أو

الدخول بواسطة حسابك بمواقع التواصل

#1

Oh أقوى رسائل الرئيس السيسى للمرأة المصرية



فى كلمته بمناسبة أول انتخابات برلمانية تنعقد بعد ثورة 30 يونيو، التى حث خلالها الشعب على المشاركة والتصويت فى الانتخابات، اختص الرئيس السيسى المرأة المصرية بالحديث ودعاها للمشاركة فى "رسم لوحة وطنية تليق بالأسرة الوطنية المصرية"، ووصف المرأة بأنها "أيقونة العمل الوطنى ورمز التضحية من أجل الوطن".

هذه الكلمات التى وجهها "السيسى" لـ"المرأة المصرية الأم والزوجة والأخت والابنة" لم تكن غريبة من الرئيس الذى اهتم منذ كان مرشحًا للرئاسة بالحديث إلى المرأة وعنها، وأشاد فى أكثر من مناسبة بدورها ووعيها الوطنى، فكانت النتيجة سجلا حافلا من التصريحات المنصفة للمرأة نرصده فى هذا التقرير.

"المرأة المصرية قادرة على فعل المستحيل"

بعد ترشحه للرئاسة وتحديدًا فى 5 مايو 2024 اجتمع "السيسى" مع وفد من 600 امرأة من مختلف محافظات مصر، لمناقشة مشكلات المرأة المصرية فى ما عُرف باسم "المؤتمر الشعبى للمرأة" وفيه علق على الدور الذى لعبته المرأة المصرية فى ثورة يناير وقال "المرأة المصرية أكدت أنها تكتب تاريخا جديدا وقادرة على فعل المستحيل، واستجابت لنا يوم التفويض ونزلت ولم تخف".

"ستات مصر جدعان"





بعد استقباله لحظة دخوله المؤتمر الشعبى للمرأة بوصلة من الزغاريد واحتفاء شديد من الحاضرات، قال السيسى لهن "رفعتم معنوياتى جدًا جدًا، الآن عرفت ليه ستات مصر جدعان، كلماتى مش مجاملة"، وأضاف "أنا بحاجة للحديث إليكن وأعلم أن بحديثى معكن ستصل كلماتى لكل الناس".

"حلمى الكبير لمصر لن يتحقق إلا بالنساء"

وخلال الحدث نفسه أوصى "السيسى" نساء مصر بمساعدته فى تحقيق "حلمه الكبير لمصر"، الذى أكده أنه لن يتحقق إلا بمشاركة النساء، وذلك من خلال المساعدة فى ترشيد استهلاك الطاقة وترشيد الاستهلاك بشكل عام، وقال "أنا عندى حلم كبير لمصر، ولن يتحقق إلا بكن، وحديثى إلى نساء مصر لأنهن الأجدر بترشيد الاستهلاك، فلو وفرت كل سيدة مصرية إضاءة مصباح يوميا بما يحقق نحو ألفى ميجاوات سنويا، ولو وفرت كل أسرة مصرية رغيف خبز يوميا، سيكون العائد من الوفر من 3 إلى 4 مليارات جنيه سنويا".

"وعى المرأة المصرية يدهشنى"

فى أول حوار تليفزيونى له بعد ترشحه للرئاسة، مع الإعلاميين "لميس الحديدى" و"إبراهيم عيسى" يوم 6 مايو 2024 أعرب السيسى عن تقديره لوعى المصريات ووطنيتهن وخوفهن على الوطن وقال فى الحوار "وعى المرأة المصرية يدهشنى لأنها تعرف وتشعر بحجم التخوف على الوطن وشعرت بأن هذا التخوف ينتقل من داخل البيت المصرى إلى الخارج".

"المرأة دينامو الحياة والصوت المسموع"

وعلى عكس المقولات الشعبية الشائعة التى تنصح بالاستماع إلى مشورة النساء ثم مخالفتها، أعلن "السيسى" فى الحوار نفسه أنه يستشير زوجته فى الكثير من الأمور، وأنه أخذ رأى أسرته قبل الترشح للرئاسة وأن زوجته دعمته وأيدته بشكل كبير، وفى جزء آخر من الحوار أكد السيسى على أن المرأة هى "الصوت المسموع" فى البيت المصرى، وقال "المرأة المصرية هتساعدنى لأنها دينامو الحياة والصوت المسموع فى البيت بحنية ورحمة وعقل".

"لا أحد ينكر دور المرأة الكبير لخدمة المجتمع"

خلال لقائه بأعضاء المجلس القومى للمرأة فى أبريل 2024 أعرف السيسى عن تقديره للمرأة ودورها، وقال "المرأة المصرية محل تقدير حقيقى دون مجاملة أو مزايدة، ولا يمكن لأحد إنكار الدور الكبير الذى تقوم به لخدمة مجتمعها"، وأضاف "أنا على المستوى الشخصى أقدر دور المرأة، وأعى جيدا كلام النبى محمد صلى الله على وسلم عنها وأفهمه كسلوك وممارسة، لأن المرأة كرمها الله وأمرنا بتكريمها".

"2023 يجب أن يكون عامًا لتمكين المرأة الأفريقية"

خلال خطابه فى القمة الثالثة للتكتلات الأفريقية الاقتصادية فى يونيو الماضى، دعا السيسى إلى إعلان عام 2024 عامًا لتمكين المرأة الإفريقية لتحقيق أجندة التنمية لعام 2063 كما شدد على ضرورة تمكين المرأة الفقيرة والمعيلة وتعزيز دورها اجتماعيًا وسياسيًا، مؤكدًا أن تمكين المرأة فى المجتمع سيساهم كثيرًا فى القضاء على الفقر فى أفريقيا.

"المرأة شريك فى التنمية"

وخلال خطابه فى الحدث نفسه شدد السيسى على أن المرأة الأفريقية تمثل شريكًا أساسيًا فى التنمية وضمان التحول الحقيقى وإحداث طفرة هائلة فى نهضة الاقتصاد وأن المخطط الشامل للتنمية خلال الخمسين عامًا المقبلة يعتمد بشكل كبير على المرأة.

"المرأة المصرية صوت الضمير ورمز التضحية"

بمناسبة "يوم المرأة العالمى" فى 8 مارس 2024 وجه الرئيس السيسى التحية لنساء مصر، وكتب من خلال صفحته الرسمية على فيسبوك "فى يوم المرأة العالمى أتقدم بكل التحية والتقدير للمرأة المصرية العظيمة، اما وزوجة وابنة وأخت، والتى أثبتت على مدار تاريخها الحافل بالعطاء أنها صوت ضمير لوطننا العزيز ورمزاً للتضحية من أجل رفعته".

"دور المرأة محورى فى شتى مناحى الحياة"

فى كلمته أمام الأمم المتحدة فى سبتمبر الماضى، أكد الرئيس "السيسى" على ضرورة مشاركة كافة فئات المجتمع فى التنمية، وأشار إلى أن المرأة تدرك بشكل عميق مسؤوليتها فى المجتمع وتسارع دائمًا لتلبية نداء وطنها، لافتًا إلى أن التجارب تثبت محورية دورها فى شتى مناحى الحياة، وقال خلال الكلمة "شهدت الفترة الأخيرة حراكًا دوليًا مُكثّفًا بغرض خلق مناخ مناسب للتنمية المستدامة للجميع، تسارعت وتيرته هذا العام، وتبلورت ملامحه فى مؤتمر الأمم المتحدة الثالث لتمويل التنمية فى أديس أبابا فى يوليو الماضى، وصولًا إلى أجندة التنمية المطروحة أمامنا اليوم لاعتمادها. أؤكد على أهمية مشاركة كافة فئات المجتمع فى عملية التنمية المنشودة لتحقيق تنمية عادلة ومتوازنة.. تعود بالنفع على الجميع.. وفى مقدمتهم المرأة، التى تثبت التجارب يوما تلو الآخر.. محورية دورها فى شتى مناحى الحياة.. السياسية.. والاقتصادية.. والاجتماعية.. فضلا عن إدراكها العميق للمسؤولية ومسارعتها لتلبية نداء وطنها".

اليوم السابع



إظهار التوقيع
توقيع : سارة سرسور
أدوات الموضوع


قد تكوني مهتمة بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى
السيسى فى افتتاح المؤتمر الاقتصادى: إقرار قانون الاستثمار للتيسير وتوفير مناخ جاذب لل سارة سرسور اهم الاخبار - اخبار يومية
فريد الديب: تقبيل الرئيس السيسى رأس ملك السعودية دليل على احترامه سارة سرسور اهم الاخبار - اخبار يومية
ننشر كواليس لقاء الرئيس بخادم الحرمين.. 40 دقيقة تجمع السيسى بالملك سارة سرسور اهم الاخبار - اخبار يومية
إشادة واسعة بخطاب الرئيس السيسى..المؤتمر: يحمل ملامح المرحلة المقبلة سارة سرسور اهم الاخبار - اخبار يومية
حذاء الرئيس " قصة قصيرة" الـمـتـألـقـة قصص - حكايات - روايات


الساعة الآن 05:09 PM


جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع


التسجيل بواسطة حسابك بمواقع التواصل