لو فسخت خطبتى من اخوك..هل ستتقبلنى امك زوجه لك..
فؤاد:قلت لك سابقا..لا يهمنى رأى احد..كل مايهمنى هو انتى فقط..وبما انك تحبيننى..اذا من اجلك ساحارب العالم اجمع..
ساره بخوف:لا اريد ان اسبب المشاكل فى العائله..ولا اريد ان اخسرك او اخسر صداقتى لنور..وحب امك لى..لا اريد ان اخسر كل ذلك..
فؤاد:وهل ستخسرين نفسك وحبى لك وحبكى لى من اجل ان لا تخسريهم..هل ستفكرين فيهم وتنسيننا انا وانتى؟؟واحمد..ماذنبه لكى يعيش مخدوعا مع زوجه تحب غيره؟؟
اخبرينى؟؟
ساره تسند رأسها للخلف وتغرق فى التفكير..
***- ***- ***- ***-
فى اليوم الاخر..
ساره:نور..انا مغادره الى منزل عائلتى اليوم..بل الان..
نور:لما؟؟ هل انتى غاضبه من ليله الامس؟؟ صدقينى سامى هو من فاجأنى..ولم استطع ان احضر معكم العشاء..
ساره:لالا..ليس لهذا السبب..
نور:مابك ياساره..اهناك شئ؟؟
ساره:نعم..هناك..لقد قررت وانتهى الامر,,ويجب ان تساعدينى..
نور:مابك؟؟ما قررتى..
ساره والدموع تنزل من عينيها..
ساره:نور..لا استطيع,,لا استطيع الكذب على احمد اكثر من ذلك..انا لا احبه..لا احبه يا نور..
نور:ساره صارحينى..احدث شئ بينكما انتى وفؤاد ليله البارحه؟؟؟
ساره:نعم..انه يحبنى..يحبنى كما انا احبه..احبه ولا استطيع ان اخدع احمد..ارجوك افهمينى..
نور:انا افهمك..لكن احمد؟؟امى؟؟كيف سيتفهمان الوضع..
ساره:لا اعرف..لا اعرف..فعل لا اعلم..
نور:حسنا..هكذا افضل..
من الافضل ان ينتهى كل شئ الان..ولا ينتهى بعد الزواج..اتمنى ان يتقبل احمد هذا الخبر بصبر وعدم تهور..
ساره:سامحينى نور..
نور:لا ياغبيه..انا كنت اعلم بهذه النهايه من قبل..
ساره:خدى هذا الخاتم..اعطيه له وقولى له ان يسامحنى..
اخدت ساره اغراضها وودعت نور وخالتها ورحلت..دون حتى ان تودع فؤاد..
***- *
ام فؤاد:مابها ساره؟؟
نور:امى..ساره..لم ترتح لخطبتها لاحمد..
ام فؤاد بقلق:ولما؟؟
لم تخبرنى بشئ..لكنها تتمنى ان تتفهما موقفها..
ام فؤاد تفكر..:لا باس..اتمنى ان لا يغضب احمد لذلك..لقد بدى معجبا بها..وكان سيتغير من اجلها..
***- ***- **
ساره:نعم يا امى..لقد فسخت خطبتى منه..لم استطع الكذب على نفسى او عليه اكثر من ذلك..
والدتها:ساره صارحينى..احدث شئ فى خلال هذه الزياره..
ساره:حدث ماذا يا امى؟؟
والدتها:قلت صارحينى ياساره..انتى لا تكذبين علىّ..
ساره تبكى ودموعها تغسل وجهها..
ساره:انا احب فؤاد يا امى..احبه ولا استطيع ان اكون لاخر غيره..
والدتها بحنان:لكن هو.؟؟؟ هل صارحك بذلك؟؟
ساره بحزن:نعم..لقد فعل يا امى..اخيرا فعل..
والدتها:ولما لم يتكلم قبلا؟؟لما الان؟؟ واخوه.ووالدته.؟؟الا يهمه كل ذلك؟اما كنتى قبلا امام ناظره..
ساره:لقد جدث كل شئ بسرعه يا امى..لم يستطع ان يقرر..ان يتخد قرار.الا بعد فوات الاوان..
والدتها:وانتى؟؟لم لم تستشيرينى اولا قبل فسخ خطبتك من احمد؟؟لما فعلتى ذلك؟؟
ساره مستغربه:اكان لك رأى غير ذلك يا امى؟؟
والدتها:اسمعى ياساره..لقد كنتى امام فؤاد ولم يتحرك ساكنا ليتقدم لك او يعبر عن حبه لك..بل كان يعتبرك طفله لستى الا..ومن ثم عندما خطبك اخوه..اصبحتى الملاك بالنسبه له..والحبيبه وبات يريدك ..حتى انه سياخدك من حضن اخوه..هل تريديننى ان اثق به؟؟
ساره:لكن يا امى..
والدتها:لا ياساره..لا..اسمعى..بما انك قد فسختى خطبتك من احمد..اما ان يتقدم لك فؤاد..او لن تزورى ذلك المنزل ثانيتا..اتفهمين؟؟
وتركتها وانصرفت..
كانت ساره متفاجأه من موقف والدتها..انها اول مره تتكلم معها بهذه الطريقه..
***- ***- **
حاول احمد الاتصال بساره اكثر من مره..دون فائده..لم ترد عليه..
والدتها:الم تردى على الهاتف؟؟
ساره:امى دعينى وحدى ارجوك..
والدتها:لا..لن ادعك..منذ متى تقررين حياتك وحدك ياساره من دون ان تلجئى لى؟؟اهذا ماعلمك اياه الحب؟؟
ساره:امى..لما انتى تقفين ضدى؟؟لما لا تحاولين ان تتفهمينى؟؟
والدتها:ساره..طوال حياتك وانا اقرب لك من نفسك..افهمك واتفهمك واحبك واضنيكى على نفسى..اسمع لك واتعامل معك كاننى صديقه لا ام..لكن عندما اراك تبعثرين حياتك من اجل رجل غير صادق..او تركضين وراء وهم..عندها لن اقبل ان يضيع مستقبلك ابدا يا ابنتى..انتى ابنتى الوحيده..ولا اريد لك التعاسه ابدا..
ساره:لكننى احبه وهو يحبنى..اين هى التعاسه؟؟
والدتها بحزن:التعاسه هى اهله يا ابنتى..اهله لن يوافقوا على ان تتزوجى منه بعد ان تركتى اخوه..افهمى يا حبيبتى..
***- *
ام فؤاد:اووووه احمد حبيبى(وهى تحتضنه) لقد اشتقت لك كثيرا ياحبيبى..
احمد:وانا ايضا يا امى..كيف حالكم؟؟
والدته:الحمدلله ياحبيبى..كيف كانت رحلتك؟؟
احمد:الحمدلله كل شئ على خير مايرام..اين ساره؟؟ هل هى مع نور؟؟
والدته تغير وجهها:لا ياحبيبى..لقد ذهبت الى منزلهم..لما لا ترتاح..سنتحدث لاحقا..
احمد:مابك امى؟؟لم تغير وجهك؟؟اهناك شئ؟؟ هل هناك خطبا ما فى ساره؟؟
والدته:لالا..ليس هناك شئ مابك سريه الاستنتاج؟؟
احمد:لا اعرف..لكننى احاول الاتصال بها منذ يومين وهى لا تجيبنى..فمن المؤكد حدث شئ ما..
والدته:ياحبيبى..ارتح الان..ومن ثم ستعرف كل شئ..
احمد باصرار.:امى؟؟؟؟ ماذا هنالك؟؟اساره بخير؟؟
نور:نعم..ساره بخير..كيف حالك حبيبى..
احمد وهو يحتضنها ويقبلها:اهلااااا حبيبتى العروس..مباااااارك..كيف حالك؟؟
نور:الحمدلله انا بخير وانت؟؟
احمد:مابها ساره؟؟ اين هى؟؟ لما لا تجب على مكالماتى؟؟
نور وهى تنظر للارض..:احمد..ساره فسخت الخطبه بينكما..
احمد متفاجئ:ماذا؟؟؟ولما؟
نور:تقول انها لم ترتح لهذه الخطبه ولا تريد ان تخدعك..
احمد يفكر قليلا..:حسنا..لا باس..سوف اعرف منها ماحدث لاحقا..الان سوف اذهب لارتاح..عن اذنكما..
والدته:احمد حبيبى لا تحزن..
احمد:لا يا امى..لا باس..ليس هناك اى مشكله..لقد كنت اشعر من حديثها معى انها غير مرتاحه فعلا..لدى كان شئ متوقع ان تفسخ الخطبه..لكن تمنيت ان يكون ذلك وجها لوجه وليس من ورائى كاننى غير مهم لها..
نور:لا ليس كذلك..لقد بكت كثيرا خوفا على مشاعرك..لكنها لم تستطع ان تواجهك وترى الحزن فى عينيك..
احمد بلا مبالاه:حزن؟؟ولما الحزن؟؟ اتتركنى وانا احزن عليها؟؟ ابداااااا..ولست مهتما بها بتاتا..
هههه انا احزن من اجل امرأه؟؟
وتركهما وانصرف..
نور:هههه مجنون..لا يترك جنونه ابدا..
والدته بارتياح:الحمدلله انها عدت على خير..
***- ***- ***- *
ساره كانت بغرفتها..كالعاده..لم تعد تحب الخروج منها..
والدتها:ساره لديكى ضيف..
ساره:من؟؟؟
والدتها:تعالى وانظرى بنفسك..
نزلت ساره وراء والدتها..
لم يكن سوى احمد..
ساره:احمد؟؟
احمد:نعم..احمد..الذى الغيته من حياتك دون اى اهتمام..
ساره:...
احمد:تعالى نتمشى قليلا بالخارج..الجو رائع خارجا..ممكن؟؟
ساره:حسنا..
خرجت معه تحت انظار والديها المشفقين على حال الاثنين..
احمد:لما ياساره؟؟
ساره:........
احمد:لا تخافى..مهما تقولين سوف اتفهمك..لك احب ان اعلم السبب..
ساره:ليس هناك سبب..لكنى لم اشعر باننى الزوجه المناسبه لك..لم تتحرك مشاعرى معك..لا احب ان اكون الزوجه البارده..
احمد:ومع من اذن تحركت مشاعرك؟؟
ساره:نعم؟؟
احمد:نعم..من هو الذى حرك مشاعر ساره وسلبها قلبها؟؟
ساره:ليس احد..
احمد:ساره..اذا لم اكن خاطبك او زوجك..فل اكن صديقا لك..فانتى عزيزه على قلب اهل بيتى جميعا دون استثناء..كلهم يحبونك ويقدرونك..رغم ماحدث بيننا كلهم مازالوا يذكرونك بالخير..فلا تقلقى من هذا الشأن..
انا اعرف انك لم تتركينى الا من اجل شخصا ما حرك قلبك وسلبه منك..
ساره والدموع تترقرق فى عينيها:احمد ارجوك..كلامك قاسا علىّ مهما حدث..انا لا استطيع ان اجرحك..
احمد:هههههه..مره اخرى تجرحينى..لالا..قلتها قبلا وساقولها الان ايضا..لم تخلق المرأه بعد التى تجرحنى..نعم انا اعجبت بك واحببت ان تكونى زوجه لى..لكن ليس معنى ذلك اذا لم اتزوجك ساموت او احزن ..ابدااااا
ساره:يسعدنى ذلك..
احمد:نعم..لا تفكرى فيا..فكرى بنفسك وفى قلبك فقط..وفى الشخص القابع فيه..الذى هو..اخى..
تفاجأه ساره كثيرا...نظرت له وتوقفت عن المشى..كيف عرف بذلك؟؟ من اخبره؟؟
احمد:مابك؟؟لما توقفتى؟؟ اتعتقديننى لا اعرف ذلك؟؟اتعتقدين اننى لم افهم نظراتكم؟؟وحركاتكم؟؟
حتى لو كنت بعيدا عنكما..فانا اشعر بكل شئ..اخى الذى تعذر باى عذر ليبعدنى عن المنزل..وتحجججججججججججج انه يجب ان يرجع حالا للعمل حتى يبقى هنا بجانبك ويستميل قلبك..حتى خطبه اختنا..رغم توقى للقدوم وحضورها..احببت ان اترككما فيها وحدكما علنى اكون مخطئ..لكن لا..انتى تحبينه ياساره..اليس كذلك؟؟ تحبينه حتى قبل ان اطلب يدك..
ساره:ارجوك كفى..احمد...
احمد:لا..لا تخافى انا لا اعاتبك..انا فقط احببت ان اوضح لك اننى لست برجلا ابلها..تجرى المياه من تحت قدميه وهو لا يعرف..وعلى فكره..حتى لو لم تفسخى انتى الخطبه..كنت سافسخها انا..اتعرفين لما؟؟
لاننى تعرفت باخرى تحبنى انا وتعشقنى بصدق فى خلال رحلتى هذه..لدى..تستطيعين ان تحبى اخى كما تشائين..عن اذنك..
ساره بحزن:احمد..انتظر..
لكن احمد تركها ورحل..دون رجعه..


يتبع

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#10

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

جزء اليوم


ساره:نور اخيرا..لما لا تردين على هاتفك؟؟اهناك شئ؟؟
نور:لحظه لحظه مابك؟؟انتظرى اخد نفسى فقد كنت اجرى للرد على الهاتف هههههه
ساره:أين كنتى؟؟
نور:لقد كنت فى الحديقه مع سامى ونسيت هاتفى هنا..ما الذى حدث لك؟؟
اخبرتها ساره بما حدث من احمد معها..
نور بخوف:أحمد علم بما بينكما انتى وفؤاد؟؟؟
ساره:لم اخبره بشئ لكنه توقع كل شئ..
نور:يا اللهى..سوف تعلق الان بينهما..
ساره:انا خائفه يانور..ساعدينى لا اعرف ما افعل..
نور:ولا انا..
نور بعد تفكير:اختى جنى سوف تصل اليوم..سوف احدثها بالموضوع ..هى ذكيه وسنرى ما تقوله لنا بهذا الخصوص..اتمنى ان لا يحدث شئ حتى تصل..
ساره:اتمنى ذلك..
***- ***- ***- *
بعد رجوع احمد لم يقابل فؤاد بعد..وبعد مواجهته ساره تمنى كثيرا ان يواجه فؤاد كذلك ليعرف منه لما فعل ذلك..مع انه لم يكن يحب ساره فعليا مجرد اعجاب الا انه يشعر بالخيانه وبالطعن فى الظهر من اقرب الناس له..
كان يشعر بالحنق عليهما ويريدهما ان يتعذا كما هو الان يتعذب..
***- ***- ***- *
فؤاد يحاول ان يتصل بساره حتى يطمئن عليها وهو مشتاق لها كثيرا ويريد ان يعرف اخر اخبارها..لكنها لا تجيب عليه..وعلم ان اخاه احمد قد رجع من رحلته للمنزل..لكنه لم يصادفه بعد فقد اطر هو للسفر لحضور اجتماع مهم فى مكان اخر..
***- ***-
والده ساره:لم تخبرينى ماحدث مع احمد.؟؟
ساره قصت على امها كل شئ..
والدتها بحسره:مسكين احمد..لقد ظلمتموه منذ البدايه يا ابنتى..لقد طعنته بالظهر..
ساره:لا يا امى..لا تقولى ذلك..لم تكن نيتى ان اخونه او اكذب عليه لدى انفصلت عنه اول ما علمت اننى لن استطيع ان اواصل معه فى هذه الخطبه وساظل افكر باخيه حتى لو لم اتزوجه..
والدتها:كفى..لا تقولى ذلك امامى ياساره..كفى...يبدوا اننى لم اربك جيدا ياساره..لقد افسدتك بدلالى..
ساره ببكاء:لا يا امى..لا تظلمينى..حرام..انا لم افعل شئ خطأ..
***- ***-
جنى:يا اللهى..احدث كل ذلك وانا مسافره؟؟ مساكين اخوتى..هل عذبهم الحب لهذه الدرجه؟؟
نور:الحب؟؟ مع فؤاد يمكن لكن احمد؟؟ لا اعتقد انه يحبها..هو معجب بها لا اكثر..واعتقد انه احب ان يتزوج منها فقط لانه شعر ان فؤاد يريدها او معجب بها..تعلمين ان احمد يغار من نجاح فؤاد ويتمنى ان يكون افضل منه باى شئ..
جنى:نعم معك حق..لكن..
نور:بماذا تفكرين؟؟
جنى:امى..اذا علمت بحب فؤاد لساره..هل ستوافق على ان يرتبط بها..وهى تركت احمد من قريب؟؟
نور:لا اعرف..مسكينه ساره..ليس مكتوب لها ان تعيش بسعاده ابدا..حتى امها غاضبه منها لذلك..
جنى:اريد ان اكلم احمد وفؤاد..لارى ما استطيع ان افعله معهما..
(هذا الحوار دار بين نور وجنى بعد ان رجعت جنى من رحلتها الطويله مع زوجها للخارج)
***- ***- ***- **
احمد:اهلاااااا حبيبتى جنى..حمدالله على سلامتكم..
جنى:اسكت لا اريدك ان تكلمنى..لقد نسيتنى لا؟؟
احمد:هههههههههههه وهل استطيع؟؟لكننى كنت مشغول..اعلمتى اننى بت اعمل بالشركه مع اخوكى وبت لا افضى من الاجتماعات والاسفار..
جنى..:تعال هنا اجلس معى..لنتكلم بصراحه..انا اعلم كل شئ حدث معكما..انت وساره وفؤاد..
احمد:اووووووو هل زارتك نور..
جنى:ماذا ستفعل الان؟؟
احمد:لا شئ..ماذا سافعل يعنى؟؟
جنى:احمد..تكلم بجد..
احمد غاضبا:ماذا تريديننى ان افعل..؟هل اقتلهما؟؟ هل اجرى واضربه..ام افجر الدنيا بهم..لا اعرف ما افعل..لقد اختارت هى حب اخى..وانتى الامر..اسمعى يا اختى..انا لم احب ساره يوما..نعم اعجبت بها كثيرا..لكن ليس لدرجت ان ابكى على فراقها..او احزن لانها اختارت اخى دونا عنى...
جنى:الحمدلله ياحبيبى..المهم ان لا تحزن..
احمد:لا لن احزن ولكن..هل تعتقدين ان فؤاد يحبها فعلا؟؟ هل يستحقها؟؟انه اكبر منها بكثير..
جنى:وماذا بذلك؟؟انه الحب يا ذكى..وهو ليس كبير لهذه الدرجه..فى الحب تذوب الفوارق..
احمد:لا اعتقد ذلك..هو لن يسعدها..
فؤاد:ولما؟؟لانك تقول ذلك فقط؟؟
احمد:اووووووو..انظروا هنا من وصل...
فؤاد يسلم على جنى ويحييها..
جنى:لا تاخد على كلامه..انه غاضب لا يعلم مايقول
فؤاد:لا..يجب ان نتحدث انا وهو..يجب ان نضع حالا لهذا الموضوع..والان..
جنى:بالامس فقط وصلت..ولا اريد ان ارى اخواى يتشاجران من اجل فتاه..مارائيكما؟؟
احمد:لا يا اختى..لن نتشاجر..لكن اريد ان اسأل اخى..كيف تتزوج من كانت حبيبه وخطيبه لاخوك؟؟
نظرت جنى لاحمد غير مصدقه..فمنذ دقائق فقط قال انها لا تعنى له شئ..انه يريد ان يحسس فؤاد بالذنب..
فؤاد:نعم..قلت بنفسك يا اخى الاصغر..كانت..لكنها الان حره..وانا احبها..وهى تحبنى وهذا هو المهم..واعتقد انك تريد سعادتها وسعادتى..اليس كذلك؟؟
احمد بحنق:سعادتكما؟؟وانا؟؟هل اعطيكما السعاده وانا اتعس انسان؟؟
كيف ترضى لى انت ذلك؟؟
فؤاد:انت لا تحبها..اليس من الافضل ان تتزوج رجلا يحبها وتسعد معه..؟
احمد:وما ادراك اننى لا احبها؟؟والا كيف تزوجتها..انت انانى يا اخى..انانى جدا..انانى وتحب نفسك..اااه..اااه..وسقط مغشيا عليه..
***- ***-
انتظرووووووووونى

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#11

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

منتظرينك ياريموووو شكل الأمور حتتطور أنا عايزة دم بقي ماينفعش كده خالص
إظهار التوقيع
توقيع : مايا علي
#12

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ههههههههههههه

ماشى يا مايا

دم دم

هو احنا عندنا كم مايا

هههههههههههه ياشريره

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#13

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يتصفح الموضوع حالياً : 4 (2 عدلات و 2 زائرة) ‏ريموووو, ‏محبه لله
إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#14

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

مش عارفة اقول ايه

شكلها حتولع

ربنا يستر هههه

إظهار التوقيع
توقيع : روزة
#15

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يا عيني يا عيني كملي ياريمووو بديت اخاف من الجاي انتظرك حبيبة قلبي
إظهار التوقيع
توقيع : غناة الروح
#16

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

رووووعه ياريموووو
مستنينك ياقمر

#17

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يسلمووووووووووو اكثر من رائع
#18

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يلهوي
يخربيت الرجال لو بيعملو كده على فتاة..

طيب كملييي

إظهار التوقيع
توقيع : الـمـتـألـقـة
#19

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يا خراشى اية دا
كلة
يا مولعاها يا حبى

#20

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ايه يا ريموو دا انتي بتذلينا يعني ولا ايه عملنالك ايه احنا دا احنا غلابة أوي وطيبين

#21

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يسلمووووووو حبيبتى اسرعى بالنهايه
بانتظاااااااار

إظهار التوقيع
توقيع : قصرالاحلام
#22

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

دي ولعت خالص , هى مش حتتحل الا لما نكتشف ان احمد عندو جيرفريند حتى لما كان خاطب سارة
هههههههه شفتي حلالة العقد أنا

إظهار التوقيع
توقيع : نيڨين
#23

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ههههههههههههه

منووووورات

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#24

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ريمووو هيا يا ريموو ههههههه
#25

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يلا يا ريمووو يلا أنا قربت أنام يلا ومش هافتح اللاب لغاية الخميس الجاي لو لينا عمر يلا يلا يلا يلا يلا بينا يلا هههههههههه
#26

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

أهو بغنيلك أهو مش حرماك من حاجة ههههه
#27

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

فى انتظار الباقى يا ريمووووووو ومشكوره
إظهار التوقيع
توقيع : محبه لله
#28

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

راااائع كملي احسن شيئ ام تكون الرواية غير متقطعة يكون لها شكل ثاني في الاستمتاع

إظهار التوقيع
توقيع : لؤلؤة الاسلام 1
#29

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

لسه مفيش أخبار ؟
إظهار التوقيع
توقيع : نيڨين
#30

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

قوليلها يا نيفين تسرع شوية أنا قربت أموت
#31

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

احمد ده انانى فعلا سبق وخطبها وهو كان عارف كل شئ وموقفه الاخير ده يوضح كل شئ ممثل عظيم!!!!!
إظهار التوقيع
توقيع : بوحة
#32

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

انا جيييييت

ههههههه

الفصل ماقبل الاخير

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#33
الدكتور:انهيار عصبى..يبدوا انه تعرض لصدمه عصبيه المت به..يجب ان يرتاح وان لا يزعجه اى شئ او يثير اعصابه اى شئ..
جنى:حسنا دكتور..شكرا لك..
ام فؤاد:لا افهم ماجرى لابنى..اخبرانى الان ما الذى حدث له؟؟اهو بسبب ساره؟؟؟
فؤاد ينظر لها دون ان ينطق..
جنى:امى..اسمعتى ماقال الدكتور؟؟يجب ان لا نثير امامه اى نقاش او اى موضوع يزعجه..
ام فؤاد:لكنه لم يكن ينزعج من ذكر الموضوع امامه.لقد كان يتحدث عنها بكل بحريه ودون اى اكتراث حتى..لا اصدقكما..يبدوا ان هناك شئ اخر وانتما تخفيانه عنى..
فؤاد:امى ارجوك اهدئى..لا يوجد شئ..صدقينى انا..لا شئ يا امى اطمئنى..
نظرت له جنى..فأومئ لها براسه بان تنسى الموضوع..
***- ***- ***- **
ساره:نور..ما الذى جرى..لما لا تردين على اتصالاتى؟؟
نور:ليس الان ياساره..سوف اتصل بك..
احست ساره بالضياع..حتى صديقتها الوحيده..باتت بعيدةً عنها..وتكلمها بالرموز والاقتضاب..
سارت تفكر:ماذا هنالك؟؟ما الذى يحدث..
فكرت كثيرا..اخيرا التقطت هاتفها واتصلت بفؤاد..يجب ان تعلم مالذى حدث..
رن كثيرا ولم يجب..حتى ان ساره استحقرت نفسها انها اتصلت..هل هو غاضب منها لانها لم ترد عليه بالايام التى مرت؟؟ام انه يشعرها بما فعلت به عندما كان يتمنى فقط ان يسمع صوتها.؟؟
كانت ستقفل الخط..لكنه اخيرا فتح
ساره بتردد:الو؟؟
فؤاد كان يتألم..لقد اشتاق كثيرا لصوتها..
فؤاد:اهلا ساره..كيف حالك؟؟
ساره والدموع تترقرق بعينيها لوعه واشتياق وحزن:اهلا فؤاد..لقد اشتقت لك..كثيرا..
فؤاد بحزن وهمس:وانا اشتقت لك..لكن؟؟؟
ساره:مابك؟؟اهناك شئ؟؟ اخبرنى..
فؤاد بحزن:لا اعرف..اااه..لا اعرف ياساره ماذا اقول لك..لكن..يبدوا انه غير مقدر لنا ان نكون مع بعض..
ساره وقد بدأت دموعها تتزحلق على خديها بغزاره وصمت
ساره:ماذا هناك؟؟
فؤاد:انه احمد..انه مريض جدا بسبب انفصالك عنه..انه يلومنى على ماحدث ويحملنى مسؤليه مرضه..وامى..انها لا تتحدث لى..لكننى ارى بعينيها اتهام واضح..لا اعلم ما افعل؟؟
ساره:لا شئ..
فؤاد:ماذا؟؟
ساره:لا شئ..لا تفعل شئ..
فؤاد:كيف؟؟
ساره:فؤاد..نحن غير مقدر لنا ان نكون مع بعضنا البعض..هذا واضح من البدايه..لكننا اخطأنا..وعاندنا الحظ..لكن مهما فعلنا..يبدوا انه غير مقدر لنا ان نكون لبعضنا..
فؤاد وعينيه تتلئلئان بالدمع:ما الذى تقولينه ساره؟؟
ساره ببكاء:انا اسهل عليك الام..فؤاد انا عرفت انك تتألم وتصارع نفسك..لكنك قبل ان تجيبنى..انتى اخترت ان ترضى والدتك واخوك..اليس كذلك؟؟؟ صارحنى..
فؤاد:........
ساره:لا بأس يافؤاد..لا بأس..لو كنت مكانك كنت ساختار ما اخترته انت..لا داعى للقلق..منذ هذه اللحظه..انا انتهيت من حياتك..وانت؟؟؟؟؟انتهيت من حياتى..الى اللق....لا...وداااعا(حبيبى ,,قالتها فى فكرها ولم تسمعها اياه) واغلقت الخط..وانهارت على الارض تبكى حبها الضائع..
تبكى على قلبها المحطم..تبكى على حب لم تستطع حتى ان تعيشه باجمل مافى الحب من معانى..
***- ***- **
والدتها:ساره..حبيبتى ساره مابك؟؟ساره..اجيبينى لما تبكين هكذا ياعمرى...
اسرع والدها ايضا يصعد السلالم..
والدها:مابها ابنتى؟؟ مابها حبيبتى؟؟
والدتها:لا اعرف..لقد سمعتها تبكى جئت راكضه لكنها لا تجيبنى..
والدها بخوف:حبيبتى..اجيبينى..لما انتى شاحبه هكذا؟؟ساره..اجيبى..
لكن؟؟؟؟؟؟
***- ***- ***- **




تحبوا اكملها خلاص؟؟؟


***- ***- ***- **
والدتها:ساره حبيبتى..لما تفعلين ذلك بنا؟؟الا تعلمين اننا نحبك ياحبيبتى وليس لنا غيرك؟؟
ساره بضعف وحزن:بلى يا امى..اعلم..وانا احبكما جدا..وبدأت مره اخرى بالبكاء..
احتضنها والدها بحنان:هسس ياحبيبتى..انتهى الامر..اهدئى ياحبيبتى..ولا تفكرى باى شئ سوى مستقبلك ودراستك الان..
نامت ساره على صدر والدها الحنون..ويدها فى يد والدتها التى تقبلها كل دقيقه خوفا من فقدان اعز مايملكان
هى ابنتهما الوحيده..واهم شئ عندهما هى راحتها..
لقد تعرضت هى الاخرى لانهيار عصبى..لكنه كان انهيار حقيقى وليس كأحمد الذى كان يمثل..
***- ***- ***- *
بعد سنه ونصف..
نور:اووووووه ساره..مابك؟؟انه احتفال بعيد زواجى الاول..يجب ان تحضرى والا سوف احزن..
ساره:هههههه لا ياحبيبتى..لن استطيع..انتى تعرفين الوضع..
نور:لا..لن يكون هناك احدا من اهلى سوى اختى جنى..فوالدتى لا تخرج ليلا الان كما تعلمين..منذ سفر فؤاد عنا..وهى حزينه..وأحمد مشغول مع زوجته..فهى حامل كما تعلمين..
ليس هناك سوى جنى وزوجها..وبعض الاصدقاء..
ماذا قلتى؟؟
ساره:لا..لا اريد..
والدتها:لما لا ياحبيبتى..اذهبى غيرى جو..فانتى دائما فى المنزل..من العمل للمنزل ومن المنزل للعمل..
ساره:اوووه امى حتى انتى؟؟
والدها:نعم..وانا ايضا اضم صوتى معهم..اخرجى هيا..لا نريدك الليله هنا..
ساره:اوووووو ارئيتى؟؟من اجلك انا طردت من البيت..
نور:هههههههههه افضل..فانتى انانيه لا تحبيننى..
ساره:اووه بدأ الموال..كفى..كفى..سوف أتى..لكن لن اتاخر كثيرا اتفهمين؟؟
نور:لا تنسى الهديه والا لن ادخلك بيتى..
ساره:مجنونه وتفعلينها..امممممم..سوف احضر لك مريله مطبخ..جميله جدا
نور:ماذا؟؟؟مطبخ,,..لا اريد منك شئ..كفايه سامى ومايفعله بى..انتى ايضا؟؟لالا..انسى الامر..
ساره:ههههه
***- ***- ***- *
فى المساء..
كانت ساره على باب شقه صديقتها الحبيبه نور..تحمل فى يدها باقت ورد حمراء كبيره كتب عليها العمر المديد لكما..وفى يدها الاخر علبه شكولا التى تحبها نور بل تعشقها..
ساره:الا تفتحون الباب؟؟لقد كسرت يدى وانا انتظر..
نور:انتى لا تسكتين ابدا؟؟
احتضنت الصديقتان بعضهما البعض
ساره:مبروك حبيبتى عقبال الا1000 سنه..
نور:1000 هل نحن دينصورات؟؟
ساره:هههههه لا ماموث
توجه كلامها لسامى:حتى الان لم تعلمها كيف تتحكم فى لسانها؟؟
سامى:تقصدين هى من علمتنى هههههههه طول اللسان..
ساره:ههههه
كان الحفل بسيط بعض الاصدقاء والاقارب..
ساره تحب جنى وجنى تحبها كثيرا..لدى اجتمعتا معا..تتحدثان وتتسليان..
جنى:وما اخبارك بالعمل؟؟
ساره:الحمدلله..كل شئ ممتاز..ما اجمل ان يكون الانسان صاحب قرار..
جنى:نعم..زوجى لم يسمح لى بالعمل..
وانتى؟؟اهناك اى مشاريع؟؟
ساره:مشاريع ماذا؟؟
جنى:زواج طبعا ..ماذا سيكون؟؟
ساره بحزن:اوووه لا..ههههه لقد انتهيت من هذه القصه..
جنى تفهمها.:انتى شابه والحياه امامك
ساره:نعم..لكننى لا افكر الان باى شئ سوى عملى ووالداى..
جنى:فقط؟؟
ساره:اكيد..
جنى:وفؤاد..انسيته؟؟
ساره سكتت..تألمها الذكرى..
جنى:لما سكتى؟؟اجيبينى..
ساره:ههه يجب ان انصرف..
جنى:اتهربين؟؟
ساره:لا..ليس هناك ما اتحدث عنه..
جنى:لما؟؟الم تعودى تحبينه؟؟
ساره:جنى ارجوك..انسى الامر..لقد انتهى كل شئ..
جنى:لا اعتقد..والا لما كل واحدا منكما فى بلد؟؟ياعدب من فراق الاخر؟؟
وقفت ساره..وانحنت قليلا للامام تهمس لجنى:اخوك هو من اختار..اختار امه واخوه..لا الومه..لكن انتهى كل شئ...عن اذنك..يجب ان انصرف..
جنى:مازلتى تحبينه..لا تنكرى ياساره..
ساره:هه..احبه؟؟انسى الامر..
وخرجت ساره..دون حتى ان تودع نور..او تخرها انها راحله..لم تستطع...كانت تريد ان تدارى دموعها التى بدأت فى التساقط على خديها ..كانت تريد ان تعطى نفسها المجال..حتى تنفس عن مافى داخلها..قاده سيارتها كالمجنونه..لا تعلم الى اين..المهم ان تبتعد..تذهب الى اى مكان..مكان تكون فيه وحدها..
وصلت الى منزلها..لكن لم تدخل..خلعت نعليها فى السياره ونزلت تتمشى على شاطئ البحر..وحدها..هائمه فى ظلمه الليل..تبكى وتتحسر..على حبها المفارق..كانت تشعر بالم فى صدرها..الم الفراق وطعنه الحبيب..الحبيب الذى ضحى بها من اجل سعاده اخوه ورضى امه..
***- ***- *
بعدها بايام..كانت ساره قد نسيت هذا الموضوع..
رجعت الى المنزل كالعاده بعد الدوام..فهى لا تحب ان تذهب الى اى مكان وحدها..
كانت هناك سياره غريبه متوقفه عند المنزل..
ترجلت ساره من سيارتها وهى تستغرب من القادم لهم؟؟
دخلت المنزل..لتتفاجئ..من؟؟؟؟انه؟؟فؤاد..
ما الذى يفعله هنا؟؟متى رجع...وكيف..ولما؟؟

انتظرونى بقى


لم تصدق ساره عينيها..هل هى فعلا تراه امامها..هو..انه..وفى منزلهم..بعد مرور كل هذا الوقت؟؟لما؟؟لما رجع بعد ان عودت نفسها على نسيانه ونسيان كيف يدق قلبها اطرابا عند رؤيته..كيف ان جسدها يرتعش اشتياقا له حين يكون قربها..كيف ان عينيها تدمع وتلمع عند مشاهدته..كيف ان وجهها يكتسى حمرةً بقربه..
انه هنا..يجلس بين والديها..الذى يبدوا عليهما السعاده والفرح بقدومه..انهم هنا يجلسون معه وكأن كل ماجرى لها طوال السنه والنصف كان حلما ليس الا..
تراجعت ساره الى الوراء..
والدتها..:حبيبتى..ساره تعالى..انظرى من هنا..
لكن ساره لا تسمع شئ..لا ترى احدا سواه..لا تعى لما حولها الا له هو فقط..هو..من كان عالمها..من كان كيانها..من كان كل ما تتمناه بالحياه..
والدها:حبيبتى ساره..تعالى انه فؤاد..اتى كى يراكى ويتحدث معك..لا تقلقى حبيبتى..
تقلق؟؟ولما تقلق؟؟بسبب الانهيار العصبى الذى اصابها بسبب فراقه؟؟ام بسبب الحزن والكآبه الذى مرت بهما بعد سفره عنها..ام بسبب الارق وقله النوم لياليا بسبب الكوابيس والذكرى التعيسه فى داخلها..
كان كل شئ يدور حولها..عالمها انقلب رأسا على عقب بمجرد رؤياه..حتى قبل ان تسمع صوته..او تتحدث معه..
نزلت دمعه ساخنه جدا على خدها الايمن..لتذكرها بكل ما مر بها بتلك الايام السوداء ولياليها الكاحله..لتتذكر العذاب والسهر والبكاء والقهر..
فؤاد:ساره..كيف حالك؟؟
لم ترد عليه..بل تراجعه للوراء اكثر..واستدارت هاربه..
فؤاد:لا..ساره توقفى اروج..يجب ان نتحدث..
لكنها اسرعت خارجه من المنزل..
وقف والداها خوفا عليها..
فؤاد:لا تقلقا..سوف ارجعها..واسرع وراءها..
اسرعت ساره باتجاه سيارتها تريد الهرب..لا تريد ان تواجهه ولا ان تتحدث معه..لقد نسته ونست حبه..لا تريد ان توقظ داخلها الان اى احاسيس..لا تريد ان تبكى وتتالم مره اخرى وتتعب معها والديها..
وصلت سيارتها لكنها نسيت المفتاح فى حقيبتها..التى وقعت منها على الارض فى المنزل..
تريد الهرب..لكن الى اين..انه خلفها..جاء وراءها.انه مصر على الكلام معها..وهى لا تريد..لا تريد ان تسمعه..لا تريد ان تسمع حجججججججججججج واعذار او اعتذارات..لا تريد اى شئ منه..لا تريد حتى ان تسمع ذلك الصوت الساحر..الذى طالما سحرها وجذب انتباهها ومشاعرها..
اسرعت بالجرى..الى اى مكان..اى مكان فقط بعيدا عنه..راحت تجرى على شاطئ البحر..وفؤاد من وراءها يناديها..اسرعت فى الجرى..لكنه كان اسرع منها..واقوى..امسك بها من وراءها..امسك دراعها وجذبها له..
جذبها بشوق كبير..واحتضنها بقوه..نعم انه فؤاد..يحتضنها..رائحه عطره الاخاذه ملئت انفها..وايقضت داخلها مشاعر كثيره مختلطه..مشاعر قد نسيتها..او تناستها..مشاعر..تمنت يوما ان تتفجر بين احضانه..انه هنا..انها هنا وهى بين احضانه..انه حبيبها..حبيبها الذى تركها من اجل اخوه ووالدته..ولم يسأل عنها يوما بعدها..نعم..هو..بكت..نزلت دموع الشوق والحب..تفجرت الاحاسيس داخلها..بكت بصوت عالى..بكت لتخرج كل تلك الالام من صدرها..بكت واشعلت نارا كانت قد توارت تحت الرماد..لم تنطفئ بعد رغم مرور كل ذلك الوقت..نار البحب..نار الشوق..نار الرغبه ..نار المشاعر المتقده..
فؤاد بهمس وهو يمسح على شعرها..
فؤاد:لا ياحبيبتى..لا..يكفى بكاء..يكفى ياحبيبتى..انا هنا من اجل ان انسيكى كل هذا الشقاء والعناء..لا ان ادرف دمعك..انا هنا من اجل ان امسح خدك الطاهر..وازيل عنك همك الغادر..حبيبتى انظرى لى..انا هنا..من اجلك..
ساره:لالا..اذهب لا اريدك..اذهب..انا اكرهك..اكرهك..اذهب عنى..لقد نسيتنى..
فؤاد بحب:اااخ ياحبيبتى..لو تعلمين كم تعذبت وتعذبت فى بعدى عنك..صدقينى لم ارتح ولا دقيقه واحده من يوم تركتك..لم انسك..لم تبارحى خيالى ابدا..كنت اسمع اخبارك من نور..نور التى كانت تخاف عليك منى..لا تريدنى ان اقترب منك مجددا واالمك..لا تريدنى ان اظهر بعالمك من جديد فتبكين..لقد طلبت منها كثيرا ان تجمعنى بك..او ان تعرف هل مازلتى تحبيننى ام لا..لكنها رفضت..كم تحبك..لدرجت انى بت اغار عليك منها..
نظرت له ساره من بين دموعها..
فؤاد:اااه ياحبيبتى كم اشتقت لنظراتك هذه..نظرات الشوق والحب..كم احب ان ارى صورتى داخل عينيك الحبيبتين..اقترب منها وقبل عينيها ودموعها..مسح دموعها بشفتيه..
ساره:انت تركتنى..تركتنى ورحلت..لم تدافع عن حبك لى..لم تحارب من اجلى..لقد ابتعدت عنى بكل بساطه..
فؤاد:لا ياحبيبتى..لا..لم افعل..
ساره:بلى..فعلت..
فؤاد:لقد اخبرت امى..اخبرتها بكل شئ..وهى كانت تعلم..
نظرت له ساره
فؤاد:نعم..قالت لى انها كانت تعلم بحبى لك..لكننى لم اطلب منها ان تخطبك لى..لدى وافقت على طلب احمد بالزواج بك..قالت لى انها اخطأت التقدير..ولم تعى انها تدمر اولادها بيدها..وطلبت منى ان اسامحها..لكنها لا تستطيع ان تخطبك لى وتؤذى احمد المريض..لدى خيرتها بينى وبين احمد وصحته..وعندما سكتت..عرفت انها تريدنى ان ابتعد عنك..وان انساك..لاننا انا واحمد سنظل اعداء طالما انتى بيننا..لدى..فضلت ان ابتعد عن هنا..ان اذهب بعيدا..حتى يرتاح الجميع..فعلاقتك بنور على المحك..وعلاقتى مع امى واخى..احسست اننى وحيد..وكل العالم ضدى..حتى انتى..عندما اتصلتى بى..طلبتى منى ان انساك وابتعد..لدى ابتعدت حقا...لكننى لم انسك..ولم تبرحى خيالى يوما..
الى ان اتصلت بى جنى..لتخبرنى انك مازلتى تحبيننى..ونريدنى ان ارجع من اجلك..
افهمتى ياحبيبتى..
ساره بعناد:لا..ولا اريد ان افهم..مهما حدث فانت قد تركتنى..ولم تحاول حتى ان تتصل بى او تتحدث لى..ان تبين لى حبك او شوقك..لقد شعرت انك كنت تكذب علىّاو تمثل الحب فقط..والا كيف استطعت الذهاب دون حتى اى كلمه وداع..
فؤاد بحزن:ساره..وداع؟؟اى وداع استطيع ان اودعه اياك؟؟هل اقدر على وداعك..؟؟؟لو كنت وقتها رأيتك لكنت بقيت بجانبك غصبا عنك..فكيف اودعك ياحبيبتى..
ساره:لا اعرف..لكنك نسيتنى..
فؤاد:ورد اصفر..فى وسطه ورده واحده حمراء..بطاقه مكتوبا عليها..(قلبك مازال ينبض..معجب)
نظرت له ساره غير مصدقه:اهو انت؟؟
فؤاد يفكر ثانيه:قطه صغيره فى رقبتها طوق ذهبى مكتوب عليه..ضمينى...احتاج لك..معجب..
ساره تبكى:اوه لا..لقد كنت ساجن لاعرف من هذا المعجب..
فؤاد:اكنتى تتمنين ان يكون هناك معجب حقا؟؟
ساره من بين دموعها:هههه..لا بل كنت اتمنى ان تكون انت..لكن كلمه معجب هى من جننتنى..فانت حبيب وليس معجب فقط..
فؤاد بحب:نعم..حبيب..بل مجنون بحبك..لكننى لم اردك ان ترفضى هداياى وترميها..فهى كانت الشئ الوحيد الذى يسعدنى ان تلمسيه منى..
ساره:لا اعرف ما اقول..لكنك لن تمحى كل حزنى بمجرد كلمات..لقد تعبت من كثر البكاء والحزن والذكريات والحسرات..
فؤاد وهو يقبل يدها:مثلما سببتها لك..اعدك ان انسيك اياها جميعا..ساره اتتزوجيننى..اليوم..لالا حالا..الان نذهب لمكتب الزواج..
ساره:ماذا؟؟الان..لالا..مابك..انا لم اسامحك بعد..
فؤاد:لا يهمنى..سوف اتزوجك رغما عنك..والان..
ساره:ماذا؟؟ما الذى تقوله يامجنون..؟؟
فؤاد:نعم..مجنون وسترين الجنون حالا اذا لم توافقى..
ساره:ههههلا..لن اوافق..
فؤاد:طيب..انتى اخترتى..
حملها رغما عنها..وهى تضحك..وتحاول ان تفلت منه..لكنه قوى..احكم قبضته عليها..وحملها وسار بها الى سيارته..تحت مرآى والديها السعيدين من اجلهما..
فؤاد:عن اذنكما لكن يجب ان اتزوجها حالا..
ساره:لالا..ابى قل له ان ينزلنى..لا اريد ان اتزوج منه..
والديها:ههههههه
والدها بسعاده من اجلها:هل ستتزوجها اليوم..الن تصبرا للترتيبات؟؟
ساره:اى ترتيبات يا ابى؟؟انا لا اريد شيئ..
نظر لها فؤاد بحب وانزلها..
فؤاد:ساره..هل تتزوجيننى فعلا؟؟
ساره بحب ودموع:نعم..اتزوجا وحالا..
احتضنتها والدتها فرحا لهما..
فؤاد:ما رأيك ياعمى؟؟
والدها:افعلا ماتريدان..وانا موافق عليه..
***- *
خلال يومين تم الزفاف البسيط السعيد..
ساره:هل انا فى حلم؟؟
فؤاد:لا ياحبيبتى..انتى هنا..معى..وحدنا..نحن زوجين وحبيبين وعاشقين..
(كانا فى جناحهما فى الفندق ..حيث يقضيان شهر العسل)
فؤاد:حبيبتى..كم اشتقت لك..اخد خصله من شعرها الحريرى الطويل وشمها..
فؤاد:اااااه..هل انا بالجنه؟؟؟ حبيبتى ..اخيرا هنا ومعى..وزوجتى ايضا؟؟ لا اصدق مايحدث لى..كم نمتيت هذه اللحظات وحلمت بها..
ساره وهى تحتضنه:وانا ياحبيبى..تمنيتها وحلمت بها..كم احبك واشتاق لك حتى وانا بين دراعيك ياحبيبى..
فؤاد:نعم..وانا ايضا..اشتاق لك وساظل طوال حياتى اشتاق لك ولن ارتوى منك ابدااا
احبك

تمت






اخيرا انتهيت

هههه

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#34

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

لااااااااااا يا ريمووو ليه وقفتي في هاللحظه
قولي بس انه بيتقدم يخطبها و روحي نامي..
ههههههههههه

إظهار التوقيع
توقيع : الـمـتـألـقـة
#35

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

اووووووو لاااا
كملي يا ريمووووو
شو بدو يصير
يللا يا ريموووووووووو
اسلوب جمييييييل ومشووووق
بانتظارك

إظهار التوقيع
توقيع : فلسطين
#36

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

نورتوونى حبيباتى
إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#37

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

رووعة ياريموووووو امووواه
إظهار التوقيع
توقيع : روزة
#38

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

مشكوره وفى انتظار الباقى حبيبتى
إظهار التوقيع
توقيع : محبه لله
#39

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

في انتظارك النهاردة ياريموووو أحسن مش حيحصل كويس والمنتدى كله حيسمع عياطى وااااااء
إظهار التوقيع
توقيع : مايا علي
#40

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

كملي يا ريمووووو

إظهار التوقيع
توقيع : لؤلؤة الاسلام 1
#41

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ليه يا ريموووو وقفتى على فكره احنا اللى بنتعذب مش ساره وفؤاد
إظهار التوقيع
توقيع : قصرالاحلام
#42

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه


حراااااااام ياريمووووووووووو بليز كملى ومتتأخريش انهارده

#43

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

بصى مش هقول حاجه لانك اكيد عارفه ان مش بيكفينى الاجزاء الصغيره دى
فبطلى بخل علينا وادينا جزء كبير احسن مش عارفه ايه الى ممكن يحصل

#44

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ههههههه

يالهوى

فى تهديد بالقتل اهو

يرضيكم كده؟؟؟

حااضر بس مش دلوقت

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#45

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

برافو نهاية عبقرية ياريمو والله كنت بقول إزاي حتحل المشكل ده
تسلم إيديكي وعنيكي ياحبيبة الجماهير

إظهار التوقيع
توقيع : نيڨين
#46

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

عشان خاطرى قولى لسارة توافق على جوازها من فؤاد وتسامحه
إظهار التوقيع
توقيع : بوحة
#47

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

في انتظار الباقي

إظهار التوقيع
توقيع : رحيق
#48

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يابنتى يلا احسن انفذ تهديدى
ويبقى البادى اظلم

#49

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

لأ لأ لأ ماكنش لازم توقفي في اللحظة هديك بالذات
كملي حبيبتي كلنا على أعصابنا

#50

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

انا جييييييييييت

يلا على النهايه

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#51

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يااااااعيييييييننننني .. تسلم يددددكك ي قلبي .. انتظار جديدك .. تقبلي مروري ولك كل ود
إظهار التوقيع
توقيع : الس_ل_طان_ه
#52

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

رووووووعه يا قمر انتي دائماً مبدعة عدلات
إظهار التوقيع
توقيع : ★н̃̾ɑ̃̾ı̃̾σ̃̾ѕн̃̾ɑ̃̾★
#53

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

جميله يا ريمووووووو
#54

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

اااه ياريموووو ريحتى قلبى كنت خايفه يكون اخرت الحب المحرم فراق تسلمى يا عسل بانتظار جديدك
إظهار التوقيع
توقيع : قصرالاحلام
#55

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

رااااائعه جدااااا ياكبير
فى منتهى الجمال والنهايه تحفه
تسلم ايديكى وعنيكى على الرومانسيه دى كلها

#56

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

آآآآآآآآآآآآآآآآه عالحب غرقنا في الرومانسية.. ربنا يجبها بالحقيقه ههههههههه بس بالحلال هههههههههه
رآآآآئع يا ريموووو النهاية اكثر من رائعه,,
الحمد لله انهم اتزوجو.. ههههههههههههه لو ما زوجتيهم كنت خاصمتك ههه
و الحركات يا عيني بيهبلووو
طالعين قبل الزواج احضان و بوس و رومانسية ههه و والديها بيتفرجو .. دول يقطعوها هههههههههه
شكلهم منفتحين اوي.. هههههه
الف مبروووك اكمال الرواية يا حبي..
و منتظرين منك الجديد..
متنسينااااااااااش

إظهار التوقيع
توقيع : الـمـتـألـقـة
#57

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

كماااان روووووووووووعه رييييييييييمووو بحبك
إظهار التوقيع
توقيع : ★н̃̾ɑ̃̾ı̃̾σ̃̾ѕн̃̾ɑ̃̾★
#58

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

مبرووووووووووك بدايتهم السعيدة بحياتهم ياريموووو
تسلم ايدك ياقمر على الروايات الممتعة اللى بتخطها أقلامك السعيدة بكي

إظهار التوقيع
توقيع : مايا علي
#59

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

جعلتينا ننتظر بشوق ولهفة الجزء التالي ونتخيل ما سيحدث وننتظر النهاية السعيدة التي تجمع الحبيبين
انني احس انني كنت اشاهد مسلسل درامي محبوك التفاصيل والممثلون جميعهم من العباقرة الافذاذ
قمتي بدور المؤلف والمخرج باقتدار والممثلون كانوا طوع يدك
الله عليكي يا مبدعة دام قلمك نابضا بابداعاته

#60

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ايه الجمال ده منتهى الرومانسيه
الف مبروك
فى انتظار جديدك

إظهار التوقيع
توقيع : هبه شلبي
#61

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ياجمااااااااااااله
نهاية رائعه
يلا بقى فى انتظار جديدك

#62

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

يا عيني يا عيني على الرومانسية
ايه ده كله اتحفتينا حبيبتي باسلوبك الجميل المميز
يسلموووو اناملك
ومبرووووك اتمام الرواية
بانتظار جديدك

إظهار التوقيع
توقيع : فلسطين
#63

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

براااااااااااااافو ياعبقرية خلصيتهم م المأزق بذكاء زحلتي الواد أحمد بجوازة اتلهى فيها وبعدتيهم سنة ونص لحد مالجروح تهدى والعروسة للعريس, برافو ياقمر وتسلم إيديكي وعنيكي ومنتحرمش من قلمك الرائع

بس سؤال ؟
نزلت دمعه ساخنه جدا على خدها الايمن
طب الخد الأيسر كان مالو ؟ أول مرة اشوف حد بيبكي بعين واحدة هههههههههه
حبيبتي انتي ربنا مايحرمنا منك يالا الحقينا بالجديد
رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

إظهار التوقيع
توقيع : نيڨين
#64

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه


بجد رووعة تسلم ايدك عالنهاية السعيدة

حسيت كاني واقفة معاهم هههههه

الف مبروك ياروحي نهاية القصة

إظهار التوقيع
توقيع : روزة
#65

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ررروووووووووعه ياريموووو
عاشت الايااااااااادي لما خطت
نهايه سعيده
شكرا على الروايه الرائعه
وننتضر جديدك

إظهار التوقيع
توقيع : راوناالحديثي
#66

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

روووووووووووعة جداجداجداجدا النهاية ياريمووووو تسلمى ياروحى ويسلم قلبك وقلمك حبيبتى
إظهار التوقيع
توقيع : شقاوة آنثى
#67

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

نووووووورتونى حبيباتى

وربى مايحرمنى من دلعكم وتعليقاتكم الحلووووه

نفين اما تدمع عينى عين وعين حبقى اصورهالك

هههههههههههههههه

منوووووووورات

والله يبارك لى فيكم

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#68

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

روووووووووعة حبيبتي نهاية جميـــــــــــــــــلة جداااااا
ربنا يخليكي لينا وميحرمناش منك ومن جمال ابداعاتك حبيبتي
وأكيد مستنيــــــــن جديدك

#69

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ان شاء الله حبيبتى

نوورتى

إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#70

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ههههههههههه تجفة تجنن جميلة سكر بغير اهوه اصل كله قال رووعة ^_^

نهاية سعيدة وجميلة جداا ربنا يهنيكى ويسعدك
الف مبرووك اكتمالها يا ست الكل تسلم ايدك
ربنا يجعل كل النهايات مفرحة وسعيدة ديما يارب

إظهار التوقيع
توقيع : حسناء
#71

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

الله يا ريموووو النهاية حلوة اوي تسلمي يا قمر

منتظرة الجديد ان شاء الله

#72

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ايه يا اختي الأم والأب المودرن دول دول عملوا كل حاجة وهما شايفين هههههه
نهاية حلوة يا ريموووو

إظهار التوقيع
توقيع : رحيق
#73

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

شوقتيني عايزة النهاية عايزة النهااااااااااااااية ارجوك.....

إظهار التوقيع
توقيع : alaa ilham
#74

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

على حسب التعليقات هذه هي النهاية هي نهاية مفتوحة يعني؟

إظهار التوقيع
توقيع : alaa ilham
#75

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

ايوه يا االاء النهايه ارجعى قدام اقريها كلها على بعض
إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#76

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

نووورتونى وشكرا لكم
إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#77

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

رووووووووووووعة يا ريمو بس أنا دلوقتي أقرأ ايه يلا اكتبي واحدة جديدة الآن وحالا هههههههههههه بس ممتاز يا قمر ربنا يخليكي لينا
#78

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

منووووره ياقمرى
إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#79

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

نهاية جمييييييييييلة اوووووى
فى انتظار جديدك

#80

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

راااااااااائعة شكرا ليكى على القصة الجميلة دى والنهاية الأجمل ما زعلتينى ههههههههه
إظهار التوقيع
توقيع : بوحة
#81

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

منوووووووورات
إظهار التوقيع
توقيع : ريموووو
#82

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

مبدعة ورائعة كعادتك ربي يوفقك
إظهار التوقيع
توقيع : ايمان المقصبي
#83

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

رواية أكثر من رائعة يا ريموو رائع جدا

إظهار التوقيع
توقيع : pink Rony
#84

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

je veux voir la fin de du



roman

#85

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

s'il vous plais la fin du roman
#86

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

حرام عليكم طلعتو عيني بدي النهاية
#87

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

حرام عليكم طلعتو عيني بدي النهاية
#88

افتراضي رد: رواية الحب المحرم بقلم ريموووو بنت البحرين،رواية حب.راويه رومنسيه

تسلمى
#89

افتراضي رد: رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه

تسلم الايادى ياحبى
إظهار التوقيع
توقيع : عاشقة الصلاه
#90

افتراضي رد: رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه

بارك الله فيكِى
إظهار التوقيع
توقيع : noha noha
#91

رأي رد: رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه

جميل جدا تسلم ايدك علي الموضوع الرائع
#92

افتراضي رد: رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه

مشكووووورة
#93

افتراضي رد: رواية الحب المحرم / بقلم ريموووو بنت البحرين / رواية حب / راويه رومنسيه

جزاك الله خيرا
أدوات الموضوع


قد تكوني مهتمة بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى
أسماء مواليد أناث, أسماء مواليد اناث 2024, اسماء للبنات اسلامية, اسماء مواليد اناث ام سيف 22 اسماء بنات
اجمل ماقيل فى الحب والرومانسية روميساءالاسلام المنتدي الادبي
رسايلة : معانى الحب بكل الحروف زاهرة الياياسمين رسائل وتوبيكات
كلمات قيلت عن الحب لؤلؤة الاسلام 1 حكم واقـوال
اقوال فى الحب اجمل حكم عن الحب اقوال المشاهير عن الحب 2024 هبه شلبي حكم واقـوال


الساعة الآن 01:09 PM


جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع


التسجيل بواسطة حسابك بمواقع التواصل